دليل المعهد | طريقة الدراسة| التأصيل العلمي| فريق العمل

العودة   معهد آفاق التيسير للتعليم عن بعد > الأقسام العامة > الأسئلة العلمية > أسئلة التفسير وعلوم القرآن الكريم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #151  
قديم 20 ذو القعدة 1441هـ/10-07-2020م, 12:16 AM
عبد العزيز الداخل عبد العزيز الداخل غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
المشاركات: 11,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد العزيز صالح بلا مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أحسن الله إليكم.ما حكم كتابة الآيات القرآنية بغير الرسم العثماني؟
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أما عند كتابة مصحف أو جزء منه فلا تجوز مخالفة الرسم العثماني، وأما إذا كتب آية أو آيات وضمنها في رسالة فالأمر فيها واسع إذا كانت الكتابة تؤدي المعنى الذي تُقرأ به الآية بما يوافق الرسم العثماني، والأولى موافقة الرسم العثماني، لكن الإلزام بذلك فيه مشقة لأنه لا يكاد يتأتي حفظ الرسم العثماني إلا لأفذاذ من الحفاظ.

رد مع اقتباس
  #152  
قديم 23 ذو الحجة 1441هـ/12-08-2020م, 02:36 PM
فروخ الأكبروف فروخ الأكبروف غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الثالث
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 147
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله. أحسن الله إليكم.
ورد في تعامل ابن كثير مع الإسرائليات أنه قد أعرض أحيانا عن إيرادها. ولم أفهم المثال الوارد في هذا، حيث ذكر أنه ترك ما ورد في فضائل السور. أعني: هل يمكن أن تروى عن الإسرائليات الأخبار المتعلقة بالقرآن وفضائل سوره؟

رد مع اقتباس
  #153  
قديم 23 ذو الحجة 1441هـ/12-08-2020م, 06:41 PM
إنشاد راجح إنشاد راجح غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Sep 2016
المشاركات: 560
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيكم

سؤالي يتكون من عدة أقسام
أولا قال أبو الحسن الهروي: ( واعلم أنه إذا بطل عمل "إن"المخففة من الثقيلة جاز أن يقع بعدها الاسم والفعل جميعًا، ولم يكن بينها وبين"إن"النافية فرق إلا "باللام"، فمتى ذكرت "اللام"فهي المخففة من الثقيلة في معنى الإيجاب، ومتى حذفت "اللام"فهي المخففة من الثقيلة في معنى الإيجاب، ومتى حذفت "اللام" فهي النافية) ا.هـ.

ماقاله أبو الحسن الهروي، في معنى (إن) المخففة:
https://jamharah.net/showpost.php?p=158508&postcount=8

يبدو أن هناك تكرار في الكلام والمفترض: أنه ( فمتى ذكرت اللام فهى المخففة من الثقيلة في معنى الإيجاب، ومتى حذفت اللام فهى النافية)

- ما معنى الإيجاب هنا، هل هو بمعنى التوكيد؟

ثانيا: قال بشر بن هلال فيما ذكره ابن جرير في تفسيره
: ( إن بمعنى الابتداء والإيجاب. ألا ترى أنّها تعمل فيما يليها، ولا تعمل فيما بعد الّذي بعدها، فترفع الخبر ولا تنصبه، كما تنصب الاسم، فكان مجاز " إن هذان لساحران " مجاز كلامين، مخرجه: إنّه: إي نعم، ثمّ قلت: هذان ساحران،)

- فما معنى الابتداء والإيجاب، أيحمل على أن (إن) بمعنى نعم، وذلك يراد به القراءة التي عليها عامة القراء بتشديد (إن) ؟

ثالثا: خلاصة ما فهمته من كلام أبي الحسن الهروي، أن (إن) المخففة يجوز إعمالها كالمشددة، وهى في هذه الحال تنصب اسمها، على اللغة المشهورة، وإن أريد إبطال عملها- وهو الأكثر- فإنها ترفع اسمها، ويلزم أن تدخل اللام على خبرها توكيدا، ولزوال اللبس من كونها نافية.
لكن في قول الله تعالى: (إن هذان لساحران) هناك من ذهب إلى أن (إن) هنا نافية وهى بمعنى (ما) وأن اللام بمعنى (إلا) وأن معنى قراءة حفص وابن كثير (إن هذان لساحران): (ما هذان إلا ساحران)
وقد ذهب أبو إسحاق الزجاج إلى استحسان هذه القراءة ويشهد لها ما روي عن أبي بن كعب أنه قرأ: : ما هذان إلا ساحران
- وقيل أنه لا يجوز إدخال اللام هنا وأنه جائز في الشعر، ودخول اللام هنا بمعنى (إلا)


- فكيف نفهم قول من قال بأنها نافية، في ضوء ما قاله الهروي ؟

- وإن صح حمل هذه القراءة - بإن المخففة- فهل يرجع لسياق الكلام، وهل يجوز حمل معنى القراءة على الوجهين بأن (إن) مخففة وأنها نافية ؟!!


جزاكم الله خيرا


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أسئلة, طلاب


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:57 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir