دليل المعهد | طريقة الدراسة| التأصيل العلمي| فريق العمل

العودة   معهد آفاق التيسير للتعليم عن بعد > برنامج إعداد المفسر > المستوى الأول > منتدى المجموعة الأولى

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 26 محرم 1442هـ/13-09-2020م, 02:32 AM
هيئة الإشراف هيئة الإشراف غير متواجد حالياً
معهد آفاق التيسير للتعليم عن بعد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 4,372
افتراضي تسجيل الحضور اليومي بفوائد علمية مما يدرس في الأسبوع الرابع

تسجيل الحضور اليومي بفوائد علمية مما يدرس في
(الأسبوع الرابع)

*نأمل من جميع الطلاب الكرام أن يسجلوا حضورهم اليومي هنا بذكر فوائد علمية مما درسوه في ذلك اليوم، وسيبقى هذا الموضوع مفتوحاً إلى صباح يوم الأحد.

  #2  
قديم 26 محرم 1442هـ/13-09-2020م, 11:57 AM
محمد حجار محمد حجار غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 28
افتراضي

فوائد مقرر الأحد 25-1-1442 المشتمل على بيان فضل علم التفسير
1 - قال الله عز وجل ( ‌ذَٰلِكَ ‌ٱلۡكِتَٰبُ لَا رَيۡبَۛ فِيهِۛ هُدٗى لِّلۡمُتَّقِينَ )
2 - و قال الله عز وجل ( قَالَ ٱهۡبِطَا مِنۡهَا جَمِيعَۢاۖ بَعۡضُكُمۡ لِبَعۡضٍ عَدُوّٞۖ فَإِمَّا يَأۡتِيَنَّكُم مِّنِّي هُدٗى فَمَنِ ‌ٱتَّبَعَ ‌هُدَايَ فَلَا يَضِلُّ وَلَا يَشۡقَىٰ )
من الأيتين السابقتين يتضح أن القرآن هو هدى الله و أن من اتبع القرآن – هدى الله – فلا يضل و لا يشقى و لا يمكن للعبد أن يتبع هدى الله بغير علم ٍو فهم ٍ للقرآن ففهم القرأن غاية الغايات و أشرفها إذ بفهم القرآن يُعصم العبد من الضلال و الشقاء و ينال سعادة الدنيا و الآخرة و دراسة التفسير و تعلمه بضوابط الشرع هو الوسيلة الصحيحة لفهم القرآن فمن سلك طريق دراسة التفسير و تعلمه بإخلاص و صدق فاز بقدر من فهم القرآن على قدر جهده و إخلاصه و من ثم فاز بقدره من خيري الدنيا و الآخرة فدراسة التفسير و تعلمه فيها الخير كله و الفوز و النجاة و صور الخير المحصلة من تعلم التفسير و فهم القرآن لا حصر لها و لا عد و لا يعلمها إلا الله و من أدرك هذا المعنى و استشعره حصل له من الإندفاع و النهم لتعلم التفسير بقدر ادراكه و استشعاره لهذا المعنى

  #3  
قديم 26 محرم 1442هـ/13-09-2020م, 04:32 PM
عبد الجبار عبود عبد الجبار عبود غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 28
افتراضي

لمَ التفسيرِ من أشرف العلوم وأجلّها، وأعظمها بركة، وأحسنها أثراً، وأوسعها معرفة، وحاجة الأمّة إليه ماسّة في كلّ زمان ومكان؛ وذلك لافتقارهم إلى بيان ما أنزل الله في كتابه من الهدى، وجواب ما أشكل عليهم فهمه، وخفي عليهم علمه.
وقد شرَّف الله أهلَ التفسير ورفع قدْرَهم، وأعلى شأنهم إذْ جعلَهم مرجعاً لعباده في فَهْمِ كلامه وبيانِ مراده، وكفى بذلك فضلاً وشرفاً.
ومعرفةُ طالبِ العلمِ بفضلِ علمِ التفسيرِ وجلالةِ قَدْرِه وعلوِّ شأنه مما يعينه على تعلّمه بجدٍّ واجتهاد، وأخذه بقوّةِ عزيمةٍ وإقبالِ نفسٍ.

  #4  
قديم 26 محرم 1442هـ/13-09-2020م, 04:47 PM
محمد عبد العزيز العزاوي محمد عبد العزيز العزاوي غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 26
افتراضي

السلام عليكم ... من فوائد درس اليوم .. الاحد / 25 / محرم / 1442ه
قال عكرمة مولى ابن عباس: « إني لأخرج إلى السوق ، فأسمع الرجل يتكلم بالكلمة فينفتح لي خمسون باباً من العلم ». .
وعكرمة من خاصّة أصحاب ابن عباس رضي الله عنه، وأعلمهم بالتفسير؛قال فيه سلام بن مسكين: « كان أعلم الناس بالتفسير ».وقال الشعبي: « ما بقى أحدٌ أعلم بكتاب الله من عكرمة ».
ومن أسبابِ سَعَةِ علم عكرمة بالتفسير ما أوتيهُ من فَهْمِ القرآن حتى إنَّه كان يَذكرُ لابنِ عباسٍ بعض الأوجه في التفسير فيستحسنها ابن عباس ويجيزه عليها بجائزة.
وسبيل فهم القرآن هو معرفة تفسيره، وتنوّع دلائل ألفاظه على المعاني، وفقه أنواع تلك الدلالات ومراتبها.
والمقصود أن من أجلِّ فضائل علم التفسير أنه يعين على فهم القرآن الذي هو رسالة الله تعالى إلينا، وقد علم الناس أن الرسائل على قدر مرسلها، فمن أرسلت له رسالة من ملك أو معظّم من الناس كانت قراءته لرسالته وتمعّنه فيها، وحرصه على فهمها، وفرحه بها أعظم مما يجده لرسالة من هو دونه؛ فكيف ينبغي أن يكون حال المؤمن وهو يقرأ الكتاب الذي أرسل الله به خير رسله بواسطة خير ملائكته في أشرف ليلة وخير بلد؛ وقد تضمّن خير هدى أرسل إلى أمّة من الأمم؟!!

  #5  
قديم 26 محرم 1442هـ/13-09-2020م, 10:17 PM
أحمد طلال سالم أحمد طلال سالم متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 35
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه

من فوائد درس اليوم :
والمقصود أن من أجلِّ فضائل علم التفسير أنه يعين على فهم القرآن الذي هو رسالة الله تعالى إلينا، وقد علم الناس أن الرسائل على قدر مرسلها، فمن أرسلت له رسالة من ملك أو معظّم من الناس كانت قراءته لرسالته وتمعّنه فيها، وحرصه على فهمها، وفرحه بها أعظم مما يجده لرسالة من هو دونه؛ فكيف ينبغي أن يكون حال المؤمن وهو يقرأ الكتاب الذي أرسل الله به خير رسله بواسطة خير ملائكته في أشرف ليلة وخير بلد؛ وقد تضمّن خير هدى أرسل إلى أمّة من الأمم؟!!
وكيف ينبغي أن يكون حرصه على تفهّمه ومعرفة تفسيره وتبيّن هداه وتفصيل أحكامه؟!!
وكيف ينبغي أن يكون فرحه بالقرآن واعتزازه برسالة ربّه إليه، وقد قال الله تعالى: {يَاأَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ (57) قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ (58)}[يونس].
وقد نقل الشيخ بكر بن عبد الله أبو زيد عن العلامة المفسّر الشيخ عبد الرحمن الدوسري صاحب تفسير "صفوة الآثار والمفاهيم" أنه سُئل عن أهمّ شروط المفسّر؛ فأجاب على البديهة: (أن تملأ قلبَه الفرحةُ بالقرآن).
ولا ريب أنّ الفرحة بالقرآن إذا ملأت قلب صاحبها كانت لها آثار مباركة من حسن الإقبال على تلاوته وتفهّمه، والتبصّر به واتّباع هداه، والاعتبار بما فيه، فيزداد علماً وهدى، وخشية وإنابة، ويزداد بذلك توفيقاً في فهم القرآن والانتفاع به والارتفاع به.

الفائدة: سبحان من انزل القرآن وقال فيه (إِنَّمَا یُؤۡمِنُ بِـَٔایَـٰتِنَا ٱلَّذِینَ إِذَا ذُكِّرُوا۟ بِهَا خَرُّوا۟ سُجَّدࣰا وَسَبَّحُوا۟ بِحَمۡدِ رَبِّهِمۡ وَهُمۡ لَا یَسۡتَكۡبِرُونَ ۩ ۝ تَتَجَافَىٰ جُنُوبُهُمۡ عَنِ ٱلۡمَضَاجِعِ یَدۡعُونَ رَبَّهُمۡ خَوۡفࣰا وَطَمَعࣰا وَمِمَّا رَزَقۡنَـٰهُمۡ یُنفِقُونَ ۝ فَلَا تَعۡلَمُ نَفۡسࣱ مَّاۤ أُخۡفِیَ لَهُم مِّن قُرَّةِ أَعۡیُنࣲ جَزَاۤءَۢ بِمَا كَانُوا۟ یَعۡمَلُونَ)
[سورة السجدة 15 - 17]
وقال : (أُو۟لَـٰۤىِٕكَ ٱلَّذِینَ أَنۡعَمَ ٱللَّهُ عَلَیۡهِم مِّنَ ٱلنَّبِیِّـۧنَ مِن ذُرِّیَّةِ ءَادَمَ وَمِمَّنۡ حَمَلۡنَا مَعَ نُوحࣲ وَمِن ذُرِّیَّةِ إِبۡرَ ٰ⁠هِیمَ وَإِسۡرَ ٰ⁠ۤءِیلَ وَمِمَّنۡ هَدَیۡنَا وَٱجۡتَبَیۡنَاۤۚ إِذَا تُتۡلَىٰ عَلَیۡهِمۡ ءَایَـٰتُ ٱلرَّحۡمَـٰنِ خَرُّوا۟ سُجَّدࣰا وَبُكِیࣰّا ۩)
[سورة مريم 58]
فلا عجب ان يفرح المؤمن بالقرآن العظيم وذلك بأن هداه الله تعالى واختار له الإيمان وجعل له الاسلام دينا وان يخاف الله تعالى وان لا يأمن على نفسه النجاة إلا برحمته تعالى وان يبكي من تلك الخشية عندما يستشعر كلام خالقه تعظيما واجلالا خوفا ورهبا.
والحمد لله رب العالمين.

  #6  
قديم 26 محرم 1442هـ/13-09-2020م, 11:54 PM
كمال مراح كمال مراح غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 26
افتراضي فائدة اليوم

إن الناظر الى علم التفسير، يجد هذا العلم من أشرف العلوم، وذلك لأنه متعلق بكلام رب السماوات والأرض. فعلى طالب العلم الاهتمام والحرص في طلبه.

  #7  
قديم 27 محرم 1442هـ/14-09-2020م, 10:08 AM
أحمد غزالي أحمد غزالي غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 30
افتراضي

فوائد الدرس 25 محرم 1442
بيان أوجه فضل علم التفسير
فإنَّ علمَ التفسيرِ من أشرف العلوم وأجلّها، وأعظمها بركة، والله تبارك وتعالى شرَّف ورفع قدْرَ من تعلم القرآن وعلّمه. إذا عرف طالب العلمِ فضل علمِ التفسيرِ وتعلّمه زادت همته فصار مجتهدا ونشيطا في الدراسة. ومن فضائل علم التفسير ؛

أنه معين على فهم كلام الله عز وجل، ومعرفة مراده، ومن أوتي فهم القرآن فقد أوتي خيراً كثيراً.
إنَّ فهم القرآن يفتحُ لطالب العلم أبواباً من العلم يغفل عنها غيره، بل ربما سمع كلمةً من رجُلٍ فذكَّرته بآية كان يتأمّلها؛ فينفتح له بذلك بابٌ أو أبوابٌ من العلم، وهذه مرتبة عزيزة من مراتب العلماء، كما قال عكرمة مولى ابن عباس: (إني لأخرج إلى السوق ، فأسمع الرجل يتكلم بالكلمة فينفتح لي خمسون باباً من العلم ). رواه ابن سعد في الطبقات من طريق ابن علية عن أيوب عن عكرمة، وهذا إسناد صحيح.

ومن فضائل علم التفسير تعلّقه بأشرف الكلام وأحسنه وأصدقه وأحكمه، وأعظمه بركة وأجلّه قدراً، وهو كلام الله تعالى الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد. فالاشتغال بالتفسير اشتغال بأفضل الكلام وأحسنه تعلّما وتفهّماً، ومدارسة وتعليماً، فيكتسب المشتغل بالتفسير من علوم القرآن وكنوزه، ويقتبس من نوره وهداياته؛ ما يجد حسن أثره، وعظيم بركته عليه، ولا يزال العبد ينهل من هذا العلم ويستزيد منه حتى يجد بركته في نفسه وأهله وماله

ومن فضائل علم التفسير أيضا أنه يدخل صاحبه في زمرة خيرِ هذه الأمة، كما في صحيح البخاري من حديث سعد بن عبيدة عن أبي عبد الرحمن السلمي عن عثمان بن عفان رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال(خيركم من تعلم القرآن وعلمه ).

فهذه الفضائل من سبيل التمثيل، وقد تعدّد فضائل هذا العلم، فينبغي لطالب علم أن يعتني بها لتزداد عزيمته فيحرص في اغتنام جلّ وقته للدراسة والتدبر والتفقه على تفسير كلام الرحمن.

  #8  
قديم 27 محرم 1442هـ/14-09-2020م, 10:14 AM
أحمد غزالي أحمد غزالي غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 30
افتراضي

فوائد الدرس 26 محرم 1442
بيان حاجة الأمة إلى علم التفسير

لابدّ على طلابِ العلمِ أن يعرف أنّ الأمّة يحتاج إلى تفسير القرآن وبيان معانيه، ودعوتهم بالقرآن، وإنذارهم بما فيه من الوعيد، وتبشيرهم بما تضمنه من البشائر. فحاجة الأمة إلى فهم القرآن والاهتداء به ماسة، وكم من فتنةٍ ضلَّت بها طوائف من الأمة بسبب مخالفتها لهدى الله عز وجل الذي بيَّنه في كتابه.

فحاجة الناس إلى معرفة ما بينه الله في القرآن من الهدى، والحذر مما حذرهم منه أشد من حاجتهم إلى الطعام والشراب والنفس؛ ضلاله عن هدى الله تعالى فيكون سبب خسران آخرتِه التي هي حياته الحقيقية، الحياة التي لا فناء بعدها؛ ولا سبيل للناس إلى السعادة في تلك الحياة إلا باتّباع هدى القرآن؛ ولذلك كانت حاجة الأمة إلى فهم القرآن، ومعرفة معانيه، والاهتداء به حاجة ماسّة بل ضرورية؛ لأنهم لا نجاة لهم ولا فوز ولا سعادة إلا بما
يهتدون به من هدى الله جل وعلا الذي بينه في كتابه.

ومن المهم أن يتعرف طالب العلم على أنواع هذه الحاجات ليقوم بواجبه من الدعوة إلى الله بما تعلّم من تفسير القرآن وعرف من معانيه وهداياته؛ فيسهم في سدّ حاجة الأمة بما يسره الله له وفتح به عليه، ولذلك كان على طالب علم التفسير أن يعي أن تحمّل أمانة هذا العلم تقتضي منه يأخذه بقوّة وعزيمة، وأن يتّبع فيه سبيل النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه والتابعين لهم بإحسان، فيتعلَّم معاني القرآن، ويتب بهداه، ويعقل أمثاله، ويفقه مراد الله تعالى بما أنزله في هذا الكتاب العظيم؛ ويعمل بما تعلّم، ويدعو إلى الله عزّ وجلّ؛ فمن كمّل هذه المراتب كان من خاصّة أتباع النبي صلى الله عليه وسلم.

اللهم علّمنا ما ينفعنا، وانفعنا بما علّمتنا، وزدنا علماً تنفعنا به إنّك أنت العليم الحكيم

  #9  
قديم 27 محرم 1442هـ/14-09-2020م, 03:20 PM
محمد عبد العزيز العزاوي محمد عبد العزيز العزاوي غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 26
افتراضي

السلام عليكم....من فوائد درس اليوم / الاثنين // 26/ محرم/ 1442ه .
حاجة الأمّة إلى الاهتداء بهدى القرآن في معاملة من يداخلهم من أصحاب الملل والنحل؛ فقد يُبتلى المسلمون في بلد من البلدان بطوائف منهم؛ وفي كتاب الله تعالى ما يرشد المؤمن إلى ما يعرف به ضلال أولئك الضالّين، وما يبصِّره بسبل دعوتهم إلى الحق ، ومعاملتهم على الهدى الرباني الذي لا وكس فيه ولا شطط؛ فيحتاج أهل كلّ بلد إلى من يفقّههم في هدى القرآن في معاملة تلك الطوائف التي ابتلوا بها. ومن ذلك أن طالب علم التفسير قد يكون في بلدٍ يفشو فيه منكر من المنكرات؛ فيتعلم من كتاب الله ما يعرف به الهدى ويدعو به من حوله لعلهم يهتدون. ، وكذلك المرأة في المجتمعات النسائية تُبصِرُ ما لا يبصره كثير من الرجالِ ولا يعرفون قدرَه من أنواع المنكرات والفتن التي افتتن بها كثير من النساء؛ فتتعلم طالبة العلم كيف تدعو بالقرآن بين صفوف النساء، وكيف تبيّن الهدى، وتدعو للحق، وتعظ من في إيمانها ضعف وفي قلبها مرض.

  #10  
قديم 27 محرم 1442هـ/14-09-2020م, 06:34 PM
محمد حجار محمد حجار غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 28
افتراضي

فوائد مقرر الإثنين 26-1-1442 المشتمل على بيان حاجة الأمة لعلم التفسير
1 - قال الله عز وجل (هُوَ ٱلَّذِيٓ أَنزَلَ عَلَيۡكَ ٱلۡكِتَٰبَ مِنۡهُ ءَايَٰتٞ ‌مُّحۡكَمَٰتٌ هُنَّ أُمُّ ٱلۡكِتَٰبِ وَأُخَرُ مُتَشَٰبِهَٰتٞۖ فَأَمَّا ٱلَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمۡ زَيۡغٞ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَٰبَهَ مِنۡهُ ٱبۡتِغَآءَ ٱلۡفِتۡنَةِ وَٱبۡتِغَآءَ تَأۡوِيلِهِۦۖ وَمَا يَعۡلَمُ تَأۡوِيلَهُۥٓ إِلَّا ٱللَّهُۗ وَٱلرَّـٰسِخُونَ فِي ٱلۡعِلۡمِ يَقُولُونَ ءَامَنَّا بِهِۦ كُلّٞ مِّنۡ عِندِ رَبِّنَاۗ وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّآ أُوْلُواْ ٱلۡأَلۡبَٰبِ ) [آل عمران: 7]
يتضح من الأية السابقة أن من القرآن ما هو متشابه و في معنى المتشابه عند أهل العلم قولان أحدهما هو ما خفي معناه و لا يعلم تأويله إلا الله و الثاني هو ما خفي معناه بالظاهر و اتضح عند رده إلى المحكم و أياً كان الراجح من القولين فالثابت الذي لا مراء فيه أن في الناس أصحاب قلوب مريضة يتبعون المتشابه لتأويله بما يوافق أهوائهم ليضلوا الناس بغير علم فهؤلاء من أشد الآفات على الأمة و لا يمكن التصدي لهم إلا بدراسة التفسير و تعلمه و ضبطه بضوابط الشرع و تقديم التفسير الصحيح للناس لألا يفتتنوا بأصحاب الأهواء و هذا والله من أجل الأعمال أن يَنذُر الإنسان نفسه ليذب عن دين الله و عن أمته أي أذى يحاول المغرضون المبتدعون أن يوقعوه
2 - و قال الله عز وجل (وَمَا كَانَ ٱلۡمُؤۡمِنُونَ لِيَنفِرُواْ كَآفَّةٗۚ ‌فَلَوۡلَا ‌نَفَرَ مِن كُلِّ فِرۡقَةٖ مِّنۡهُمۡ طَآئِفَةٞ لِّيَتَفَقَّهُواْ فِي ٱلدِّينِ وَلِيُنذِرُواْ قَوۡمَهُمۡ إِذَا رَجَعُوٓاْ إِلَيۡهِمۡ لَعَلَّهُمۡ يَحۡذَرُونَ [التوبة: 122] )
يتضح من الأية السابقة أن التفقه في الدين شرف و نعمة و مهمة حثنا عليها ربنا جل و عز لحاجة الأمة إلى من يبصرها بما ينفعها فتعمل به و بما يضرها فتجتنبه و تحذره و علم التفسير من أشرف و أعظم الوسائل التي يتفقه بها العبد في دينه لينفع به أمته فيبين لها بتفسير كلام الله طريق الهداية و السعادة و يجنبها المهالك و الشقاء

  #11  
قديم 27 محرم 1442هـ/14-09-2020م, 09:26 PM
عبد الجبار عبود عبد الجبار عبود غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 28
افتراضي

أوجه حاجة الأمّة إلى فهم القرآن:
1=الاهتداء بهدى القرآن في الفتن
2=فهم القرآن والاهتداء به في معاملة أعدائها من اليهود والنصارى والذين أشركوا
3= معرفة صفات المنافقين وعلاماتهم وحِيَلِهم وطرائقهم في المكر والخديعة
4=الاهتداء بهدى القرآن في معاملة من يداخلهم من أصحاب الملل والنحل
5=يتعلم طالب العلم من كتاب الله ما يعرف به الهدى ويدعو به من حوله لعلهم يهتدون
6= وتتعلم طالبة العلم كيف تدعو بالقرآن بين صفوف النساء، وكيف تبيّن الهدى، وتدعو للحق، وتعظ من في إيمانها ضعف وفي قلبها مرض.

  #12  
قديم 27 محرم 1442هـ/14-09-2020م, 09:37 PM
أحمد طلال سالم أحمد طلال سالم متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 35
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين.
من فوائد درس اليوم في بيان حاجة الأمة لعلم التفسير
فحاجة الناس إلى معرفة ما بيّنه الله في القرآن من الهدى، والحذر مما حذّرهم منه أشدّ من حاجتهم إلى الطعام والشراب والنفس؛ لأن أقصى ما يصيب الإنسان بسبب انقطاع هذه الأمور أن يموت، والموت أمر محتّم على كل نفس.
وأما ضلاله عن هدى الله تعالى فيكون بسببه خسرانُ آخرتِه التي هي حياته الحقيقية كما قال الله تعالى: {وَإِنَّ الدَّارَ الْآخِرَةَ لَهِيَ الْحَيَوَانُ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ (64)}[العنكبوت]، وقال تعالى: {يَوْمَئِذٍ يَتَذَكَّرُ الْإِنسَانُ وَأَنَّى لَهُ الذِّكْرَى (٢٣) يَقُولُ يَا لَيْتَنِي قَدَّمْتُ لِحَيَاتِي (24)}[الفجر].
فكأن ما مضى من الحياة الدنيا لا يعدّ شيئا بالنسبة للحياة الآخرة الأبديّة.
وهذا له نظائر في القرآن الكريم كما في قول الله تعالى: {نَبِّىءْ عِبَادِي أَنِّي أَنَا ٱلْغَفُورُ ٱلرَّحِيمُ (49)وَأَنَّ عَذَابِي هُوَ الْعَذَابُ الْأَلِيمُ (50)} [الحجر]، وقوله تعالى: {إِذَا زُلْزِلَتِ الْأَرْضُ زِلْزَالَهَا (1)}[الزلزلة].
فإذا نسبت العذاب الدنيوي الذي يصيب الناس مهما عظم إلى عذاب الله؛ كان كأنّه لا شيء من عظمة عذاب الله وشدّته.

الفائدة : قال تعالى.:(أَفَمَن شَرَحَ ٱللَّهُ صَدۡرَهُۥ لِلۡإِسۡلَـٰمِ فَهُوَ عَلَىٰ نُورࣲ مِّن رَّبِّهِۦۚ فَوَیۡلࣱ لِّلۡقَـٰسِیَةِ قُلُوبُهُم مِّن ذِكۡرِ ٱللَّهِۚ أُو۟لَـٰۤىِٕكَ فِی ضَلَـٰلࣲ مُّبِینٍ ۝ ٱللَّهُ نَزَّلَ أَحۡسَنَ ٱلۡحَدِیثِ كِتَـٰبࣰا مُّتَشَـٰبِهࣰا مَّثَانِیَ تَقۡشَعِرُّ مِنۡهُ جُلُودُ ٱلَّذِینَ یَخۡشَوۡنَ رَبَّهُمۡ ثُمَّ تَلِینُ جُلُودُهُمۡ وَقُلُوبُهُمۡ إِلَىٰ ذِكۡرِ ٱللَّهِۚ ذَ ٰ⁠لِكَ هُدَى ٱللَّهِ یَهۡدِی بِهِۦ مَن یَشَاۤءُۚ وَمَن یُضۡلِلِ ٱللَّهُ فَمَا لَهُۥ مِنۡ هَادٍ)
[سورة الزمر 22 - 23]

وقال تعالى :(إِنَّكَ مَیِّتࣱ وَإِنَّهُم مَّیِّتُونَ ۝ ثُمَّ إِنَّكُمۡ یَوۡمَ ٱلۡقِیَـٰمَةِ عِندَ رَبِّكُمۡ تَخۡتَصِمُونَ ۝ ۞ فَمَنۡ أَظۡلَمُ مِمَّن كَذَبَ عَلَى ٱللَّهِ وَكَذَّبَ بِٱلصِّدۡقِ إِذۡ جَاۤءَهُۥۤۚ أَلَیۡسَ فِی جَهَنَّمَ مَثۡوࣰى لِّلۡكَـٰفِرِینَ ۝ وَٱلَّذِی جَاۤءَ بِٱلصِّدۡقِ وَصَدَّقَ بِهِۦۤ أُو۟لَـٰۤىِٕكَ هُمُ ٱلۡمُتَّقُونَ)
[سورة الزمر 30 - 33]
فاللهم اجعلنا ممن سمع كلام الله تعالى فاتعظ به واعتبر وعلم انه إلى الموت في مسير منذ أبصر في هذه الدنيا وعقل فاللهم ربنا أنعم علينا بالهدى والتقى والعفاف والغني. اللهم آمين.
والحمد لله رب العالمين.

  #13  
قديم 27 محرم 1442هـ/14-09-2020م, 11:59 PM
كمال مراح كمال مراح غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 26
افتراضي

فائدة يوم الاثنين :
من خلال الدرس لمسنا عدة فوائد ، من بينها أنه يعين على طالب العلم أن يجتهد في هذا العلم ويحرص على تحصيله والعمل به كما لا ننسى أهم شيئ وهو الدعوة لى الله ، بحيث يسخر العبد هذا العلم الذي حصله لإيصاله لعامة الناس ، فهو حلقة هامة لفهم كلام الله .

  #14  
قديم 28 محرم 1442هـ/15-09-2020م, 06:42 PM
عبد الإله أبو طاهر عبد الإله أبو طاهر غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 18
افتراضي

أوجب الله لأهل التفسير الشرف العظيم، والقدر الرفيع، والفضل الكبير، أن جعلهم مرجعا لعباده في فهم كلامه وبيان مراده.

  #15  
قديم 29 محرم 1442هـ/16-09-2020م, 12:29 AM
عبد الجبار عبود عبد الجبار عبود غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 28
افتراضي

وقد تنوّعت مسالك العلماء في التفسير واتّسعت، واختلفت مذاهبهم ومشاربهم، وتنوّعت طرائقهم في بيان معاني القرآن:
- فمنهم من سلك مسلك الإجمال والاختصار، والإشارة إلى بعض ما اختلف فيه بعبارة جامعة مختصرة قد لا يتفطن القارئ المتعجّل لما وراءها.
- ومنهم من غلب عليه بيان المعاني اللغوية من تفسير المفردات وبيان أوجه البلاغة والعناية بتصريف الكلمات وإعرابها واشتقاقها.
- ومنهم من غلب عليه العناية بما ورد من الأحاديث والآثار على اختلاف بينهم في التوسّع والاختصار، وتمييز الصحيح من الضعيف، وذكر الأسانيد وحذفها، والعناية بنقدها وفقهها، والتفنن في جمعها ونقلها.
- ومنهم من غلب عليه العناية بجمع أقوال المفسّرين في مسائل التفسير على اختلاف بينهم في درجة التوثق من صحة نسبة الأقوال إلى قائليها، وتفاوت ظاهر في طرائق جمع الأقوال وتصنيفها.
- ومنهم من غلب عليه إرادة التحرير والترجيح والتدقيق والتمحيص وإعمال أصول التفسير وقواعده.
- ومنهم من غلب عليه بيان الأحكام الفقهية والتوسع في بسطها ودراستها.
- إلى غير ذلك من أنواع العلوم التي يعتني بها كثير من المفسّرين ؛ على تفاوت بينهم في ذكر ما يتصل بالآيات من أنواع علوم القرآن الأخرى كالقراءات والوقف والابتداء وعدّ الآي وأسباب النزول والناسخ والمنسوخ والفضائل والمناسبات والمبهمات وغيرها

  #16  
قديم 29 محرم 1442هـ/16-09-2020م, 12:49 AM
أحمد طلال سالم أحمد طلال سالم متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 35
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين.
من فوائد درس اليوم في تلخيص دروس التفسير

وقد اعتنى أهل العلم بتفسير كلام الله تعالى وبيان هداياته وأحكامه ليتفقهوا فيه، وليبلّغوا كتاب الله بحروفه ومعانيه ، فربّ هداية يهتدي بها من يقرأ التفسير تكون له نوراً في حياته كلها ، ويجد من نفعها وبركتها شيئاً عظيماً، وكلما ازداد العبد من التعرف على هدايات القرآن واجتهد في اتّباعها ازداد نصيبه من بركة العلم وطيب الحياة وحسن العاقبة.

قال تعالى :(وَكَذَ ٰ⁠لِكَ أَنزَلۡنَـٰهُ قُرۡءَانًا عَرَبِیࣰّا وَصَرَّفۡنَا فِیهِ مِنَ ٱلۡوَعِیدِ لَعَلَّهُمۡ یَتَّقُونَ أَوۡ یُحۡدِثُ لَهُمۡ ذِكۡرࣰا)(فَتَعَـٰلَى ٱللَّهُ ٱلۡمَلِكُ ٱلۡحَقُّۗ وَلَا تَعۡجَلۡ بِٱلۡقُرۡءَانِ مِن قَبۡلِ أَن یُقۡضَىٰۤ إِلَیۡكَ وَحۡیُهُۥۖ وَقُل رَّبِّ زِدۡنِی عِلۡمࣰا)
[سورة طه 114]
[سورة طه 113]
فاللهم انفعنا بما علمتنا واجعله حجة لنا لا علينا وارزقنا الإخلاص في طلب العلم ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.
آمين
والحمد لله رب العالمين.

  #17  
قديم 29 محرم 1442هـ/16-09-2020م, 01:34 AM
كمال مراح كمال مراح غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 26
افتراضي فائدة يوم الثلاثاء

مراحل عمل التلخيص

المرحلة الاولى : استخلاص المسائل المتعلقة بالآية من كل مفسّر ـ
المرحلة الثانية : ترتيب المسائل ترتيبا موضوعيا ـ
المرحلة الثالثة : تحرير القول في كل مسألة ـ
المرحلة الرابعة : الصياغة العلمية ـ
المرحلة الخامسة : تنسيق النص ، وتحسين عرضه ـ

  #18  
قديم 29 محرم 1442هـ/16-09-2020م, 10:10 AM
أحمد غزالي أحمد غزالي غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 30
افتراضي

المهارات الأساسية في تفسير القرآن
فوائد الدروس ليوم الثلاثاء 27 محرم 1442

الفهم في القرآن هو أفضل ما يؤتاه العبد من العلم، لأن القرآن كلام الله رب العالمين فمن يؤتى فهمه فقد أوتي خيرا كثيرا. فينبغي لطالب العلم أن يجتهد تمام اجتهاد لفهم القرآن، والذي يعينه على فهم القرآن وإحسان دراسة مسائل التفسير أن يتعلّم مهارات التفسير ليصل في كلّ مسألة يدرسها إلى أحسن ما يمكن.

و قد بدأ الشيخ في هذه المهارات بالسهل المهمّ ليكون كالأساس لما بعده، فلذلك أمل الشيخ من طلاب وطالبات إعداد المفسر أن يعتنوا بضبط المهارات الأولى عناية فائقة، لأنها وإن كان يغلب عليها السهولة إلا أنها أصلٌ لما بعدها، فالتهاون فيها قد ينتج عنه ضعف تحصيل المهارات المتقدّمة في التفسير.

و أول السبيل إلى تحصيل مهارات التفسير إنما هو بالصبر المتقن والبعد عن العجلة على أداء الأمثلة والتطبيقات. ومما يعين الطالب على اكتساب تلك المهارات قراءة كلام حذّاق المفسّرين، وتأمّل المواضع التي أجادوا التفسير فيها ثم محاولة مشابهتهم فيما أجادوا فيه بتطبيق نظير ما كتبوه على أمثلة أخرى. وينبغي له مع ذلك أن يعرض ما كتبه على عالمٍ أو طالب علم متمكّن في التفسير ليبديَ له ما خفي عليه من أخطائه، ويرشدَه إلى ما يحتاج إلى معرفته والتنبّه له.ويعينه أيضا تذكّره أنّ علم التفسير هو أشرف العلوم.

والمهارات التي يحتاجها طالب علم التفسير كثيرة متنوّعة عند التفصيل، ويمكن إجمالها في عشر مهارات هي:
- استخلاص مسائل التفسير من كلام المفسرين.
- استخلاص مسائل التفسير من الآيات القرآنية.
- تصنيف مسائل التفسير وتعيين مراجع بحثها.
- جمع الأحاديث والآثار وأقوال السلف في التفسير.
- جمع أقوال علماء اللغة في مسائل التفسير.
- تخريج أقوال المفسرين من مصادرها الأصلية.
- توجيه أقوال المفسرين ومعرفة مآخذها وما بنيت عليه.
- التحقق من صحة نسبة الأقوال في التفسير.
- تحرير مسائل التفسير.
- إدراك علل التفسير.

  #19  
قديم 29 محرم 1442هـ/16-09-2020م, 10:35 AM
أحمد غزالي أحمد غزالي غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 30
افتراضي

فوائد الدروس ليوم الثلاثاء 27 محرم 1442
شرح طريقة تلخيص دروس التفسير

معايير التلخيص الجيد
- حسن استخلاص المسائل
- حسن الترتيب
- التحرير العلمي
- حسن الصياغة
- حسن العرض
علينا (طلاب إعداد المفسر) الاعتناء بشرح الشيخ حفظه الله.
ربّ زدني علما

  #20  
قديم 29 محرم 1442هـ/16-09-2020م, 10:47 AM
أحمد غزالي أحمد غزالي غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 30
افتراضي

فوائد الدروس ليوم الأربعاء 28 محرم 1442
استخلاص مسائل التفسير من تفسير واحد

- مسائل تتعلق بعلوم بالسورة التي وردت فيها الآية
- مسائل تتعلق بعلوم الآية نفسا
- مسائل التفسيرية
- مسائل اسطرادية

  #21  
قديم 29 محرم 1442هـ/16-09-2020م, 12:49 PM
محمد حجار محمد حجار غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 28
افتراضي

فوائد مقرر الثلاثاء 27-1-1442 المشتمل على شرح طريقة تلخيص دروس التفسير
1 – القرآن نبع فيّاض من الخير لا ينضب ينهل منه المؤمنون به على مر العصور إلى يوم القيامة و خير هذا القرآن مراتب و أنواع يُحصّل منها المؤمن بحسب أدواته و وسائله التي يستخدمها في النهل من هذا المعين
2 – المؤمنون بالقرآن يتفاضلون بينهم في فضل الله عليهم و بجدهم و اجتهادهم و مشاربهم و أذواقهم و ملكاتهم و ما إلى ذلك من خصائص تمييز كل مؤمن عن أخيه فمنهم من حصّل الحد الأدنى من الخصائص التي تمكنه من الأخذ من نبع القرآن مباشرة و هم المفسرون و منهم غير ذلك فيعتمدون على المفسرين في النهل من معين القرآن
3 – و من أهم الوسائل التي تمكن المؤمن من أن يكون من أولئك الذين أنعم الله عليهم بملكة تُمكنهم من مقاربة فهم مراد الله أو إصابته هي وسيلة تلخيص دروس التفسير التي تمكنه من الوقوف على أقوال من سبقه من المفسرين أو بعضهم فكلما استطاع المؤمن أن يقف على أكبر قدر من أقوال المفسرين و يستخلص المسائل و يحررها و يلخصها و يرتبها و يضيف إليها ما فتح الله به عليه من فهم مستعينا بالله و الإخلاص له و بما لديه من ملكات علوم الألة و المناهج و الضوابط الشرعية التي تمكنه من فهم كلام الله كان تحقيقه و تحصيله لهذا الفهم أكبر
4 – إذا تمكن المؤمن من وسيلة تلخيص دروس التفسير بمراعاة ما ذكر في البند الثالث يكون قد تكوّن له أصل علمي جيد يمكن البناء عليه

  #22  
قديم 29 محرم 1442هـ/16-09-2020م, 01:02 PM
محمد عبد العزيز العزاوي محمد عبد العزيز العزاوي غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 26
افتراضي

السلام عليكم ..من فوائد درس يوم الثلاثاء 27/ محرم / 1442ه
القراءات في قول الله تعالى: {إياك نعبد وإياك نستعين}
- قرأ السبعة والجمهور بتشديد الياء من {إيّاك}.
- وقرأ عمرو بن فائد {إيَاك} بتخفيف الياء مع كسر الهمزة وهي قراءة شاذة، وقد ردّها ابن كثير وقال: (لأنّ "إيا" ضوء الشمس).
- وقرأ بعضهم: [أيّاك] بفتح الفهمزة والتشديد.
- وقرأ بعضهم: [هيّاك] بالهاء بدل الهمزة، وهي لغة.
- و{نستعين} قرأها الجميع بفتح النون التي في أول الكلمة سوى يحيى بن وثاب والأعمش فإنهما كسراها وهي لغة أسد وربيعة وبني تميم وقيس.
- ذكر هذه القراءات كلها ابن كثير رحمه الله.

  #23  
قديم 30 محرم 1442هـ/17-09-2020م, 11:34 AM
محمد حجار محمد حجار غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 28
افتراضي

فوائد مقرر الأربعاء 28-1-1442 المشتمل على استخلاص مسائل التفسير من تفسير واحد
1 – مسائل التفسير أنواع منها
• المسائل المتعلقة بعلوم السورة و الأية : كأسباب النزول و المقاصد و المناسبة و الفضل و الناسخ و المنسوخ و الأحكام و القراءات و الوقف ........ الخ
• المسائل التفسيرية : كبيان معاني المفردات و الحروف و الأساليب و بيان متعلقات الفعل و معرفة المخاطب و المراد بالإسم المبهم و منطوق الأية و مفهومها و معرفة معاني التذكير و التأنيث و التقديم و التأخير و الإطلاق و التقييد و العموم و الخصوص ......... الخ
• المسائل الإستطرادية : و هي المسائل التي لا يخل بالتفسير عدم ذكرها و إذا ذكرت كان فيها مزيد فائدة كالإستفاضات اللغوية و البلاغية و الفقهية و التاريخية ....... الخ
2 – استخلاص مسائل التفسير يكون بطريقتين
• استخلاصها من كلام المفسرين و فق منهجية تلخيص دروس التفسير
• من الأية نفسها قبل الرجوع إلى كلام المفسرين و هذه تحتاج إلى قدرات و ملكات و مؤهلات لاينبغي لمن لا يتمتع بها أن يسلك هذه الطريقة

  #24  
قديم 30 محرم 1442هـ/17-09-2020م, 09:17 PM
أحمد طلال سالم أحمد طلال سالم متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 35
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
من فوائد درس اليوم والامس :
المهارات الأساسيةفي علم التفسير :
1: استخلاص مسائل التفسير من تفسير واحد ومن تفاسير متعددة.
2: تحرير أقوال المفسرين
3: تلخيص دروس التفسير
4: تحرير مسائل التفسير

طريقة تلخيص دروس التفسير:
المرحلة الأولى: استخلاص المسائل المتعلقة بالآية من كلّ تفسير
والمسائل التي يذكرها المفسّرون على ثلاثة أنواع:
النوع الأول: مسائل علوم الآية وعلوم السورة.
النوع الثاني: المسائل التفسيرية
النوع الثالث: المسائل الاستطرادية

المرحلة الثانية: ترتيب المسائل ترتيباً موضوعياً
المرحلة الثالثة: تحرير القول في كل مسألة
المرحلة الرابعة: الصياغة العلمية
المرحلة الخامسة: تنسيق النص وتحسين عرضه.

والحمد لله رب العالمين

  #25  
قديم 30 محرم 1442هـ/17-09-2020م, 09:21 PM
أحمد طلال سالم أحمد طلال سالم متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2020
المشاركات: 35
افتراضي

المثال السابع (تطبيق مباشر)
تفسير قوله تعالى: (وَجَزَاهُمْ بِمَا صَبَرُوا جَنَّةً وَحَرِيرًا (12) مُتَّكِئِينَ فِيهَا عَلَى الْأَرَائِكِ لَا يَرَوْنَ فِيهَا شَمْسًا وَلَا زَمْهَرِيرًا (13)) الإنسان.
قالَ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بنُ نَاصِرٍ السّعْدِيُّ (ت: 1376هـ): {وَجَزَاهُمْ بِمَا صَبَرُوا}على طاعةِ اللَّهِ، فعَمِلُوا ما أَمْكَنَهم منها، وعن مَعَاصِي اللَّهِ فتَرَكُوها، وعلى أقدارِ اللهِ المُؤْلِمَةِ فلم يَتَسخَّطُوها {جَنَّةً} جامعةً لكلِّ نَعيمٍ، سالمةً مِن كلِّ مُكَدِّرٍ ومُنَغِّصٍ، {وَحَرِيراً} كما قالَ تعالى: {وَلِبَاسُهُمْ فِيهَا حَرِيرٌ}.
ولعَلَّ اللَّهَ إنَّما خَصَّ الحريرَ؛ لأنه لِباسُهم الظاهرُ، الدالُّ على حالِ صاحبِه.
{مُتَّكِئِينَ فِيهَا عَلَى الأَرَائِكِ}،الاتِّكاءُ: التَّمَكُّنُ مِن الجلوسِ، في حالِ الرَّفاهِيَةِ والطُّمأنينةِ والراحةِ ، والأرائكُ هي السُّرُرُ التي عليها اللِّباسُ الْمُزَيَّنُ.
{لاَ يَرَوْنَ فِيهَا}؛ أي: في الجنَّةِ ، {شَمْساً} يَضُرُّهم حَرُّها ، {وَلاَ زَمْهَرِيراً}؛ أي: برْداً شَديداً، بل جَميعُ أوقاتِهم في ظِلٍّ ظليلٍ، لا حَرَّ ولا برْدَ، بحيثُ تَلْتَذُّ به الأجسادُ ولا تَتألَّمُ مِن حَرٍّ ولا بَرْدٍ.

المسائل التفسيرية:
-مرجع الضمير في (جزاهم) يعود على الأبرار.
-زمان الفعل (جزاهم) ماض يدل على تاكيد حدوث الجزاء.
-نوع الفعل متعدي اذ يتطلب مفعولين وهما الابرار او الضمير المتصل وهو الاول(هم) والثاني (جنة) والمعطوف (حريرا).
- معنى حرف الجر الباء في (بما صبروا) السببية أي بسبب ما صبروا عليه.
- (ما) في بما صبروا تفيد التعليل.
- سبب الجزاء: هو الصبر بأنواعه.
- سبب التنكير في جنة وحريرا لتعظيم شأن الجنة ونوع الحرير
- ذكر المفسر انواع الصبر :صبر على الطاعات وصبر عن المعاصي وصبر على الابتلاءات التي هي من اقدار الله تعالى.
- ذكر المفسر حال الابرار في احوال الصبر الثلاثة بانهم عملوا ما امكنهم من اوامر وانهم تركوا معاصي الله تعالى ومناهيه ورضوا بقضاء الله وقدره ولم يظهر منهم سخط عليها.
- وصف المفسر الجنة بأوصاف: انها جامعة لكل انواع النعيم وسالمة من كل ما قد يكدر صفو هذا النعيم وينغص على صاحبه.
- نوع من لباس اهل الجنة: من الحرير
- ذكر المفسر أن سبب تخصيص الحرير بالذكر هو انه لباس ظاهر وجلي عليهم الذي يدل على حال صاحبه وما هو مقيم فيه من التنعيم.
- معنى الاتكاء: التَّمَكُّنُ مِن الجلوسِ، في حالِ الرَّفاهِيَةِ والطُّمأنينةِ والراحةِ
- معنى الارائك: السُّرُرُ التي عليها اللِّباسُ الْمُزَيَّنُ.
- ذكر المفسر مرجع الضمير في (فيها) وهي الجنة.
- ذكر المفسر معنى ذكر الشمس التى لا يراها الابرار في الجنة وهو: أي انهم لا يرون حرها.
- معنى الزمهرير: أي بردا شديدا
- بين المفسر وفصل ان من الاحوال الملازمة للمكان المنعم هو الجلوس بمكان لا يرده البرد الشديد ولا والحر الشديد وان من اوجه المكان المنعم ان يكون ذو ظل ظليل حيث تلتذ اجساد الابرار المنعمة بذلك الجو ولا تتأذى او تتألم من حر أو برد.
- سبب التنكير لمعرف وهو الشمس قد يكون تناسق نهايات الآيات التي قبلها في جنة وحريرا والله اعلم.
- سبب تكرار فيها مرتين قد يكون للتأكيد. وقد يكون للتخصيص أي ان هذا لا يكون الا في جنة الخلد. وقد يكون لربط حال المتكئ على أريكة مريحة فانها تكون اكثر راحة اذا ترافقت مع ظل ظليل لا حر فيه ولا برد.
-لا الاولى في (لا يرون ) تفيد النفي ولا الثانية في و(لا زمهريرا) تفيد التوكيد او فصل الجنس للتأكيد ايضا على فصل الجنسين والله اعلم.
- (يرون) فعل مضارع أي مستمر الحدوث أي انهم لا ولن يروا مطلقا في الجنة لا حرا ولا بردا مؤذيين.
والحمد لله رب العالمين

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الحضور, تسجيل

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:29 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir