دليل المعهد | طريقة الدراسة| التأصيل العلمي| فريق العمل

العودة   معهد آفاق التيسير للتعليم عن بعد > برنامج إعداد المفسر > المستوى الأول > منتدى المجموعة الثالثة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #51  
قديم 23 ربيع الثاني 1440هـ/31-12-2018م, 08:31 AM
سمية الحبيب سمية الحبيب غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الثاني
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
المشاركات: 81
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
إعادة المجلس الأعلى الحادي عشر
1. استخلص المسائل ثم حرّر القول في كل مسألة مما اشتمل عليها تفسير قوله تعالى:
{وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الرَّجْعِ،، وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ،،،، إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ،،،، وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ،،،،،،، )}.
المسائل:
القسم. س
المقسم عليه. س
معنى الرجع. ك. س. ش.
علة تسميته بالرجع. ش.
معنى الأرض ذات الصدع. ك.
مرجع الضمير في قوله : "إنه لقول فصل":
معنى "فصل"
معنى وما هو بالهزل.
خلاصة أقوال المفسرين،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

قوله تعالى: (وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الرَّجْعِ ) )
القسم،،،،،،،،،
" والسماء ذات الرجع،،،،،،،، والأرض ذات الصدع)
المقسم عليه.
أقسم على صحة القرآن . ذكره السعدي. " إنه لقول فصل،،،،،، وما هو بالهزل)


معنى الرجع:
القول الأول:،،،،،،،،،،،،،، المطر. قاله ابن عبّاسٍ. ذكره عنه ابن كثير ، وذكره كذلك الأشقر.
القول الثاني:،،،،،،،،،،،، هو السّحاب فيه المطر. قاله ابن عباس كذلك.
القول الثالث:،،،،،،،،،،،، تمطر ثمّ تمطر. . قاله ابن عباس كذلك. ذكره عنه ابن كثير، وكذا قال السعدي: ترجعُ السماءُ بالمطرِ كلَّ عامٍ.
القول الرابع:،،،،،،،،،،،،،،،، ترجع رزق العباد كلّ عامٍ، ولولا ذلك لهلكوا وهلكت مواشيهم. قاله قتادة. ذكره عنه ابن كثير
القول الخامس:،،،،،،،،،،،،، ترجع نجومها وشمسها وقمرها يأتين من ههنا . قاله ابن زيدٍ. ذكره عنه ابن كثير
القول السادس:،،،،،،،،،،،،،، وترجعُ السماءُ أيضاً بالأقدارِ والشؤون الإلهيةِ كلَّ وقتٍ. ذكره السعدي.
وبالنظر في هذه الأقوال نجد أنها ترجع إلى ثلاثة أقوال:
القول الأول:،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،، أن السماء ترجع بالمطر والرزق كل عام. وهو حاصل قول ابن عباس وقتادة، وذكره عنهم ابن كثير وذكره السعدي والأشقر.
القول الثاني:،،،،،،،،،،،،،،،، أن السماء ترجع نجومها وشمسها وقمرها. قاله ابن زيدٍ. ذكره عنه ابن كثير
القول الثالث:،،،،،،،،،،،،،،،،،،،، أن السماءُ ترجعُ بالأقدارِ والشؤون الإلهيةِ كلَّ وقتٍ. ذكره السعدي.

علة تسميته بالرجع:،،،،،،،،،،،،،،
لأنه يجي ويرجع ويتكرر.

قوله تعالى: (وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ )،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
معنى الأرض ذات الصدع:
القول الأول: هو انصداع الأرض عن النّبات. قاله ابن عبّاسٍ، وكذا قاله سعيد بن جبيرٍ وعكرمة وأبو مالكٍ والضّحّاك والحسن وقتادة والسّدّيّ وغير واحدٍ. ذكر ذلك ابن كثير، وهو حاصل قول السعدي والأشقر.
القول الثاني: وتنصدعُ الأرضُ عن الأمواتِ. ذكر هذا القول السعدي.


قوله تعالى: (إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ )
مرجع الضمير في "إنه":
أي القران. ذكره السعدي والأشقر.
معنى فصل:،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
القول الأول:،،،،،،،،،،،،،،، حقٌّ. قاله ابن عبّاسٍ، وكذا قال غيره. ذكره ابن كثير.
القول الثاني:،،،،،،،،،،،،،،، حكمٌ عدلٌ. ذكره ابن كثير.
القول الثالث:،،،،،،،،،،،،،،، حقٌّ وصدقٌ، بيِّنٌ واضحٌ، وهوَ القولُ الذي يفصلُ بينَ الطوائفِ والمقالاتِ، وتنفصلُ بهِ الخصوماتُ. ذكره السعدي.
القول الرابع:،،،،،،،،،،،،،،،،، قَوْلٌ يَفْصِلُ بَيْنَ الْحَقِّ وَالْبَاطِلِ. ذكره الأشقر.
وبالنظر إلى هذه الأقوال نجد أنها متقاربة ولا منافاة بينها، فالقرآن قول حق وصدق، وبين وواضح، يفصل بين الحق والباطل، فحكمه العدل.

تفسير قوله تعالى: (وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ)
معنى الآية:،،،،،،،،،،،،،،،،،، بل هو جدٌّ حقٌّ، لم ينزل بالهزل ولا باللعب.
وهذااما ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر.

حرّر القول في:،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
معنى قوله تعالى: {لتركبن طبقا عن طبق}.
القول الأول:،،،،،،،،،، حالا بعد حالٍ، من النطفةِ إلى العلقةِ، إلى المضغةِ، إلى نفخِ الروحِ، ثمَّ الطفولة ثم الشباب ثم الشيخوخة، وأنتم في ذلك تمرون برخاءً بعد شدّةٍ، وشدّةً بعد رخاءٍ، وغنًى بعد فقرٍ، وفقراً بعد غنًى، وصحّةً بعد سقمٍ، وسقماً بعد صحّةٍ. ا. ثم الْمَوْتِ والحَشْرِ والحسابِ، ودخولِ الْجَنَّةِ أَو النَّارِ فهذهِ الطبقاتُ المختلفةُ الجاريةُ على العبد.
وهذا قول ابن عباس وابن مسعود ومرّة الطّيّب ومجاهدٌ والحسن والضّحّاكوعكرمة. ذكره عنهم ابن كثير، وهو حاصل ما ذكره السعدي والأشقر.
ذكر البخاري بسنده عن مجاهدٍ قال: قال ابن عبّاسٍ: {لتركبنّ طبقاً عن طبقٍ}: حالاً بعد حالٍ، قال: هذا نبيّكم صلّى اللّه عليه وسلّم. هكذا رواه البخاريّ بهذا اللّفظ، وهو محتملٌ أن يكون ابن عبّاسٍ أسند هذا التّفسير عن النّبيّ صلّى اللّه عليه وسلّم، كأنّه قال: سمعت هذا من نبيّكم صلّى اللّه عليه وسلّم، فيكون قوله: نبيّكم مرفوعاً على الفاعليّة من قال، وهو الأظهر واللّه أعلم.
وقال ابن جريرٍ بسنده عن مجاهدٍ أنّ ابن عبّاسٍ كان يقول: {لتركبنّ طبقاً عن طبقٍ}. قال: يعني نبيّكم صلّى اللّه عليه وسلّم، يقول: حالاً بعد حالٍ. هذا لفظه.
ويحتمل أن يكون المراد: {لتركبنّ طبقاً عن طبقٍ}: حالاً بعد حالٍ، قال: هذا... يعني: ا

لمراد بهذا نبيّكم صلّى اللّه
القول الثاني،،،،،،،،،،،، لتركبن يا محمد يا سماء بعد سماء،،،،،،،،،
روي عن عمر وابن مسعودٍ وابن عبّاسٍ وعامّة أهل مكّة والكوفة: (لتركبنّ) بفتح التّاء والباء.
وقال أيضا: : يعنون ليلة الإسراء

القول الثالث:،،،،،،،،،، أعمال من قبلكم منزلا عن منزل. قاله السّدّيّ . ذكره عنه ابن كثير وقال: كأنّه أراد معنى الحديث الصّحيح: ((لتركبنّ سنن من كان قبلكم حذو القذّة بالقذّة، حتّى لو دخلوا جحر ضبٍّ لدخلتموه)). قالوا: يا رسول اللّه، اليهود والنّصارى؟ قال: ((فمن؟)). وهذا محتملٌ.

القول الرابع: في كلّ عشرين سنةٍ تحدثون أمراً لم تكونوا عليه. روي عن مكحول. ذكره ابن كثير.

القول الخامس: السّماء تنشقّ، ثمّ تحمرّ، ثمّ تكون لوناً بعد لونٍ. روي عن ابن مسعود. ذكره ابن كثير.

القول الساس: قومٌ كانوا في الدّنيا خسيسٌ أمرهم، فارتفعوا في الآخرة، وآخرون كانوا أشرافاً في الدّنيا فاتّضعوا في الآخرة. . قاله سعيد بن جبير. ذكره ابن كثير.
ثمّ قال ابن جريرٍ بعدما حكى أقوال النّاس في هذه الآية من القرّاء والمفسّرين- كما حكاه عنه ابن كثير- : والصّواب من التّأويل قول من قال: لتركبنّ أنت يا محمّد، حالاً بعد حالٍ وأمراً بعد أمرٍ من الشّدائد، والمراد بذلك وإن كان الخطاب موجّهاً إلى رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم جميع النّاس أنّهم يلقون من شدائد يوم القيامة وأهواله أحواله. وهذا ما ذكره بن كثير والسعدي والاشقر.

رد مع اقتباس
  #52  
قديم 28 ربيع الثاني 1440هـ/5-01-2019م, 09:51 PM
أماني خليل أماني خليل غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الثاني
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
المشاركات: 42
افتراضي

استخلص ثلاث فوائد سلوكية وبيّن وجه الدلالة عليها من قوله تعالى:
فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7) إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8) يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9) فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ (10)}.

فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5)
التفكر في خلق الله مما يزيد الإيمان
التفكر في أصل خلقة الإنسان يقوده إلى التواضع وعدم التكبر .
يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9)
الاجتهاد في تنقية السريرة وتحقيق الإخلاص .
2. أجب على إحدى المجموعات التالية:
المجموعة الأولى:
1. استخلص المسائل ثم حرّر القول في كل مسألة مما اشتمل عليها تفسير قوله تعالى:
{يَا أَيُّهَا الْإِنْسَانُ إِنَّكَ كَادِحٌ إِلَى رَبِّكَ كَدْحًا فَمُلَاقِيهِ (6) فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ (7) فَسَوْفَ يُحَاسَبُ حِسَابًا يَسِيرًا (8) وَيَنْقَلِبُ إِلَى أَهْلِهِ مَسْرُورًا (9)}.
المسائل التفسيرية :
المراد بالإنسان . ش
معنى { كادح إلى ربك كدحا } . ك س ش .
مرجع الضمير ( الهاء ) في قوله تعالى : {ملاقيه } .
المراد بالحساب . ك س ش .
موضع انقلاب من أوتي كتابه بيمينه . ك س .
المراد بأهله . ش .
سبب سرور من أوتي كتابه بيمينه . ك س ش .
تحرير القول في معنى { كادح إلى ربك كدحا } .
ورد فيها أقوال :
1/ ساع إلى ربك سعيا وعامل عملا . ذكره ابن كثير .
2/ ساع إلى ربك سعيا وعامل بأوامره ونواهيه ، ومتقرب إليه بالخير أو الشر ذكره السعدي .
3 / ساع إلى ربك . ذكره الأشقر .
4/ تعمل عملا تلقى الله به خيرا كان أو شرا . عن ابن عباس . ذكره ابن كثير .
والأقوال متقاربة وخلاصتها أن الإنسان عامل عملا إما خيرا وإما شرا .
تحرير القول في مرجع الضمير ( الهاء ) في قوله تتعالى : { فملاقيه }
ورد فيها قولان :
الأول : الرب سبحانه وتعالى . ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر .
الثاني : العمل . ذكره ابن كثير .

2. حرّر القول في:
المراد بالبروج في قوله تعالى: {والسماء ذات البروج}.
ورد فيها أقوال :
الأول :منازل الشمس والقمر والكواكب ، عن ابن جرير . ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر .
الثاني :النجوم ، عن ابن عباس ومجاهد والضحاك والحسن وقتادة والسدي . ذكره ابن كثير .
الثالث : البروج التي فيها الحرس ، عن مجاهد . ذكره ابن كثير .
الرابع : الخلق الحسن ، عن المنهال بن عمرو . ذكره ابن كثير .

رد مع اقتباس
  #53  
قديم 2 جمادى الأولى 1440هـ/8-01-2019م, 02:11 AM
هيئة التصحيح 7 هيئة التصحيح 7 متواجد حالياً
هيئة التصحيح
 
تاريخ التسجيل: Aug 2014
المشاركات: 5,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سمية الحبيب مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم
إعادة المجلس الأعلى الحادي عشر
1. استخلص المسائل ثم حرّر القول في كل مسألة مما اشتمل عليها تفسير قوله تعالى:
{وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الرَّجْعِ،، وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ،،،، إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ،،،، وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ،،،،،،، )}.
المسائل:
القسم. س
المقسم عليه. س
معنى الرجع. ك. س. ش.
علة تسميته بالرجع. ش.
معنى الأرض ذات الصدع. ك.
مرجع الضمير في قوله : "إنه لقول فصل":
معنى "فصل"
معنى وما هو بالهزل.
خلاصة أقوال المفسرين،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

قوله تعالى: (وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الرَّجْعِ ) )
القسم،،،،،،،،،
" والسماء ذات الرجع،،،،،،،، والأرض ذات الصدع)
المقسم عليه.
أقسم على صحة القرآن . ذكره السعدي. " إنه لقول فصل،،،،،، وما هو بالهزل)


معنى الرجع:
القول الأول:،،،،،،،،،،،،،، المطر. قاله ابن عبّاسٍ. ذكره عنه ابن كثير ، وذكره كذلك الأشقر.
القول الثاني:،،،،،،،،،،،، هو السّحاب فيه المطر. قاله ابن عباس كذلك.
القول الثالث:،،،،،،،،،،،، تمطر ثمّ تمطر. . قاله ابن عباس كذلك. ذكره عنه ابن كثير، وكذا قال السعدي: ترجعُ السماءُ بالمطرِ كلَّ عامٍ.
القول الرابع:،،،،،،،،،،،،،،،، ترجع رزق العباد كلّ عامٍ، ولولا ذلك لهلكوا وهلكت مواشيهم. قاله قتادة. ذكره عنه ابن كثير
القول الخامس:،،،،،،،،،،،،، ترجع نجومها وشمسها وقمرها يأتين من ههنا . قاله ابن زيدٍ. ذكره عنه ابن كثير
القول السادس:،،،،،،،،،،،،،، وترجعُ السماءُ أيضاً بالأقدارِ والشؤون الإلهيةِ كلَّ وقتٍ. ذكره السعدي.
وبالنظر في هذه الأقوال نجد أنها ترجع إلى ثلاثة أقوال:
القول الأول:،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،، أن السماء ترجع بالمطر والرزق كل عام. وهو حاصل قول ابن عباس وقتادة، وذكره عنهم ابن كثير وذكره السعدي والأشقر.
القول الثاني:،،،،،،،،،،،،،،،، أن السماء ترجع نجومها وشمسها وقمرها. قاله ابن زيدٍ. ذكره عنه ابن كثير
القول الثالث:،،،،،،،،،،،،،،،،،،،، أن السماءُ ترجعُ بالأقدارِ والشؤون الإلهيةِ كلَّ وقتٍ. ذكره السعدي.

علة تسميته بالرجع:،،،،،،،،،،،،،،
لأنه يجي ويرجع ويتكرر.

قوله تعالى: (وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ )،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
معنى الأرض ذات الصدع:
القول الأول: هو انصداع الأرض عن النّبات. قاله ابن عبّاسٍ، وكذا قاله سعيد بن جبيرٍ وعكرمة وأبو مالكٍ والضّحّاك والحسن وقتادة والسّدّيّ وغير واحدٍ. ذكر ذلك ابن كثير، وهو حاصل قول السعدي والأشقر.
القول الثاني: وتنصدعُ الأرضُ عن الأمواتِ. ذكر هذا القول السعدي.


قوله تعالى: (إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ )
مرجع الضمير في "إنه":
أي القران. ذكره السعدي والأشقر.
معنى فصل:،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
القول الأول:،،،،،،،،،،،،،،، حقٌّ. قاله ابن عبّاسٍ، وكذا قال غيره. ذكره ابن كثير.
القول الثاني:،،،،،،،،،،،،،،، حكمٌ عدلٌ. ذكره ابن كثير.
القول الثالث:،،،،،،،،،،،،،،، حقٌّ وصدقٌ، بيِّنٌ واضحٌ، وهوَ القولُ الذي يفصلُ بينَ الطوائفِ والمقالاتِ، وتنفصلُ بهِ الخصوماتُ. ذكره السعدي.
القول الرابع:،،،،،،،،،،،،،،،،، قَوْلٌ يَفْصِلُ بَيْنَ الْحَقِّ وَالْبَاطِلِ. ذكره الأشقر.
وبالنظر إلى هذه الأقوال نجد أنها متقاربة ولا منافاة بينها، فالقرآن قول حق وصدق، وبين وواضح، يفصل بين الحق والباطل، فحكمه العدل.

تفسير قوله تعالى: (وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ)
معنى الآية:،،،،،،،،،،،،،،،،،، بل هو جدٌّ حقٌّ، لم ينزل بالهزل ولا باللعب.
وهذااما ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر.

حرّر القول في:،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
معنى قوله تعالى: {لتركبن طبقا عن طبق}.
القول الأول:،،،،،،،،،، حالا بعد حالٍ، من النطفةِ إلى العلقةِ، إلى المضغةِ، إلى نفخِ الروحِ، ثمَّ الطفولة ثم الشباب ثم الشيخوخة، وأنتم في ذلك تمرون برخاءً بعد شدّةٍ، وشدّةً بعد رخاءٍ، وغنًى بعد فقرٍ، وفقراً بعد غنًى، وصحّةً بعد سقمٍ، وسقماً بعد صحّةٍ. ا. ثم الْمَوْتِ والحَشْرِ والحسابِ، ودخولِ الْجَنَّةِ أَو النَّارِ فهذهِ الطبقاتُ المختلفةُ الجاريةُ على العبد.
وهذا قول ابن عباس وابن مسعود ومرّة الطّيّب ومجاهدٌ والحسن والضّحّاكوعكرمة. ذكره عنهم ابن كثير، وهو حاصل ما ذكره السعدي والأشقر.
ذكر البخاري بسنده عن مجاهدٍ قال: قال ابن عبّاسٍ: {لتركبنّ طبقاً عن طبقٍ}: حالاً بعد حالٍ، قال: هذا نبيّكم صلّى اللّه عليه وسلّم. هكذا رواه البخاريّ بهذا اللّفظ، وهو محتملٌ أن يكون ابن عبّاسٍ أسند هذا التّفسير عن النّبيّ صلّى اللّه عليه وسلّم، كأنّه قال: سمعت هذا من نبيّكم صلّى اللّه عليه وسلّم، فيكون قوله: نبيّكم مرفوعاً على الفاعليّة من قال، وهو الأظهر واللّه أعلم.
وقال ابن جريرٍ بسنده عن مجاهدٍ أنّ ابن عبّاسٍ كان يقول: {لتركبنّ طبقاً عن طبقٍ}. قال: يعني نبيّكم صلّى اللّه عليه وسلّم، يقول: حالاً بعد حالٍ. هذا لفظه.
ويحتمل أن يكون المراد: {لتركبنّ طبقاً عن طبقٍ}: حالاً بعد حالٍ، قال: هذا... يعني: ا

لمراد بهذا نبيّكم صلّى اللّه
القول الثاني،،،،،،،،،،،، لتركبن يا محمد يا سماء بعد سماء،،،،،،،،،
روي عن عمر وابن مسعودٍ وابن عبّاسٍ وعامّة أهل مكّة والكوفة: (لتركبنّ) بفتح التّاء والباء.
وقال أيضا: : يعنون ليلة الإسراء

القول الثالث:،،،،،،،،،، أعمال من قبلكم منزلا عن منزل. قاله السّدّيّ . ذكره عنه ابن كثير وقال: كأنّه أراد معنى الحديث الصّحيح: ((لتركبنّ سنن من كان قبلكم حذو القذّة بالقذّة، حتّى لو دخلوا جحر ضبٍّ لدخلتموه)). قالوا: يا رسول اللّه، اليهود والنّصارى؟ قال: ((فمن؟)). وهذا محتملٌ.

القول الرابع: في كلّ عشرين سنةٍ تحدثون أمراً لم تكونوا عليه. روي عن مكحول. ذكره ابن كثير.

القول الخامس: السّماء تنشقّ، ثمّ تحمرّ، ثمّ تكون لوناً بعد لونٍ. روي عن ابن مسعود. ذكره ابن كثير.

القول الساس: قومٌ كانوا في الدّنيا خسيسٌ أمرهم، فارتفعوا في الآخرة، وآخرون كانوا أشرافاً في الدّنيا فاتّضعوا في الآخرة. . قاله سعيد بن جبير. ذكره ابن كثير.
ثمّ قال ابن جريرٍ بعدما حكى أقوال النّاس في هذه الآية من القرّاء والمفسّرين- كما حكاه عنه ابن كثير- : والصّواب من التّأويل قول من قال: لتركبنّ أنت يا محمّد، حالاً بعد حالٍ وأمراً بعد أمرٍ من الشّدائد، والمراد بذلك وإن كان الخطاب موجّهاً إلى رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم جميع النّاس أنّهم يلقون من شدائد يوم القيامة وأهواله أحواله. وهذا ما ذكره بن كثير والسعدي والاشقر.
أحسنت بارك الله فيك ونفع بك.أ
راجعي التعليق على المجلس في التقويم العام .

رد مع اقتباس
  #54  
قديم 2 جمادى الأولى 1440هـ/8-01-2019م, 02:38 AM
هيئة التصحيح 7 هيئة التصحيح 7 متواجد حالياً
هيئة التصحيح
 
تاريخ التسجيل: Aug 2014
المشاركات: 5,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أماني خليل مشاهدة المشاركة
استخلص ثلاث فوائد سلوكية وبيّن وجه الدلالة عليها من قوله تعالى:
فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7) إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8) يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9) فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ (10)}.

فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5)
التفكر في خلق الله مما يزيد الإيمان
التفكر في أصل خلقة الإنسان يقوده إلى التواضع وعدم التكبر .
يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9)
الاجتهاد في تنقية السريرة وتحقيق الإخلاص .
2. أجب على إحدى المجموعات التالية:
المجموعة الأولى:
1. استخلص المسائل ثم حرّر القول في كل مسألة مما اشتمل عليها تفسير قوله تعالى:
{يَا أَيُّهَا الْإِنْسَانُ إِنَّكَ كَادِحٌ إِلَى رَبِّكَ كَدْحًا فَمُلَاقِيهِ (6) فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ (7) فَسَوْفَ يُحَاسَبُ حِسَابًا يَسِيرًا (8) وَيَنْقَلِبُ إِلَى أَهْلِهِ مَسْرُورًا (9)}.
المسائل التفسيرية :
المراد بالإنسان . ش
معنى { كادح إلى ربك كدحا } . ك س ش .
مرجع الضمير ( الهاء ) في قوله تعالى : {ملاقيه } .
المراد بالحساب . ك س ش .
موضع انقلاب من أوتي كتابه بيمينه . ك س .
المراد بأهله . ش .
سبب سرور من أوتي كتابه بيمينه . ك س ش .
تحرير القول في معنى { كادح إلى ربك كدحا } .
ورد فيها أقوال :
1/ ساع إلى ربك سعيا وعامل عملا . ذكره ابن كثير .
2/ ساع إلى ربك سعيا وعامل بأوامره ونواهيه ، ومتقرب إليه بالخير أو الشر ذكره السعدي .
3 / ساع إلى ربك . ذكره الأشقر .
4/ تعمل عملا تلقى الله به خيرا كان أو شرا . عن ابن عباس . ذكره ابن كثير .
والأقوال متقاربة وخلاصتها أن الإنسان عامل عملا إما خيرا وإما شرا .
تحرير القول في مرجع الضمير ( الهاء ) في قوله تتعالى : { فملاقيه }
ورد فيها قولان :
الأول : الرب سبحانه وتعالى . ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر .
الثاني : العمل . ذكره ابن كثير .

2. حرّر القول في:
المراد بالبروج في قوله تعالى: {والسماء ذات البروج}.
ورد فيها أقوال :
الأول :منازل الشمس والقمر والكواكب ، عن ابن جرير . ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر .
الثاني :النجوم ، عن ابن عباس ومجاهد والضحاك والحسن وقتادة والسدي . ذكره ابن كثير .
الثالث : البروج التي فيها الحرس ، عن مجاهد . ذكره ابن كثير .
الرابع : الخلق الحسن ، عن المنهال بن عمرو . ذكره ابن كثير .
بارك الله فيك ونفع بك.
س1: استخلصت معظم المسائل، ولم تحرري كل هذه المسائل؛ فحرريها كلها بذكر خلاصة أقوال العلماء فيها حتى ما اتفقوا فيه أو كانت أقوالهم متقاربة .
في انتظار تعديل الجواب لقييم المجلس .

رد مع اقتباس
  #55  
قديم 3 جمادى الأولى 1440هـ/9-01-2019م, 10:10 PM
صبا علي صبا علي غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الثالثة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
المشاركات: 55
افتراضي

سؤال عام لجميع الطلاب
استخلص ثلاث فوائد سلوكية وبيّن وجه الدلالة عليها من قوله تعالى:

فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7) إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8) يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9) فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ (10)}.
1. عبادة التفكر من العبادات العظيمة التي أمرنا الله بها لنستدل على عظمة تدبيره وكمال قدرته وبديع صنعه لتدلنا على توحيده والانقياد لأمره وتزيدنا حبا وخوفا ورجاء وتوكلا عليه وجه الدلالة (فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5)
2. معرفة الانسان لمبدأ نشاته الأولى تدل على ميعاده للنشاة الآخرة وأنه كما خلقه الله من ماء مهين فقادر على اعادته وحسابه وعقابه يجعله لايتكبر على ربه ولايتكبر على الخلق فيقوم بحق ربه ويؤدي ما عليه من حقوق العباد ولايظلم أحد ولايتبع عوراته ولا يفضح عباد الله ويستر عليهم نقائصهم ويستعد للوقوف في يوم تظهر فيه السرائر علانية وجه الدلالة :(إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8) يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9)
3. الاستعانة بالله وسؤاله التوفيق والسداد في جميع أمورنا فلاحول لنا ولاقوة الا بالله وعدم اغترار العبد بماله أو جاهه أو أولاده أو عشيرته أو علمه أو مهاراته فما أوتيه من نعم هو محض منة وفضل من الله متى شاء سلبها فلن ينفع العبد الا افتقاره لله وجه الدلالة :( فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ)

المجموعة الثالثة:
1. استخلص المسائل ثم حرّر القول في كل مسألة مما اشتمل عليها تفسير قوله تعالى:
{وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ (2) النَّجْمُ الثَّاقِبُ (3) إِنْ كُلُّ نَفْسٍ لَمَّا عَلَيْهَا حَافِظٌ (4)}.
استخلاص المسائل التفسيرية:
وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ (2)
المقسم به ( ك س ش)
المراد بالطارق ( ك س ش )
سبب التسمية بالطارق (ك ش )
مسألة عقدية ( ك)
مسألة فقهية(ك)

(النَّجْمُ الثَّاقِبُ (3)
المراد بالنجم الثاقب:(ك س )
معنى (الثاقب):(ك س ش )

إِنْ كُلُّ نَفْسٍ لَمَّا عَلَيْهَا حَافِظٌ (4)}
المقسم عليه :(س ش )
المراد من حافظ : ( ك س ش)
متعلق حافظ :( ك س ش)

تحرير المسائل :
وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ (2)
المقسم به:
أقسم الله بالسماء ومافيها من الكواكب (ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر)

المراد بالطارق:
1) فسره بالنجم الثاقب(ذكره ابن كثير والسعدي)
2) الكواكب النيرة ( ذكره ابن كثير والأشقر)
يمكن الجمع بين الأقوال ولا تعارض بينها

سبب التسمية بالطارق
لأنّه إنّما يرى باللّيل ويختفي بالنّهار. قول قتادة وغيره واستدل ابن كثير فقال : ويؤيّده ما جاء في الحديث الصّحيح: (نهى أن يطرق الرّجل أهله طروقاً). أي: يأتيهم فجأةً باللّيل(ذكره ابن كثير و حاصل ما ذكره الأشقر)

مسألة عقدية : وَالحَافِظُ عَلَى الْحَقِيقَةِ هُوَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ، وحِفْظُ الْمَلائِكَةِ مِنْ حِفْظِهِ؛ لأَنَّهُ بِأَمْرِهِ

مسألة فقهية: جاء في الحديث الصّحيح: (نهى أن يطرق الرّجل أهله طروقاً). أي: يأتيهم فجأةً باللّيل،

(النَّجْمُ الثَّاقِبُ (3)
المراد بالنجم الثاقب:
1) اسمُ جنسٍ يشملُ سائرَ النجومِ الثواقبِ.(ذكره السعدي)
2) قيل إنَّهُ (زُحلُ) الذي يخرقُ السماواتِ السبعِ وينفذُ فيها(ذكره السعدي)
3) النجوم إذا أرسلت على الشياطين قول السدي(ذكره ابن كثير)

معنى (الثاقب):
1) المضيء قول ابن عباس (ذكره ابن كثير) لمُضِيءُ الشَّدِيدُ الإضاءَةِ، كأنه يخترق السماء وظلمة الليل (حاصل قول السعدي والأشقر)
2) يثقب الشياطين قول السدي (ذكره ابن كثير)
3) مضيء محرق للشياطين قول عكرمة(ذكره ابن كثير)

إِنْ كُلُّ نَفْسٍ لَمَّا عَلَيْهَا حَافِظٌ (4)
المقسم عليه: كل نفس إلا عليها حافظ( ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر)

المراد من حافظ:
1) الْمَلائِكَةِ وَهُم الْحَفَظَةُ يحفظونه بأمر الله ويحفظون عليه أعماله (حاصل ماذكره ابن كثير والسعدي والأشقر)
2) الله هو الحافظ على الحقيقة(ذكره الأشقر)
متعلق حافظ:
1) حافظٌ يحرسها من الآفات، كما قال تعالى: {له معقّباتٌ من بين يديه ومن خلفه يحفظونه من أمر اللّه}(ذكره ابن كثير)
2) يَحْفَظ عَلَيْهَا عملها وقولها وفعلها، ويحصي مَا تكسب منْ خيْر وشر (ذكره السعدي والأشقر)
ولا تعارض بينها فالملائكة تحفظ العبد من الآفات بأمر الله وتحصي عليه عمله وأقواله وما فعل من خير وشر


2. حرّر القول في:
المراد بالشاهد والمشهود.

1)الشاهد يوم الجمعة و المشهود يوم عرفة. رواه أبو هريرة وأيضا روى مثله أبو مالك الاشعري عن الرسول و هو أيضا من مراسيل سعيد بن المسيب (ذكره ابن كثير والاشقر)
2)الشاهد يوم الجمعة و المشهود يوم القيامة رواه أبو هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم ( ذكره ابن كثير )
3)الشاهد محمد و المشهود يوم القيامة رواه ابن عباس (ذكره ابن كثير )
4)الشاهد يوم الذبح و المشهود يوم الجمعة قول ابن عمر و ابن الزبير.(ذكره ابن كثير)
5)الشاهد محمد و المشهود يوم القيامة قول الحسن بن علي واستدل : فقرأ: {فكيف إذا جئنا من كلّ أمّةٍ بشهيدٍ وجئنا بك على هؤلاء شهيداً}.
والمشهود: يوم القيامة، ثمّ قرأ: {ذلك يومٌ مجموعٌ له النّاس وذلك يومٌ مشهودٌ}.
وكذا قاله الحسن البصري وسعيد بن المسيب. (ذكره ابن كثير)
6)الشاهد ابن آدم و المشهود يوم القيامة قاله مجاهد و عكرمة والضحاك (ذكره ابن كثير)
7)الشاهد محمد و المشهود يوم الجمعة قاله عكرمة. (ذكره ابن كثير)
8)الشاهد الله و المشهود يوم القيامة في رواية عن ابن عباس. (ذكره ابن كثير)
9)الشاهد الإنسان و المشهود يوم الجمعة رواه ابن ابي حاتم عن ابن عباس. (ذكره ابن كثير)
10)الشاهد يوم عرفة و المشهود يوم القيامة عن ابن عباس. قاله ابن جرير(ذكره ابن كثير)
11)الشاهد يوم الذبح و المشهود يوم عرفة عن مغيره عن ابراهيم. (ذكره ابن كثير)
12)الشاهد الله والمشهود نحن قاله سعيد بن جبير وذكره البغوي. (ذكره ابن كثير) (وذكر مثله الأشقر).

فلا مانع أن يشمل الشاهد والمشهود كل من اتصف بهذا الوصف: كل مبصر ومبصر ،وحاضر و محضور ،وراء ومرئي
وهو اختيار وترجيح السعدي

رد مع اقتباس
  #56  
قديم 14 جمادى الأولى 1440هـ/20-01-2019م, 08:32 AM
جيهان بودي جيهان بودي غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الثاني
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
المشاركات: 69
افتراضي

جلس مذاكرة تفسير سور الانشقاق والبروج والطارق

1. (سؤال عام لجميع الطلاب)
استخلص ثلاث فوائد سلوكية وبيّن وجه الدلالة عليها من قوله تعالى:
{فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7) إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8) يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9) فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ (10)}
إجابة السؤال الأول:
الفوائد المستخلصة من الآيات:
1) استشعار ضآلة حجمي وتعظيم الخالق جل وعلا، وعدم الاغترار بمال أو جاه أو علم أو أي من نعم الله، فأنا محلوق ضعيف من ماء مهين ولولا منة الله علي بالهداية هلكت، والدليل قوله تعالى: " فلينظرالإنسان مم خلق".
1) مراقبة الله عز وجل في السر والعلن والحرص على ألا يكتب في صحيفتي إلا مايسرني أن أطلع عليه يوم القيامة، وما يظهر أمام الخلق يوم نشر الصحف، ولا يتيسر ذلك إلا بالدعاء واستعار قوله تعالى:" يوم تبلى السرائر".
3) الحذر من كيد ووسوسة وحيل شياطين الإنس والجن، فمن يزين لك المعصية اليوم إن لم يتخل عنك فالدنيا، حتما سيتخلى عنك يوم القيامة والدليل قوله تعالى" فما له من قوة ولا ناصر".
المجموعة الثانية:
1) استخلص المسائل ثم حرّر القول في كل مسألة مما اشتمل عليها تفسير قوله تعالى
{وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الرَّجْعِ (11) وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ (12) إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ (13) وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ(14)}.
المسائل في قوله تعالى: {وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الرَّجْعِ (11):
_المقسم به: س.
_المراد بالرجع: ك، س، ش.
تحرير المسائل في الآية:
_ المقسم به: السماء ذات الرجع، مفهوم كلام السعدي رحمه الله.
_ المراد بالرجع: جاء فيه عدة أقوال:
1_ المطر، قاله ابن عباس (ذكر ذلك ابن كثير) وقال به أيضا السعدي، والأشقر وعلل التسمية بأن المطر يجي ويرجع ويتكرر.
2_ السحاب فيه المطر، قول آخر لابن عباس، ذكر ذلك ابن كثير
3_ أرزاق العباد، وهو قول قتادة، ذكر ذلك ابن كثير
4_الأقدار والشؤون الإلهية: قول آخر للسعدي.
5_الشمس والقمر والنجوم: قاله ابن زيد، ذكر ذلك ابن كثير
وبالنظر لهذه الأقوال الخمسة نجد أن: الأقوال الأربعة الأولى متقاربة؛ فالسحاب يرجع بالمطر مرة بعد مرة، فتمطر السماء ثم تمطر، وكذلك أرزاق العباد التي بها معاشهم ولولاها لهلك الناس والبهائم تتضمن المطر والسحاب، كما أن الشؤون الإلهية يدخل فيها أرزاق العباد وهو حاصل أقوال ابن عباس وقتادة التي ذكرها ابن كثير، قول والسعدي والأشقر، ويبقى قول ابن زيد(أنها النجوم والشمس والقمر ) مغايرا لما سبق.
المسائل في قوله تعالى:(وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ) 12):
_المقسم به: س
_المراد بقوله تعالى" الأرض ذات الصدع":ك، س، ش.
تحرير المسائل في الآية:
_ المقسم به: الأرض ذات الصدع
_المراد بقوله تعالى:(وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ) 12): تنصدع عن النبات، اتفقت أقوال المفسرين في ذلك وهو حاصل قول ابن عباس وسعيد بن جبير وعكرمة وأبو مالك والضحاك والحسن وقتادة والسدي وغيرهم كما نقل عنهم ذلك ابن كثير وهو أيضا قول السعدي والأشقر وزاد الأشقر الثمار والأشجار.
المسائل في قوله تعالى:(إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ (13) )
_المقسم عليه: س
_المراد بالقول: س، ش
_معنى (فصل): ك، س، ش.
تحريرالمسائل في الأية:
_المقسم عليه: صحة القرآن، ذكرذلك السعدي.
_المراد بالقول: القرآن، ذكره السعدي، والأشقر.
_معنى فصل: جاء فيها عدة أقوال:
1) حق، قال به ابن عباس وغيره، ذكر ذلك ابن كثير.
2) حكم عدل، نقله ابن كثير عمن لم يسمه.
3) حق وصدق: السعدي
4) بين واضح: قول آخر للسعدي
5) يفصل بين الحق والباطل: الأشقر
وبالنظر في هذه الأقوال نجد أنها متقاربة، وحاصلها أن القرآن حق وصدق وحكم عدل يفصل بين الحق والباطل وهو حاصل ما نقله ابن كثير عن ابن عباس وغيره وما قال به السعدي والأشقر.
المسائل في قوله تعالى:(وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ(14)}
_معنى الهزل: ش
_ضد الهزل: ك، س، ش
_المراد بقوله تعالى:(وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ(14)}، ك، س، ش.
تحرير المسائل في الآية:
_معنى الهزل: اللعب، قال به الأشقر.
_ضد الهزل: جد وحق، قاله ابن كثير والسعدي والأشقر.
_المراد بقوله تعالى:(وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ(14)}
1) أي، بل هو جد وحق، قول ابن كثير والسعدي.
2) وهو القول الفصل بين الطوائف والمقالات، وبه تنفصل الخصومات، قول آخر للسعدي.
3) أي لم ينزل باللعب فهو جد ليس بالهزل، قاله الأشقر
وهذه الأقوال تؤول إلى قولين متقاربين فالقرآن لم ينزل باللعب بل هو جد وحق ليس بالهزل
وأيضا هو القول الفصل بين الطوائف والمقالات، وبه تنفصل الخصومات، وهذا حاصل أقوال ابن كثير والسعدي والأشقر.
حرّر القول في
معنى قوله تعالى: {لتركبن طبقا عن طبق}
تحرير القول في معنى الآية: ورد في معنى الآية أقوال عديدة يمكن إجمالها فيما يلي:
1_ النبي صلى الله عليه وسلم يركب سماء بعد سماء، وقد يكون هذا هو المتبادر إلى كثيرٍ من الرواة _ ذكره ابن كثير _كما روى أبو داود الطيالسي وغندر عن سعيد بن جبيرٍ، عن ابن عباس: (لتركبنّ طبقاً عن طبقٍ). قال: محمد صلّى اللّه عليه وسلّم.
ويؤيّد هذا المعنى قراءة عمر وابن مسعودٍ وابن عباس وعامة أهل مكة والكوفة: (لتركبنّ) بفتح التاء والباء، وهو مروي عن الشّعبيّ: (لتركبنّ طبقاً عن طبقٍ). قال: لتركبنّ يا محمّد، سماءً بعد سماء.
هكذا روي عن ابن مسعودٍ ومسروق وأبي العالية: {طبقاً عن طبقٍ}: سماء بعد سماء
وهو ما أوله ابن كثير(كأحد تأويلين) من قول ابن عباس (هذا نبيكم) في الحديث الذي رواه البخاري عن ابن عباس في تفسير الآية. قال ابن كثير يعنون ليلة الإسراء.
2_ لتركبن يا محمد حالا بعد حال: وهو قول ابن مسعود واختاره ابن جرير، وهو قول عكرمة وطلحة ومجاهد وما رواه البزار عن عبد اللّه بن مسعودٍ: (لتركبنّ طبقاً عن طبقٍ) يا محمد يعني: حالاً بعد حالٍ.
3_ لتركبن أيها الناس حالا بعد حال، وهذه الأحوال التي يتقلب فيها الناس تعدد قول المفسرين فيها:
فمنهم من قال:
أ)هي الأطوار فطيماً بعدما كان رضيعاً، وشيخاً بعدما كان شابا، وهو قول عكرمة، ذكر ذلك ابن كثير، وبهذا قال السعدي بتفصيل أكبر بداية من النطفة وانتهاء بالبعث والجزاء، وقال الأشقربقريب من قول السعدي.
ب) ومنهم من قال هي الأحوال من شدة ورخاء، وغنى وفقر، وصحة ومرض،
4_أعمال من كان قبلكم منزلا عن منزل، رواه السدي وأبو اسحق والعوفي عن ابن عباس وكذلك قال السدي به، وقد فسر ابن كثير هذا بقوله (قلت: كأنّه أراد معنى الحديث الصّحيح: ((لتركبنّ سنن من كان قبلكم حذو القذّة بالقذّة، حتّى لو دخلوا جحر ضبٍّ لدخلتموه)). قالوا: يا رسول اللّه، اليهود والنّصارى؟ قال: ((فمن؟)). وهذا محتملٌ) انتهى. وقريب من ذلك قول مكحول( في كلّ عشرين سنةٍ تحدثون أمراً لم تكونوا عليه).ذكر ذلك ابن كثير
5_قومٌ كانوا في الدّنيا خسيسٌ أمرهم، فارتفعوا في الآخرة، وآخرون كانوا أشرافاً في الدّنيا فاتّضعوا في الآخرة، قال به سعيد بن جبير، ذكر ذلك ابن كثير.
6_ السّماء تنشقّ، ثمّ تحمرّ، ثمّ تكون لوناً بعد لونٍ. رواه الأعمش عن غبد الله كما ذكره ابن كثير، وقريب منه قول الثّوريّ عن قيس بن وهبٍ، عن مرّة، عن ابن مسعودٍ: {طبقاً عن طبقٍ}. قال: السّماء مرّةً كالدّهان، ومرّةً تنشقّ.

رد مع اقتباس
  #57  
قديم 17 جمادى الأولى 1440هـ/23-01-2019م, 01:03 AM
أماني خليل أماني خليل غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الثاني
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
المشاركات: 42
افتراضي

استخلص ثلاث فوائد سلوكية وبيّن وجه الدلالة عليها من قوله تعالى:
فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7) إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8) يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9) فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ (10)}.


فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5)
التفكر في خلق الله مما يزيد الإيمان
التفكر في أصل خلقة الإنسان يقوده إلى التواضع وعدم التكبر .
يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9)
الاجتهاد في تنقية السريرة وتحقيق الإخلاص .

2. أجب على إحدى المجموعات التالية:
المجموعة الأولى:
1. استخلص المسائل ثم حرّر القول في كل مسألة مما اشتمل عليها تفسير قوله تعالى:
{يَا أَيُّهَا الْإِنْسَانُ إِنَّكَ كَادِحٌ إِلَى رَبِّكَ كَدْحًا فَمُلَاقِيهِ (6) فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ (7) فَسَوْفَ يُحَاسَبُ حِسَابًا يَسِيرًا (8) وَيَنْقَلِبُ إِلَى أَهْلِهِ مَسْرُورًا (9)}.

المسائل التفسيرية :
المراد بالإنسان . ش
معنى { كادح إلى ربك كدحا } . ك س ش .
مرجع الضمير ( الهاء ) في قوله تعالى : {ملاقيه } .
المراد بالحساب . ك س ش .
موضع انقلاب من أوتي كتابه بيمينه . ك س .
المراد بأهله . ش .
سبب سرور من أوتي كتابه بيمينه . ك س ش

تحرير القول في المراد بالإنسان في قوله تعالى : { يا أيها الإنسان إنك كادح إلى ربك كدحا فملاقيه } .
ورد فيها قول واحد : المراد جنس الإنسان ، فيشمل المؤمن والكافر . ذكره الأشقر . .
تحرير القول في معنى { كادح إلى ربك كدحا } .
ورد فيها أقوال :
الأول : ساع إلى ربك سعيا وعامل عملا . ذكره ابن كثير .
الثاني : ساع إلى ربك سعيا وعامل بأوامره ونواهيه ، ومتقرب إليه بالخير أو الشر ذكره السعدي .
ساع إلى ربك . ذكره الأشقر الثالث :.
تعمل عملا تلقى الله به خيرا كان أو شرا . عن ابن عباس . ذكره ابن كثير . الرابع :.
والأقوال متقاربة وخلاصتها أن الإنسان عامل عملا إما خيرا وإما شرا. .
تحرير القول في مرجع الضمير ( الهاء ) في قوله تتعالى : { فملاقيه }
ورد فيها قولان :
الأول : الرب سبحانه وتعالى . ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر .
الثاني : العمل . ذكره ابن كثير .
تحرير القول في المراد بالحساب في قوله تعالى : { فسوف يحاسب حسابا يسيرا }
ورد فيها عدة أقوال :
الأول : سهلا بلا تعسير أي لا يحقق عليه جميع دقائق أعماله . عن قتادة .ذكره ابن كثير .
الثاني : العرض على الله . عن أحمد وابن جرير . ذكره ابن كثير والسعدي .
الثالث : أن تعرض عليه سيئاته ثم يغفرها الله من غير أن يناقشه الحساب . ذكره الأشقر .
وقد استدل ابن كثير والأشقر بحديث عائشة رضي الله عنها عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " من نوقش الحساب عُذّب " قالت : فقلت : " أليس الله يقول { فسوف يحاسب حسابا يسيرا } . قال : " ليس ذاك الحساب ، ولكن ذلك العرض ، من نوقش الحساب يوم القيامة عذّب " .
واستدل ابن كثير بحديث آخر لعائشة رضي الله عنها أنها قالت : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في بعض صلاته : " اللهم حاسبني حسابا يسيرا " فلما انصرف قلت يا رسول الله ما الحساب اليسير ؟ قال : " أن ينظر الله في كتابه فيتجاوز له عنه ، إنه من نوقش الحساب يا عائشة يومئذ هلك " .
والأقوال كلها متقاربة ، وخلاصتها : أن الحساب اليسير هو الحساب السهل الذي تعرض فيه الأعمال على العبد دون أن يحقق عليه جميع دقائق أعماله ، ثم يغفرها الله عز وجل له ، وهو خلاصة ما ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر .

تحرير القول في موضع انقلاب من أوتي كتابه بيمينه في قوله تعالى : { وينقلب إلى أهله مسرورا } .
وردفيها قول واحد :
أنه الجنة . عن قتادة والضحاك . ذكره ابن كثير والسعدي .

تحرير القول في المراد بأهله في قوله تعالى : {وينقلب إلى أهله مسرورا } .
ورد فيها قول واحد: أنهم الزوجات والحور العين . ذكره الأشقر .
تحرير القول في سبب سرور من أوتي كتابه بيمينه في قوله تعالى : { وينقلب إلى أهله مسرورا } .
ورد فيها عدة أقوال :
الأول : بما أعطاه الله عز وجل . عن قتادة والضحاك . ذكره ابن كثير .
الثاني : لأنه قد نجا من العذاب وفاز بالثواب . ذكره السعدي .
الثالث : بما أوتي من الخير والكرامة . ذكره الأشقر .
والأقوال متقاربة وخلاصتها أن سبب سرور من أوتي كتابه بيمينه نجاته من العذاب وما أعطاه الله عز وجل من الثواب والخير والكرامة . وهو خلاصة قول ابن كثير والسعدي والأشقر .


2. حرّر القول في:
المراد بالبروج في قوله تعالى: {والسماء ذات البروج}.

ورد فيها أقوال :
الأول :منازل الشمس والقمر والكواكب ، عن ابن جرير . ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر .
الثاني :النجوم ، عن ابن عباس ومجاهد والضحاك والحسن وقتادة والسدي . ذكره ابن كثير .
الثالث : البروج التي فيها الحرس ، عن مجاهد . ذكره ابن كثير .
الرابع : الخلق الحسن ، عن المنهال بن عمرو . ذكره ابن كثير .

رد مع اقتباس
  #58  
قديم 19 جمادى الأولى 1440هـ/25-01-2019م, 10:43 PM
هيئة التصحيح 7 هيئة التصحيح 7 متواجد حالياً
هيئة التصحيح
 
تاريخ التسجيل: Aug 2014
المشاركات: 5,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صبا علي مشاهدة المشاركة
سؤال عام لجميع الطلاب
استخلص ثلاث فوائد سلوكية وبيّن وجه الدلالة عليها من قوله تعالى:

فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7) إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8) يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9) فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ (10)}.
1. عبادة التفكر من العبادات العظيمة التي أمرنا الله بها لنستدل على عظمة تدبيره وكمال قدرته وبديع صنعه لتدلنا على توحيده والانقياد لأمره وتزيدنا حبا وخوفا ورجاء وتوكلا عليه وجه الدلالة (فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5)
2. معرفة الانسان لمبدأ نشاته الأولى تدل على ميعاده للنشاة الآخرة وأنه كما خلقه الله من ماء مهين فقادر على اعادته وحسابه وعقابه يجعله لايتكبر على ربه ولايتكبر على الخلق فيقوم بحق ربه ويؤدي ما عليه من حقوق العباد ولايظلم أحد ولايتبع عوراته ولا يفضح عباد الله ويستر عليهم نقائصهم ويستعد للوقوف في يوم تظهر فيه السرائر علانية وجه الدلالة :(إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8) يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9)
3. الاستعانة بالله وسؤاله التوفيق والسداد في جميع أمورنا فلاحول لنا ولاقوة الا بالله وعدم اغترار العبد بماله أو جاهه أو أولاده أو عشيرته أو علمه أو مهاراته فما أوتيه من نعم هو محض منة وفضل من الله متى شاء سلبها فلن ينفع العبد الا افتقاره لله وجه الدلالة :( فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ)

المجموعة الثالثة:
1. استخلص المسائل ثم حرّر القول في كل مسألة مما اشتمل عليها تفسير قوله تعالى:
{وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ (2) النَّجْمُ الثَّاقِبُ (3) إِنْ كُلُّ نَفْسٍ لَمَّا عَلَيْهَا حَافِظٌ (4)}.
استخلاص المسائل التفسيرية:
وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ (2)
المقسم به ( ك س ش)
المراد بالطارق ( ك س ش )
سبب التسمية بالطارق (ك ش )
مسألة عقدية ( ك)
مسألة فقهية(ك)

(النَّجْمُ الثَّاقِبُ (3)
المراد بالنجم الثاقب:(ك س )
معنى (الثاقب):(ك س ش )

إِنْ كُلُّ نَفْسٍ لَمَّا عَلَيْهَا حَافِظٌ (4)}
المقسم عليه :(س ش )
المراد من حافظ : ( ك س ش)
متعلق حافظ :( ك س ش)

تحرير المسائل :
وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ (2)
المقسم به:
أقسم الله بالسماء ومافيها من الكواكب (ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر)

المراد بالطارق:
1) فسره بالنجم الثاقب(ذكره ابن كثير والسعدي)
2) الكواكب النيرة ( ذكره ابن كثير والأشقر)
يمكن الجمع بين الأقوال ولا تعارض بينها

سبب التسمية بالطارق
لأنّه إنّما يرى باللّيل ويختفي بالنّهار. قول قتادة وغيره واستدل ابن كثير فقال : ويؤيّده ما جاء في الحديث الصّحيح: (نهى أن يطرق الرّجل أهله طروقاً). أي: يأتيهم فجأةً باللّيل(ذكره ابن كثير و حاصل ما ذكره الأشقر)

مسألة عقدية : وَالحَافِظُ عَلَى الْحَقِيقَةِ هُوَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ، وحِفْظُ الْمَلائِكَةِ مِنْ حِفْظِهِ؛ لأَنَّهُ بِأَمْرِهِ

مسألة فقهية: جاء في الحديث الصّحيح: (نهى أن يطرق الرّجل أهله طروقاً). أي: يأتيهم فجأةً باللّيل،

(النَّجْمُ الثَّاقِبُ (3)
المراد بالنجم الثاقب:
1) اسمُ جنسٍ يشملُ سائرَ النجومِ الثواقبِ.(ذكره السعدي)
2) قيل إنَّهُ (زُحلُ) الذي يخرقُ السماواتِ السبعِ وينفذُ فيها(ذكره السعدي)
3) النجوم إذا أرسلت على الشياطين قول السدي(ذكره ابن كثير)

معنى (الثاقب):
1) المضيء قول ابن عباس (ذكره ابن كثير) لمُضِيءُ الشَّدِيدُ الإضاءَةِ، كأنه يخترق السماء وظلمة الليل (حاصل قول السعدي والأشقر)
2) يثقب الشياطين قول السدي (ذكره ابن كثير)
3) مضيء محرق للشياطين قول عكرمة(ذكره ابن كثير)

إِنْ كُلُّ نَفْسٍ لَمَّا عَلَيْهَا حَافِظٌ (4)
المقسم عليه: كل نفس إلا عليها حافظ( ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر)

المراد من حافظ:
1) الْمَلائِكَةِ وَهُم الْحَفَظَةُ يحفظونه بأمر الله ويحفظون عليه أعماله (حاصل ماذكره ابن كثير والسعدي والأشقر)
2) الله هو الحافظ على الحقيقة(ذكره الأشقر)
متعلق حافظ:
1) حافظٌ يحرسها من الآفات، كما قال تعالى: {له معقّباتٌ من بين يديه ومن خلفه يحفظونه من أمر اللّه}(ذكره ابن كثير)
2) يَحْفَظ عَلَيْهَا عملها وقولها وفعلها، ويحصي مَا تكسب منْ خيْر وشر (ذكره السعدي والأشقر)
ولا تعارض بينها فالملائكة تحفظ العبد من الآفات بأمر الله وتحصي عليه عمله وأقواله وما فعل من خير وشر


2. حرّر القول في:
المراد بالشاهد والمشهود.

1)الشاهد يوم الجمعة و المشهود يوم عرفة. رواه أبو هريرة وأيضا روى مثله أبو مالك الاشعري عن الرسول و هو أيضا من مراسيل سعيد بن المسيب (ذكره ابن كثير والاشقر)
2)الشاهد يوم الجمعة و المشهود يوم القيامة رواه أبو هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم ( ذكره ابن كثير )
3)الشاهد محمد و المشهود يوم القيامة رواه ابن عباس (ذكره ابن كثير )
4)الشاهد يوم الذبح و المشهود يوم الجمعة قول ابن عمر و ابن الزبير.(ذكره ابن كثير)
5)الشاهد محمد و المشهود يوم القيامة قول الحسن بن علي واستدل : فقرأ: {فكيف إذا جئنا من كلّ أمّةٍ بشهيدٍ وجئنا بك على هؤلاء شهيداً}.
والمشهود: يوم القيامة، ثمّ قرأ: {ذلك يومٌ مجموعٌ له النّاس وذلك يومٌ مشهودٌ}.
وكذا قاله الحسن البصري وسعيد بن المسيب. (ذكره ابن كثير)
6)الشاهد ابن آدم و المشهود يوم القيامة قاله مجاهد و عكرمة والضحاك (ذكره ابن كثير)
7)الشاهد محمد و المشهود يوم الجمعة قاله عكرمة. (ذكره ابن كثير)
8)الشاهد الله و المشهود يوم القيامة في رواية عن ابن عباس. (ذكره ابن كثير)
9)الشاهد الإنسان و المشهود يوم الجمعة رواه ابن ابي حاتم عن ابن عباس. (ذكره ابن كثير)
10)الشاهد يوم عرفة و المشهود يوم القيامة عن ابن عباس. قاله ابن جرير(ذكره ابن كثير)
11)الشاهد يوم الذبح و المشهود يوم عرفة عن مغيره عن ابراهيم. (ذكره ابن كثير)
12)الشاهد الله والمشهود نحن قاله سعيد بن جبير وذكره البغوي. (ذكره ابن كثير) (وذكر مثله الأشقر).

فلا مانع أن يشمل الشاهد والمشهود كل من اتصف بهذا الوصف: كل مبصر ومبصر ،وحاضر و محضور ،وراء ومرئي
وهو اختيار وترجيح السعدي
ممتازة بارك الله فيك ونفع بك. أ
الخصم على التأخير .

رد مع اقتباس
  #59  
قديم 19 جمادى الأولى 1440هـ/25-01-2019م, 10:45 PM
هيئة التصحيح 7 هيئة التصحيح 7 متواجد حالياً
هيئة التصحيح
 
تاريخ التسجيل: Aug 2014
المشاركات: 5,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جيهان بودي مشاهدة المشاركة
جلس مذاكرة تفسير سور الانشقاق والبروج والطارق

1. (سؤال عام لجميع الطلاب)
استخلص ثلاث فوائد سلوكية وبيّن وجه الدلالة عليها من قوله تعالى:
{فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7) إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8) يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9) فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ (10)}
إجابة السؤال الأول:
الفوائد المستخلصة من الآيات:
1) استشعار ضآلة حجمي وتعظيم الخالق جل وعلا، وعدم الاغترار بمال أو جاه أو علم أو أي من نعم الله، فأنا محلوق ضعيف من ماء مهين ولولا منة الله علي بالهداية هلكت، والدليل قوله تعالى: " فلينظرالإنسان مم خلق".
1) مراقبة الله عز وجل في السر والعلن والحرص على ألا يكتب في صحيفتي إلا مايسرني أن أطلع عليه يوم القيامة، وما يظهر أمام الخلق يوم نشر الصحف، ولا يتيسر ذلك إلا بالدعاء واستعار قوله تعالى:" يوم تبلى السرائر".
3) الحذر من كيد ووسوسة وحيل شياطين الإنس والجن، فمن يزين لك المعصية اليوم إن لم يتخل عنك فالدنيا، حتما سيتخلى عنك يوم القيامة والدليل قوله تعالى" فما له من قوة ولا ناصر".
المجموعة الثانية:
1) استخلص المسائل ثم حرّر القول في كل مسألة مما اشتمل عليها تفسير قوله تعالى
{وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الرَّجْعِ (11) وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ (12) إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ (13) وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ(14)}.
المسائل في قوله تعالى: {وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الرَّجْعِ (11):
_المقسم به: س.
_المراد بالرجع: ك، س، ش.
تحرير المسائل في الآية:
_ المقسم به: السماء ذات الرجع، مفهوم كلام السعدي رحمه الله.
_ المراد بالرجع: جاء فيه عدة أقوال:
1_ المطر، قاله ابن عباس (ذكر ذلك ابن كثير) وقال به أيضا السعدي، والأشقر وعلل التسمية بأن المطر يجي ويرجع ويتكرر.
2_ السحاب فيه المطر، قول آخر لابن عباس، ذكر ذلك ابن كثير
3_ أرزاق العباد، وهو قول قتادة، ذكر ذلك ابن كثير
4_الأقدار والشؤون الإلهية: قول آخر للسعدي.
5_الشمس والقمر والنجوم: قاله ابن زيد، ذكر ذلك ابن كثير
وبالنظر لهذه الأقوال الخمسة نجد أن: الأقوال الأربعة الأولى متقاربة؛ فالسحاب يرجع بالمطر مرة بعد مرة، فتمطر السماء ثم تمطر، وكذلك أرزاق العباد التي بها معاشهم ولولاها لهلك الناس والبهائم تتضمن المطر والسحاب، كما أن الشؤون الإلهية يدخل فيها أرزاق العباد وهو حاصل أقوال ابن عباس وقتادة التي ذكرها ابن كثير، قول والسعدي والأشقر، ويبقى قول ابن زيد(أنها النجوم والشمس والقمر ) مغايرا لما سبق.
المسائل في قوله تعالى:(وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ) 12):
_المقسم به: س
_المراد بقوله تعالى" الأرض ذات الصدع":ك، س، ش.
تحرير المسائل في الآية:
_ المقسم به: الأرض ذات الصدع
_المراد بقوله تعالى:(وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ) 12): تنصدع عن النبات، اتفقت أقوال المفسرين في ذلك وهو حاصل قول ابن عباس وسعيد بن جبير وعكرمة وأبو مالك والضحاك والحسن وقتادة والسدي وغيرهم كما نقل عنهم ذلك ابن كثير وهو أيضا قول السعدي والأشقر وزاد الأشقر الثمار والأشجار.
المسائل في قوله تعالى:(إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ (13) )
_المقسم عليه: س
_المراد بالقول: س، ش
_معنى (فصل): ك، س، ش.
تحريرالمسائل في الأية:
_المقسم عليه: صحة القرآن، ذكرذلك السعدي.
_المراد بالقول: القرآن، ذكره السعدي، والأشقر.
_معنى فصل: جاء فيها عدة أقوال:
1) حق، قال به ابن عباس وغيره، ذكر ذلك ابن كثير.
2) حكم عدل، نقله ابن كثير عمن لم يسمه.
3) حق وصدق: السعدي
4) بين واضح: قول آخر للسعدي
5) يفصل بين الحق والباطل: الأشقر
وبالنظر في هذه الأقوال نجد أنها متقاربة، وحاصلها أن القرآن حق وصدق وحكم عدل يفصل بين الحق والباطل وهو حاصل ما نقله ابن كثير عن ابن عباس وغيره وما قال به السعدي والأشقر.
المسائل في قوله تعالى:(وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ(14)}
_معنى الهزل: ش
_ضد الهزل: ك، س، ش
_المراد بقوله تعالى:(وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ(14)}، ك، س، ش.
تحرير المسائل في الآية:
_معنى الهزل: اللعب، قال به الأشقر.
_ضد الهزل: جد وحق، قاله ابن كثير والسعدي والأشقر.
_المراد بقوله تعالى:(وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ(14)}
1) أي، بل هو جد وحق، قول ابن كثير والسعدي.
2) وهو القول الفصل بين الطوائف والمقالات، وبه تنفصل الخصومات، قول آخر للسعدي.
3) أي لم ينزل باللعب فهو جد ليس بالهزل، قاله الأشقر
وهذه الأقوال تؤول إلى قولين متقاربين فالقرآن لم ينزل باللعب بل هو جد وحق ليس بالهزل
وأيضا هو القول الفصل بين الطوائف والمقالات، وبه تنفصل الخصومات، وهذا حاصل أقوال ابن كثير والسعدي والأشقر.
حرّر القول في
معنى قوله تعالى: {لتركبن طبقا عن طبق}
تحرير القول في معنى الآية: ورد في معنى الآية أقوال عديدة يمكن إجمالها فيما يلي:
1_ النبي صلى الله عليه وسلم يركب سماء بعد سماء، وقد يكون هذا هو المتبادر إلى كثيرٍ من الرواة _ ذكره ابن كثير _كما روى أبو داود الطيالسي وغندر عن سعيد بن جبيرٍ، عن ابن عباس: (لتركبنّ طبقاً عن طبقٍ). قال: محمد صلّى اللّه عليه وسلّم.
ويؤيّد هذا المعنى قراءة عمر وابن مسعودٍ وابن عباس وعامة أهل مكة والكوفة: (لتركبنّ) بفتح التاء والباء، وهو مروي عن الشّعبيّ: (لتركبنّ طبقاً عن طبقٍ). قال: لتركبنّ يا محمّد، سماءً بعد سماء.
هكذا روي عن ابن مسعودٍ ومسروق وأبي العالية: {طبقاً عن طبقٍ}: سماء بعد سماء
وهو ما أوله ابن كثير(كأحد تأويلين) من قول ابن عباس (هذا نبيكم) في الحديث الذي رواه البخاري عن ابن عباس في تفسير الآية. قال ابن كثير يعنون ليلة الإسراء.
2_ لتركبن يا محمد حالا بعد حال: وهو قول ابن مسعود واختاره ابن جرير، وهو قول عكرمة وطلحة ومجاهد وما رواه البزار عن عبد اللّه بن مسعودٍ: (لتركبنّ طبقاً عن طبقٍ) يا محمد يعني: حالاً بعد حالٍ.
3_ لتركبن أيها الناس حالا بعد حال، وهذه الأحوال التي يتقلب فيها الناس تعدد قول المفسرين فيها:
فمنهم من قال:
أ)هي الأطوار فطيماً بعدما كان رضيعاً، وشيخاً بعدما كان شابا، وهو قول عكرمة، ذكر ذلك ابن كثير، وبهذا قال السعدي بتفصيل أكبر بداية من النطفة وانتهاء بالبعث والجزاء، وقال الأشقربقريب من قول السعدي.
ب) ومنهم من قال هي الأحوال من شدة ورخاء، وغنى وفقر، وصحة ومرض،
4_أعمال من كان قبلكم منزلا عن منزل، رواه السدي وأبو اسحق والعوفي عن ابن عباس وكذلك قال السدي به، وقد فسر ابن كثير هذا بقوله (قلت: كأنّه أراد معنى الحديث الصّحيح: ((لتركبنّ سنن من كان قبلكم حذو القذّة بالقذّة، حتّى لو دخلوا جحر ضبٍّ لدخلتموه)). قالوا: يا رسول اللّه، اليهود والنّصارى؟ قال: ((فمن؟)). وهذا محتملٌ) انتهى. وقريب من ذلك قول مكحول( في كلّ عشرين سنةٍ تحدثون أمراً لم تكونوا عليه).ذكر ذلك ابن كثير
5_قومٌ كانوا في الدّنيا خسيسٌ أمرهم، فارتفعوا في الآخرة، وآخرون كانوا أشرافاً في الدّنيا فاتّضعوا في الآخرة، قال به سعيد بن جبير، ذكر ذلك ابن كثير.
6_ السّماء تنشقّ، ثمّ تحمرّ، ثمّ تكون لوناً بعد لونٍ. رواه الأعمش عن غبد الله كما ذكره ابن كثير، وقريب منه قول الثّوريّ عن قيس بن وهبٍ، عن مرّة، عن ابن مسعودٍ: {طبقاً عن طبقٍ}. قال: السّماء مرّةً كالدّهان، ومرّةً تنشقّ.
ممتازة بارك الله فيك ونفع بك . أ
س2: راجعي التعليق عليه في التقويم العام للمجلس .
الخصم على التأخير .

رد مع اقتباس
  #60  
قديم 19 جمادى الأولى 1440هـ/25-01-2019م, 10:49 PM
هيئة التصحيح 7 هيئة التصحيح 7 متواجد حالياً
هيئة التصحيح
 
تاريخ التسجيل: Aug 2014
المشاركات: 5,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أماني خليل مشاهدة المشاركة
استخلص ثلاث فوائد سلوكية وبيّن وجه الدلالة عليها من قوله تعالى:
فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7) إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8) يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9) فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ (10)}.


فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5)
التفكر في خلق الله مما يزيد الإيمان
التفكر في أصل خلقة الإنسان يقوده إلى التواضع وعدم التكبر .
يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9)
الاجتهاد في تنقية السريرة وتحقيق الإخلاص .

2. أجب على إحدى المجموعات التالية:
المجموعة الأولى:
1. استخلص المسائل ثم حرّر القول في كل مسألة مما اشتمل عليها تفسير قوله تعالى:
{يَا أَيُّهَا الْإِنْسَانُ إِنَّكَ كَادِحٌ إِلَى رَبِّكَ كَدْحًا فَمُلَاقِيهِ (6) فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ (7) فَسَوْفَ يُحَاسَبُ حِسَابًا يَسِيرًا (8) وَيَنْقَلِبُ إِلَى أَهْلِهِ مَسْرُورًا (9)}.

المسائل التفسيرية :
المراد بالإنسان . ش
معنى { كادح إلى ربك كدحا } . ك س ش .
مرجع الضمير ( الهاء ) في قوله تعالى : {ملاقيه } .
المراد بالحساب . ك س ش .
موضع انقلاب من أوتي كتابه بيمينه . ك س .
المراد بأهله . ش .
سبب سرور من أوتي كتابه بيمينه . ك س ش

تحرير القول في المراد بالإنسان في قوله تعالى : { يا أيها الإنسان إنك كادح إلى ربك كدحا فملاقيه } .
ورد فيها قول واحد : المراد جنس الإنسان ، فيشمل المؤمن والكافر . ذكره الأشقر . .
تحرير القول في معنى { كادح إلى ربك كدحا } .
ورد فيها أقوال :
الأول : ساع إلى ربك سعيا وعامل عملا . ذكره ابن كثير .
الثاني : ساع إلى ربك سعيا وعامل بأوامره ونواهيه ، ومتقرب إليه بالخير أو الشر ذكره السعدي .
ساع إلى ربك . ذكره الأشقر الثالث :.
تعمل عملا تلقى الله به خيرا كان أو شرا . عن ابن عباس . ذكره ابن كثير . الرابع :.
والأقوال متقاربة وخلاصتها أن الإنسان عامل عملا إما خيرا وإما شرا. .
تحرير القول في مرجع الضمير ( الهاء ) في قوله تتعالى : { فملاقيه }
ورد فيها قولان :
الأول : الرب سبحانه وتعالى . ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر .
الثاني : العمل . ذكره ابن كثير .
تحرير القول في المراد بالحساب في قوله تعالى : { فسوف يحاسب حسابا يسيرا }
ورد فيها عدة أقوال :
الأول : سهلا بلا تعسير أي لا يحقق عليه جميع دقائق أعماله . عن قتادة .ذكره ابن كثير .هذه مسألة معنى"يسيرا"
الثاني : العرض على الله . عن أحمد وابن جرير . ذكره ابن كثير والسعدي .
الثالث : أن تعرض عليه سيئاته ثم يغفرها الله من غير أن يناقشه الحساب . ذكره الأشقر .
وقد استدل ابن كثير والأشقر بحديث عائشة رضي الله عنها عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " من نوقش الحساب عُذّب " قالت : فقلت : " أليس الله يقول { فسوف يحاسب حسابا يسيرا } . قال : " ليس ذاك الحساب ، ولكن ذلك العرض ، من نوقش الحساب يوم القيامة عذّب " .
واستدل ابن كثير بحديث آخر لعائشة رضي الله عنها أنها قالت : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في بعض صلاته : " اللهم حاسبني حسابا يسيرا " فلما انصرف قلت يا رسول الله ما الحساب اليسير ؟ قال : " أن ينظر الله في كتابه فيتجاوز له عنه ، إنه من نوقش الحساب يا عائشة يومئذ هلك " .
والأقوال كلها متقاربة ، وخلاصتها : أن الحساب اليسير هو الحساب السهل الذي تعرض فيه الأعمال على العبد دون أن يحقق عليه جميع دقائق أعماله ، ثم يغفرها الله عز وجل له ، وهو خلاصة ما ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر .

تحرير القول في موضع انقلاب من أوتي كتابه بيمينه في قوله تعالى : { وينقلب إلى أهله مسرورا } .متعلق الانقلاب .
وردفيها قول واحد :
أنه الجنة . عن قتادة والضحاك . ذكره ابن كثير والسعدي .

تحرير القول في المراد بأهله في قوله تعالى : {وينقلب إلى أهله مسرورا } .
ورد فيها قول واحد: أنهم الزوجات والحور العين . ذكره الأشقر .
تحرير القول في سبب سرور من أوتي كتابه بيمينه في قوله تعالى : { وينقلب إلى أهله مسرورا } .
ورد فيها عدة أقوال :
الأول : بما أعطاه الله عز وجل . عن قتادة والضحاك . ذكره ابن كثير .
الثاني : لأنه قد نجا من العذاب وفاز بالثواب . ذكره السعدي .
الثالث : بما أوتي من الخير والكرامة . ذكره الأشقر .
والأقوال متقاربة وخلاصتها أن سبب سرور من أوتي كتابه بيمينه نجاته من العذاب وما أعطاه الله عز وجل من الثواب والخير والكرامة . وهو خلاصة قول ابن كثير والسعدي والأشقر .


2. حرّر القول في:
المراد بالبروج في قوله تعالى: {والسماء ذات البروج}.

ورد فيها أقوال :
الأول :منازل الشمس والقمر والكواكب ، عن ابن جرير . ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر .
الثاني :النجوم ، عن ابن عباس ومجاهد والضحاك والحسن وقتادة والسدي . ذكره ابن كثير .
الثالث : البروج التي فيها الحرس ، عن مجاهد . ذكره ابن كثير .
الرابع : الخلق الحسن ، عن المنهال بن عمرو . ذكره ابن كثير .
ممتازة بارك الله فيك وسددك. أ
الخصم على التأخير .

رد مع اقتباس
  #61  
قديم 21 جمادى الأولى 1440هـ/27-01-2019م, 08:15 AM
أمل حلمي أمل حلمي متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الثاني
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
المشاركات: 70
افتراضي إعادة المطلوب في المجلس

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمل حلمي مشاهدة المشاركة
1. (سؤال عام لجميع الطلاب)
استخلص ثلاث فوائد سلوكية وبيّن وجه الدلالة عليها من قوله تعالى:
فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7) إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8) يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9) فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ (10)}.


1-الإيمان باليوم الأخر والإيمان بقدرة الله على إعادة خلق الإنسان بعد موته فالذي خلقه أول مرة قادر على إعادته يوم القيامة {إنه على رجعه لقادر}.
2-أعمل على أن يكون سري خير من علانيتي خوفًا من يوم يكشف الله ويطلع على ما في السرائر {يوم تبلى السرائر}
3-لا ملجأ ولا نجاة لنا يوم القيامة من الله إلا بالعمل الصالح وإصلاح النفس ولن ينفعنا أحد من المخلوقات {فما له من قوة ولا ناصر}.

2. أجب على إحدى المجموعات التالية:
المجموعة الأولى:
1. استخلص المسائل ثم حرّر القول في كل مسألة مما اشتمل عليها تفسير قوله تعالى:
{يَا أَيُّهَا الْإِنْسَانُ إِنَّكَ كَادِحٌ إِلَى رَبِّكَ كَدْحًا فَمُلَاقِيهِ (6) فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ (7) فَسَوْفَ يُحَاسَبُ حِسَابًا يَسِيرًا (8) وَيَنْقَلِبُ إِلَى أَهْلِهِ مَسْرُورًا (9)}.


قوله تعالى: {يأيها الإنسان إنك كادح إلى ربك كدحا فملاقيه}
ذهب المفسرون إلى أن معنى الأية:
1-أنك ساع إلى ربك وعامل عملاً ثم تلاقي هذا العمل من خير أو شر. قاله ابن كثير والأشقر.
والدليل حديث النبي صلى الله عليه وسلم عن جابر: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يا محمد عش ما شئت فإنك ميت وأحبب من شئت فإنك مفارقه واعمل ما شئت فإنك ملاقيه".
2-إنك ساع إلى ربك وعامل عملاً من خير أو شر ثم تلقى الله عز وجل. قاله ابن عباس والسعدي
{فأما من أوتي كتابه بيمينه}
هم أهل السعادة وأهل الجنة يُعطون صحائف أعمالهم بأيمانهم.
{فسوف يحاسب حسابا يسير}
المراد هو العرض يكون يسيرا ليس عسيرا ينظر في كتابه فيقرره بذنوبه حتى يظن أنه هلك ثم يغفر له ويقول الله له: "سترتها عليك في الدنيا فأنا أسترها لك اليوم"
والدليل حديث عائشة رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من نوقش الحساب عذب" قالت فقلت: أليس الله يقول: {فسوف يحاسب حسابا يسيرا} قال: ليس ذاك بالحساب ولكن ذلك العرض من نوقش الحساب يوم القيامة عذب" قاله ابن كثير والسعدي والأشقر.
{وينقلب إلى أهله مسرورًا}
يعود إلى أهله في الجنة مسرورًا بما أعطاه الله عز وجل في الجنة وبنجاته من العذاب. قاله ابن كثير والسعدي والأشقر.
الدليل حديث ثوبان: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إنكم تعملون أعمالاً لا تعرف ويوشك العازب أن يثوب إلى أهله فمسرور ومكظوم"
أو يذهب إلى من أعده الله له في الجنة من الحور العين. قاله الأشقر.

2. حرّر القول في:
المراد بالبروج في قوله تعالى: {والسماء ذات البروج}.

1-النجوم العظام. قاله ابن عباس ومجاهد والضحاك والحسن وقتادة والسدي والأشقر.
2-قصور في السماء. قاله يحيى بن رافع
3-الخلق الحسن. قاله المنهال بن عمرو.
4- منازل الشمس والقمر وهي اثني عشر برجًا. قاله ابن جرير والسعدي.
. استخلص المسائل ثم حرّر القول في كل مسألة مما اشتمل عليها تفسير قوله تعالى:
{يَا أَيُّهَا الْإِنْسَانُ إِنَّكَ كَادِحٌ إِلَى رَبِّكَ كَدْحًا فَمُلَاقِيهِ (6) فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ (7) فَسَوْفَ يُحَاسَبُ حِسَابًا يَسِيرًا (8) وَيَنْقَلِبُ إِلَى أَهْلِهِ مَسْرُورًا (9)}.

المسائل التفسيرية:

قوله تعالى: {يأيها الإنسان إنك كادح}:
المراد بالإنسان ش
المراد بكادح ك س ش
كيف يكون الكدح ك س
عود الضمير في فملاقيه ك س ش

قوله تعالى: {فأما من أوتي كتابه بيمينه}
علاقة الآية بما قبلها س
المقصود بالكتاب ش
من هم أهل اليمين س ش

قوله تعالى: {فسوف يحاسب حسابًا يسيرًا}
معنى حسابًا يسيرًا ك
المراد بالحساب اليسير ك س ش
كيف يكون الحساب يسيرًا؟ ك س ش

قوله تعالى: {وينقلب إلى أهله مسرورٍا}
معنى ينقلب ك ش
متى ينقلب ش
أين ينقلب س
المراد بالأهل ش
المراد ب مسرورًا ك ش
سبب السرور س

تحرير الأقوال:
قوله تعالى: {يأيها الإنسان إنك كادح إلى ربك}
المراد بالإنسان:
هو جنس الإنسان فيشمل المؤمن والكافر. ذكره الأشقر.
المراد بكادح إلى ربك
أي ساع إلى ربك سعيًا. خلاصة ما ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر.
كيف يكون الكدح؟
يسعى الإنسان بعمله إلى الله ويكون عاملاً بأوامره ونواهيه ومتقرب إليه إما بالخير وإما بالشر. خلاصة ما ذكره ابن كثير والسعدي.
عود الضمير في فملاقيه
اختلف العلماء فمنهم من قال أنه:
1- العمل أي أن الإنسان سوف يلاقي عمله وهذا ما ذكره ابن كثير في تفسيره واستدل على ذلك بحديث النبي صلى الله عليه وسلم: عن جابرٍ قال: قال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم: ((قال جبريل: يا محمّد، عش ما شئت؛ فإنّك ميّتٌ، وأحبب من شئت، فإنّك مفارقه، واعمل ما شئت، فإنّك ملاقيه)).
2- ومن العلماء من قال أن الضمير يعود إلى ربك أو إلى الله ويكون المعنى أنك ستلاقي ربك فيجازيك على عملك بفضله وعدله. وهذا خلاصة ما ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر.

قوله تعالى: {فأما من أوتي كتابه بيمينه}:
علاقة الآية بما قبلها
بعد أن ذكر أن الإنسان سيلاقي ربه بعمله، ذكر تفصيل الجزاء. ذكره السعدي.
المقصود بالكتاب
هي الصحيفة التي تُكتب فيها الأعمال. ذكره الأشقر.
من هم أهل اليمين
هم المؤمنون وهم أهل السعادة في الآخرة. ذكره السعدي والأشقر.

قوله تعالى: {فسوف يحاسب حسابًا يسيرًا}
معنى حسابًا يسيرًا
أي سهلاً بلا تعسير. ذكره ابن كثير.

المراد بالحساب اليسير
المراد هو العرض اليسير على الله. وهذا خلاصة ما ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر.
واستدل ابن كثير على ذلك بالأدلة:
عن عائشة قالت: قال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم: ((من نوقش الحساب عذّب)). قالت: فقلت: أليس اللّه قال: {فسوف يحاسب حساباً يسيراً}؟ قال: ((ليس ذاك بالحساب، ولكنّ ذلك العرض، من نوقش الحساب يوم القيامة عذّب)).
و عن عائشة قالت: قال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم: ((إنّه ليس أحدٌ يحاسب يوم القيامة إلاّ معذّباً)). فقلت: أليس اللّه يقول: {فسوف يحاسب حساباً يسيراً}؟ قال: ((ذاك العرض، إنّه من نوقش الحساب عذّب)). وقال بيده على أصبعه كأنّه ينكت.
و عن عائشة قالت: من نوقش الحساب - أو: من حوسب - عذّب. قال: ثمّ قالت: إنّما الحساب اليسير عرضٌ على اللّه عزّ وجلّ، وهو يراهم.
وعن عائشة قالت: سمعت رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم يقول في بعض صلاته: ((اللّهمّ حاسبني حساباً يسيراً)). فلمّا انصرف قلت: يا رسول اللّه ما الحساب اليسير؟ قال: ((أن ينظر في كتابه فيتجاوز له عنه، إنّه من نوقش الحساب يا عائشة يومئذٍ هلك)).

كيف يكون الحساب يسيرًا؟
أي لا يُحقق عليه جميع دقائق أعماله. ذكره ابن كثير
أو يُقرره بذنوبه ويعرض عليه سيئاته حتى يظن أنه هالك ثم يغفرها له ويقول له قد سترتها عليك في الدنيا فأنا أسترها لك اليوم. خلاصة ما ذكره السعدي والأشقر.


قوله تعالى: {وينقلب إلى أهله مسرورٍا}
معنى ينقلب إلى أهله
يرجع أو ينصرف إلى أهله. ذكره ابن كثير والأشقر.
متى ينقلب؟
بعد الحساب اليسير. ذكره الأشقر

أين ينقلب؟
في الجنة. ذكره السعدي.

المراد بالأهل
هم أهله في الجنة من الزوجات والأولاد، أو ما أعده الله له في الجنة من الحور العين. ذكره الأشقر.

المراد ب مسرورًا
فرحًا مبتهجًا مبتغطًا بما أعطاه الله عز وجل له من الخير والكرامة. خلاصة ما ذكره ابن كثير والأشقر

رد مع اقتباس
  #62  
قديم 27 جمادى الأولى 1440هـ/2-02-2019م, 11:21 PM
هيئة التصحيح 7 هيئة التصحيح 7 متواجد حالياً
هيئة التصحيح
 
تاريخ التسجيل: Aug 2014
المشاركات: 5,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمل حلمي مشاهدة المشاركة
. استخلص المسائل ثم حرّر القول في كل مسألة مما اشتمل عليها تفسير قوله تعالى:
{يَا أَيُّهَا الْإِنْسَانُ إِنَّكَ كَادِحٌ إِلَى رَبِّكَ كَدْحًا فَمُلَاقِيهِ (6) فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ (7) فَسَوْفَ يُحَاسَبُ حِسَابًا يَسِيرًا (8) وَيَنْقَلِبُ إِلَى أَهْلِهِ مَسْرُورًا (9)}.

المسائل التفسيرية:

قوله تعالى: {يأيها الإنسان إنك كادح}:
المراد بالإنسان ش
المراد بكادح ك س ش
كيف يكون الكدح ك س
عود الضمير في فملاقيه ك س ش

قوله تعالى: {فأما من أوتي كتابه بيمينه}
علاقة الآية بما قبلها س
المقصود بالكتاب ش
من هم أهل اليمين س ش

قوله تعالى: {فسوف يحاسب حسابًا يسيرًا}
معنى حسابًا يسيرًا ك
المراد بالحساب اليسير ك س ش
كيف يكون الحساب يسيرًا؟ ك س ش

قوله تعالى: {وينقلب إلى أهله مسرورٍا}
معنى ينقلب ك ش
متى ينقلب ش
أين ينقلب س
المراد بالأهل ش
المراد ب مسرورًا ك ش
سبب السرور س

تحرير الأقوال:
قوله تعالى: {يأيها الإنسان إنك كادح إلى ربك}
المراد بالإنسان:
هو جنس الإنسان فيشمل المؤمن والكافر. ذكره الأشقر.
المراد بكادح إلى ربك
أي ساع إلى ربك سعيًا. خلاصة ما ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر.
كيف يكون الكدح؟
يسعى الإنسان بعمله إلى الله ويكون عاملاً بأوامره ونواهيه ومتقرب إليه إما بالخير وإما بالشر. خلاصة ما ذكره ابن كثير والسعدي.
عود الضمير في فملاقيه
اختلف العلماء فمنهم من قال أنه:
1- العمل أي أن الإنسان سوف يلاقي عمله وهذا ما ذكره ابن كثير في تفسيره واستدل على ذلك بحديث النبي صلى الله عليه وسلم: عن جابرٍ قال: قال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم: ((قال جبريل: يا محمّد، عش ما شئت؛ فإنّك ميّتٌ، وأحبب من شئت، فإنّك مفارقه، واعمل ما شئت، فإنّك ملاقيه)).
2- ومن العلماء من قال أن الضمير يعود إلى ربك أو إلى الله ويكون المعنى أنك ستلاقي ربك فيجازيك على عملك بفضله وعدله. وهذا خلاصة ما ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر.

قوله تعالى: {فأما من أوتي كتابه بيمينه}:
علاقة الآية بما قبلها
بعد أن ذكر أن الإنسان سيلاقي ربه بعمله، ذكر تفصيل الجزاء. ذكره السعدي.
المقصود بالكتاب
هي الصحيفة التي تُكتب فيها الأعمال. ذكره الأشقر.
من هم أهل اليمين
هم المؤمنون وهم أهل السعادة في الآخرة. ذكره السعدي والأشقر.

قوله تعالى: {فسوف يحاسب حسابًا يسيرًا}
معنى حسابًا يسيرًا
أي سهلاً بلا تعسير. ذكره ابن كثير.

المراد بالحساب اليسير
المراد هو العرض اليسير على الله. وهذا خلاصة ما ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر.
واستدل ابن كثير على ذلك بالأدلة:
عن عائشة قالت: قال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم: ((من نوقش الحساب عذّب)). قالت: فقلت: أليس اللّه قال: {فسوف يحاسب حساباً يسيراً}؟ قال: ((ليس ذاك بالحساب، ولكنّ ذلك العرض، من نوقش الحساب يوم القيامة عذّب)).
و عن عائشة قالت: قال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم: ((إنّه ليس أحدٌ يحاسب يوم القيامة إلاّ معذّباً)). فقلت: أليس اللّه يقول: {فسوف يحاسب حساباً يسيراً}؟ قال: ((ذاك العرض، إنّه من نوقش الحساب عذّب)). وقال بيده على أصبعه كأنّه ينكت.
و عن عائشة قالت: من نوقش الحساب - أو: من حوسب - عذّب. قال: ثمّ قالت: إنّما الحساب اليسير عرضٌ على اللّه عزّ وجلّ، وهو يراهم.
وعن عائشة قالت: سمعت رسول اللّه صلّى اللّه عليه وسلّم يقول في بعض صلاته: ((اللّهمّ حاسبني حساباً يسيراً)). فلمّا انصرف قلت: يا رسول اللّه ما الحساب اليسير؟ قال: ((أن ينظر في كتابه فيتجاوز له عنه، إنّه من نوقش الحساب يا عائشة يومئذٍ هلك)).

كيف يكون الحساب يسيرًا؟
أي لا يُحقق عليه جميع دقائق أعماله. ذكره ابن كثير
أو يُقرره بذنوبه ويعرض عليه سيئاته حتى يظن أنه هالك ثم يغفرها له ويقول له قد سترتها عليك في الدنيا فأنا أسترها لك اليوم. خلاصة ما ذكره السعدي والأشقر.


قوله تعالى: {وينقلب إلى أهله مسرورٍا}
معنى ينقلب إلى أهله
يرجع أو ينصرف إلى أهله. ذكره ابن كثير والأشقر.
متى ينقلب؟
بعد الحساب اليسير. ذكره الأشقر

أين ينقلب؟
في الجنة. ذكره السعدي.

المراد بالأهل
هم أهله في الجنة من الزوجات والأولاد، أو ما أعده الله له في الجنة من الحور العين. ذكره الأشقر.

المراد ب مسرورًا
فرحًا مبتهجًا مبتغطًا بما أعطاه الله عز وجل له من الخير والكرامة. خلاصة ما ذكره ابن كثير والأشقر
ممتازة بارك الله فيك ونفع بك. أ+
فضلا تجنبي الكتابة باللون الأحمر والألوان الفسفورية.

رد مع اقتباس
  #63  
قديم 28 جمادى الأولى 1440هـ/3-02-2019م, 08:02 AM
أمل حلمي أمل حلمي متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الثاني
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
المشاركات: 70
افتراضي

أفعل إن شاء الله..أعتذر لم أنتبه أنها ألوان فسفورية

رد مع اقتباس
  #64  
قديم 5 جمادى الآخرة 1440هـ/10-02-2019م, 05:03 AM
نشأة محمود نشأة محمود غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الثاني
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
المشاركات: 49
افتراضي

1. (سؤال عام لجميع الطلاب)
استخلص ثلاث فوائد سلوكية وبيّن وجه الدلالة عليها من قوله تعالى:
فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7) إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8) يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9) فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ (10)}.

الإجابة. .
الفوائد السلوكية. .

1.أن يعلم الإنسان أنه خلق من ماء مهين فلا يتكبر ويلتزم حدوده
وجه الدلالة ..الأمر بالنظر لأصل الخلقة لكي يعرف حدوده

2.اليقين بالبعث
وجه الدلالة أن الله تعالى أخبر أنه مؤكد وأكد ذلك بإن واللام

3.أن نصلح سرائرنا ونطهرها
وجه الدلالة ..أن كل إنسان سيحاسب على ىسرائره فيطهرها ويعيش بخير

4. الإيمان بالبعث
فالذي خلق أول مرة قادر على البعث وهو أهون عليه



المجموعة الثالثة:

1. استخلص المسائل ثم حرّر القول في كل مسألة مما اشتمل عليها تفسير قوله تعالى:
{وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ (2) النَّجْمُ الثَّاقِبُ (3) إِنْ كُلُّ نَفْسٍ لَمَّا عَلَيْهَا حَافِظٌ (4)}.

استخلاص المسائل..
1.اسلوب القسم..
المقسم به..
المقسم عليه

2. معنى الطارق
3.معنى النجم الثاقب
4. معنى إن كل نفس لما عليها حافظ

تحرير القول في المسائل..
ا. أسلوب القسم..
المقسم به ..السماء وما فيها من الكواكب التي تسمى طارقا لأنه يطرق ليلا
قاله قتاده وذكره ابن كثير والسعدي والأشقر
2.المقسم عليه
ان كل نفس لما عليها حافظ فهو جواب القسم ذكره الأشقر
3.معنى النجم الثاقب
أي: المضيءُ، الذي يثقبُ نُورُهُ، فيخرقُ السماواتِ ، والصحيحُ أنَّهُ اسمُ جنسٍ يشملُ سائرَ النجومِ الثواقبِ.
وقدْ قيلَ:إنَّهُ (زُحلُ) الذي يخرقُ السماواتِ السبعِ وينفذُ فيها، فيرى منهَا.
وسُمِّيَ طارقاً،لأنَّهُ يطرقُ ليلاً
4.معنى إن كل نفس لما عليها حافظ
قيل يحفظها من الآفات وذكره ابن كثير
وقيل يحفظ عليها أعمالها وذكره السعدي والأشقر



2. حرّر القول في:
المراد بالشاهد والمشهود.

الإجابة..

اختلف المفسرون..
1.قيل الشاهد يوم الجمعة والمشهود يوم عرفه قاله أبو هريرة
2.قيل الشاهد يوم الجمعة والمشهود يوم القيامة
3.قيل الشاهد محمد صلى الله عليه وسلم والمشهود يوم القيامةقاله الحسن
ذكر ذلك وغيره ابن كثير
4.وقيلوشملَ هذا كلَّ منِ اتصفَ بهذا الوصفِ أي: مُبصِر ومُبْصَر، وحاضِر ومحضورٍ، وراءٍ ومَرئي.
ذكره السعدي
5.وقيل الْمُرَادُ بالشَّاهِدِ: مَنْ يَشْهَدُ فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ مِنَ الخلائقِ، وَالْمُرَادُ بالمَشْهُودِ: مَا يَشْهَدُ بِهِ الشَّاهِدُونَ عَلَى الْمُجْرِمِينَ، مِن الجرائمِ الفظيعةِ الَّتِي فَعَلُوهَا بالشهودِ أَنْفُسِهِمْ، وَهُمْ كُلُّ مَنْ قُتِلَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ، كَمَا فِي قِصَّةِ أَصْحَابِ الأُخْدُودِ الآتِي ذِكْرُهَا، وَاللَّهُ عَلَيْهِمْ شَهِيدٌ أَيْضاً كَمَا يَأْتِي بَعْدَ ذَلِكَ.وَقِيلَ: الشاهدُ: يَوْمُ الْجُمُعَةِ، يَشْهَدُ عَلَى كُلِّ عَامِلٍ بِمَا عَمِلَ فِيهِ، والمشهودُ: يَوْمُ عَرَفَةَ، يَشْهَدُ النَّاسُ فِيهِ مَوْسِمَ الْحَجِّ، وَتَحْضُرُهُ الْمَلائِكَةُ).
وذكره الأشقر

رد مع اقتباس
  #65  
قديم 7 جمادى الآخرة 1440هـ/12-02-2019م, 03:03 AM
هيئة التصحيح 7 هيئة التصحيح 7 متواجد حالياً
هيئة التصحيح
 
تاريخ التسجيل: Aug 2014
المشاركات: 5,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نشأة محمود مشاهدة المشاركة
1. (سؤال عام لجميع الطلاب)
استخلص ثلاث فوائد سلوكية وبيّن وجه الدلالة عليها من قوله تعالى:
فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7) إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8) يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9) فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ (10)}.

الإجابة. .
الفوائد السلوكية. .

1.أن يعلم الإنسان أنه خلق من ماء مهين فلا يتكبر ويلتزم حدوده
وجه الدلالة ..الأمر بالنظر لأصل الخلقة لكي يعرف حدوده

2.اليقين بالبعث
وجه الدلالة أن الله تعالى أخبر أنه مؤكد وأكد ذلك بإن واللام

3.أن نصلح سرائرنا ونطهرها
وجه الدلالة ..أن كل إنسان سيحاسب على ىسرائره فيطهرها ويعيش بخير

4. الإيمان بالبعث
فالذي خلق أول مرة قادر على البعث وهو أهون عليه
وجه الدلالة هو ذكر الشاهد من الآيات على كل فائدة.


المجموعة الثالثة:

1. استخلص المسائل ثم حرّر القول في كل مسألة مما اشتمل عليها تفسير قوله تعالى:
{وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ (2) النَّجْمُ الثَّاقِبُ (3) إِنْ كُلُّ نَفْسٍ لَمَّا عَلَيْهَا حَافِظٌ (4)}.

استخلاص المسائل..
1.اسلوب القسم..
المقسم به..
المقسم عليه

2. معنى الطارق
3.معنى النجم الثاقب
4. معنى إن كل نفس لما عليها حافظ

تحرير القول في المسائل..
ا. أسلوب القسم..
المقسم به ..السماء وما فيها من الكواكب التي تسمى طارقا لأنه يطرق ليلا
قاله قتاده وذكره ابن كثير والسعدي والأشقر
2.المقسم عليه
ان كل نفس لما عليها حافظ فهو جواب القسم ذكره الأشقر
3.معنى النجم الثاقب
أي: المضيءُ، الذي يثقبُ نُورُهُ، فيخرقُ السماواتِ ، والصحيحُ أنَّهُ اسمُ جنسٍ يشملُ سائرَ النجومِ الثواقبِ.
وقدْ قيلَ:إنَّهُ (زُحلُ) الذي يخرقُ السماواتِ السبعِ وينفذُ فيها، فيرى منهَا.
وسُمِّيَ طارقاً،لأنَّهُ يطرقُ ليلاً
4.معنى إن كل نفس لما عليها حافظ
قيل يحفظها من الآفات وذكره ابن كثير
وقيل يحفظ عليها أعمالها وذكره السعدي والأشقر
راجعي التعليق العام على المجلس فيما يخص تحرير هذا السؤال.


2. حرّر القول في:
المراد بالشاهد والمشهود.

الإجابة..

اختلف المفسرون..
1.قيل الشاهد يوم الجمعة والمشهود يوم عرفه قاله أبو هريرة
2.قيل الشاهد يوم الجمعة والمشهود يوم القيامة
3.قيل الشاهد محمد صلى الله عليه وسلم والمشهود يوم القيامةقاله الحسن
ذكر ذلك وغيره ابن كثير
4.وقيلوشملَ هذا كلَّ منِ اتصفَ بهذا الوصفِ أي: مُبصِر ومُبْصَر، وحاضِر ومحضورٍ، وراءٍ ومَرئي.
ذكره السعدي
5.وقيل الْمُرَادُ بالشَّاهِدِ: مَنْ يَشْهَدُ فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ مِنَ الخلائقِ، وَالْمُرَادُ بالمَشْهُودِ: مَا يَشْهَدُ بِهِ الشَّاهِدُونَ عَلَى الْمُجْرِمِينَ، مِن الجرائمِ الفظيعةِ الَّتِي فَعَلُوهَا بالشهودِ أَنْفُسِهِمْ، وَهُمْ كُلُّ مَنْ قُتِلَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ، كَمَا فِي قِصَّةِ أَصْحَابِ الأُخْدُودِ الآتِي ذِكْرُهَا، وَاللَّهُ عَلَيْهِمْ شَهِيدٌ أَيْضاً كَمَا يَأْتِي بَعْدَ ذَلِكَ.وَقِيلَ: الشاهدُ: يَوْمُ الْجُمُعَةِ، يَشْهَدُ عَلَى كُلِّ عَامِلٍ بِمَا عَمِلَ فِيهِ، والمشهودُ: يَوْمُ عَرَفَةَ، يَشْهَدُ النَّاسُ فِيهِ مَوْسِمَ الْحَجِّ، وَتَحْضُرُهُ الْمَلائِكَةُ).
وذكره الأشقر
فاتك ذكر بقية الأقوال ، كما ينبغي نسبة كل الأقوال لقائليها من السلف والمفسرين مع الاستدلال لكل قول إن وجد.
بارك الله فيك ونفع بك ج
تم خصم نصف درجة على التأخير .

رد مع اقتباس
  #66  
قديم 5 رجب 1440هـ/11-03-2019م, 06:49 AM
منال موسى منال موسى غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الثاني
 
تاريخ التسجيل: Aug 2018
المشاركات: 72
افتراضي

سؤال عام لجميع الطلاب)
_____________________
استخلص ثلاث فوائد سلوكية وبيّن وجه الدلالة عليها من قوله تعالى:
فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7) إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8) يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9) فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ (10)}.

١- التفكر عبادة وأمر من الله عز وجل لزيادة الإيمان واليقين ،قال تعالى :(فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ).

٢- أحسن سريرتك وجاهد لإصلاح قلبك فكل ما كان في سرك من خير سيكشفه الله عز وجل يوم
القيامة ،قال تعالى :(يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِر).

٣- لنرجع إلى الله ونفتقر إليه ولا نغتر بمال ولا جاه فلا ينفع الانسان يوم القيامة إلا عمله الصالح ،قال تعالى:(فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ ).

المجموعة الثانية
_______________
1. استخلص المسائل ثم حرّر القول في كل مسألة مما اشتمل عليها تفسير قوله تعالى:
{وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الرَّجْعِ (11) وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ (12) إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ (13) وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ (14)}.

المسائل التفسيرية :
(وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الرَّجْعِ)11
•معنى الرجع (ك،ش)
•المراد بالرجع:(ك،س)
• علة الرجع:(ك،س،ش)


(وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ)12
•المراد بالصدع ك،س،ش
•علة الصدع س

(إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْل)13
معنى فصل ك
المراد بالقول الفصل س،ش

(وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ)14
المراد بالهزل ك،س،ش

قائمة المسائل النهائية :
١-المقسم به س
٢-المقسم عليه س
٣-معنى الرجع ك،،ش
٤-المراد بالرجع:ك،س
٥-علة الرجع: ك،س،ش
٦-المراد بالصدع ك، س ،ش
٧-علة الصدع س
٨-معنى فصل ك
٩- المراد بالقول الفصل ش
١٠- معنى هزل ك، س
١١-المراد بالهزل س،ش

_________________
💧 تحرير القول

- معنى( الرجع):
المطر ،قول ابن عباس وأورده ابن كثير والأشقر.

-المراد بالرجع :
القول الأول :هو السحاب فيه المطر (والسماء ذات الرجع )تمطر ثم تمطر قول بن عباس وأورده ابن كثير .
القول الثاني :ترجع رزق العباد كل عام قاله قتادة وأورده ابن كثير.
القول الثالث : ترجع نجومها وشمسها وقمرها يأتين من هنا قول ابن زيد وأورده ابن كثير.
القول الرابع : ترجع السماء بالمطر كل عام وتنصدع الأرض للنبات قول السعدي
القول الخامس : ترجع السماء بالأقدار والشؤون الإلهية كل وقت وتنصدع الأرض عن الأموات قول السعدي.

-علة الرجع :
القول الأول : ولولا ذالك لهلكوا وهلكا مواشيهم قول قتاده ،أورده ابن كثير .
القول الثاني : لأنه يجيء ويرجع ويتكرر قول الأشقر.
__________________
(وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ)
المراد بالصدع:
القول الأول :انصداعها عن النبات ذكره ابن عباس، وسعيد بن جبير وعكرمة،وأبو مالك والضحاك والحسن وقتاده والسدي وأورده ابن كثير.
القول الثاني : تنصدع الأرض للنبات قول السعدي .
القول الثالث : تنصدع الأرض عن الأموات قول السعدي .
القول الرابع : ما تتصدع عنه الأرض من النبات والثمار والشجر قول الأشقر.

علة الصدع :
فيعيش بذالك الآدميون والبهائم قول السعدي.
__________________

(إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ)
معنى فصل :
القول الأول : حق :قول ابن عباس وأورده ابن كثير.
القول الثاني حكم عدل : أورده ابن كثير .
القول الرابع حق وصدق بين واضح :قول السعدي.
المراد بالقول الفصل :
إن القرآن لقول يفصل بين الحق والباطل :قول الأشقر.
________________

(وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ)
معنى هزل :
القول الأول : حق :قول ابن كثير .
القول الثاني جد ليس بالهزل قول السعدي

المراد بالهزل :
القول الأول:هو القول الذي يفصل بين الطوائف والمقالات وتنفصل به الخصوم :قول السعدي
القول الثاني : لم ينزل باللعب فهو جد ليس بالهزل :قول الأشقر.

________________
2. حرّر القول في:
معنى قوله تعالى: {لتركبن طبقا عن طبق}.
١-حالا بعد حال : ذكره ابن عباس وأورد عنه البخاري ،وسعيد بن النضر وهشام، وابو بشر ،ومجاهد ،وابن جرير،وعكرمه ومرة الطيب ومجاهد والحسن ،والضحاك وأورده عنهم ابن كثير.
٢- المراد بهم نبيكم صلى الله عليه وسلم ذكره ابن عباس،وأبو داود الطيالسي ،وغندر ،وشعبة ،وأبي بشير ،وسعيد بن جبير وأورده ابن كثير.
٣- سماء بعد سماء والمراد به محمد صلى الله عليه وسلم ذكره ابن مسعود ومسروق وأبي العالية ،وأبي حاتم ،وأبو سعيد الأشج ،وأبو أسامة ،واسماعيل ،والشعبي وأورده ابن كثير.
٤-منزلا على منزل ذكره العباس والعوفي والسدي وأورده ابن كثير.
٥-في كل عشربن سنه تحدثون أمرا لم تكونوا عليه: ذكره مكحول واورد عنه ابن جابر ،وهشام بن عمار ،وأورد عنهم ابن كثير ذالك القول.
٥- السماء تنشق ،ثم تحمر ثم تكون لونا بعد لون: ذكره :عبد الله ، وإبراهيم ،والأعمش وارورده ابن كثير.
٦- قوما كانوا في الدنيا خسيس ،فارتفعوا في الآخرة وآخرون كانوا أشرافا في الدنيا فاتضعوا في الآخرة :ذكره سعيد بن جبير وأورده ابن كثير.
٧- حالا بعد حال ،فطيما بعدما كان رضيعا ، وشيخا بعدما كان شابا :ذكره عكرمه وأورده ابن كثير وذكره السعدي .
٨- حالا بعد حال ،رخاء بعد شده ، وشدة بعد رخاء ، وغنى بعد فقر ،وفقرا بعد غنى ، وصحة بعد سقم ، وسقما بعد صحة :ذكره الحسن البصري ، وأورده ابن كثير.
٩-لتركبن ايها الناس حالا بعد حال ،من الغنى والفقر ، والموت والحياة ،والحشر والحساب ،ودخول الجنة والنار :ذكره الأشقر.

رد مع اقتباس
  #67  
قديم 5 رجب 1440هـ/11-03-2019م, 11:38 PM
هيئة التصحيح 7 هيئة التصحيح 7 متواجد حالياً
هيئة التصحيح
 
تاريخ التسجيل: Aug 2014
المشاركات: 5,721
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منال موسى مشاهدة المشاركة
سؤال عام لجميع الطلاب)
_____________________
استخلص ثلاث فوائد سلوكية وبيّن وجه الدلالة عليها من قوله تعالى:
فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7) إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8) يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9) فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ (10)}.

١- التفكر عبادة وأمر من الله عز وجل لزيادة الإيمان واليقين ،قال تعالى :(فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ).

٢- أحسن سريرتك وجاهد لإصلاح قلبك فكل ما كان في سرك من خير سيكشفه الله عز وجل يوم
القيامة ،قال تعالى :(يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِر).

٣- لنرجع إلى الله ونفتقر إليه ولا نغتر بمال ولا جاه فلا ينفع الانسان يوم القيامة إلا عمله الصالح ،قال تعالى:(فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ ).

المجموعة الثانية
_______________
1. استخلص المسائل ثم حرّر القول في كل مسألة مما اشتمل عليها تفسير قوله تعالى:
{وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الرَّجْعِ (11) وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ (12) إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ (13) وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ (14)}.

المسائل التفسيرية :
(وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الرَّجْعِ)11
•معنى الرجع (ك،ش)
•المراد بالرجع:(ك،س)
• علة الرجع:(ك،س،ش)


(وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ)12
•المراد بالصدع ك،س،ش
•علة الصدع س

(إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْل)13
معنى فصل ك
المراد بالقول الفصل س،ش

(وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ)14
المراد بالهزل ك،س،ش

قائمة المسائل النهائية :
١-المقسم به س
٢-المقسم عليه س
٣-معنى الرجع ك،،ش
٤-المراد بالرجع:ك،س
٥-علة الرجع: ك،س،ش
٦-المراد بالصدع ك، س ،ش
٧-علة الصدع س
٨-معنى فصل ك
٩- المراد بالقول الفصل ش
١٠- معنى هزل ك، س
١١-المراد بالهزل س،ش

_________________
💧 تحرير القول

- معنى( الرجع):
المطر ،قول ابن عباس وأورده ابن كثير والأشقر.

-المراد بالرجع :
القول الأول :هو السحاب فيه المطر (والسماء ذات الرجع )تمطر ثم تمطر قول بن عباس وأورده ابن كثير .
القول الثاني :ترجع رزق العباد كل عام قاله قتادة وأورده ابن كثير.
القول الثالث : ترجع نجومها وشمسها وقمرها يأتين من هنا قول ابن زيد وأورده ابن كثير.
القول الرابع : ترجع السماء بالمطر كل عام وتنصدع الأرض للنبات قول السعدي
القول الخامس : ترجع السماء بالأقدار والشؤون الإلهية كل وقت وتنصدع الأرض عن الأموات قول السعدي.
لا نقول أن المراد بالرجع: ترجع السماء بكذا؛ ولكن نذكر كل ما سمي رجعا سواء كان المطر أو الأرزاق أو الأقار أو غير ذلك .
-علة الرجع :
القول الأول : ولولا ذالك لهلكوا وهلكا مواشيهم قول قتاده ،أورده ابن كثير .
القول الثاني : لأنه يجيء ويرجع ويتكرر قول الأشقر. هذه مسألة سبب التسمية
__________________
(وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ)
المراد بالصدع:
القول الأول :انصداعها عن النبات ذكره ابن عباس، وسعيد بن جبير وعكرمة،وأبو مالك والضحاك والحسن وقتاده والسدي وأورده ابن كثير.
القول الثاني : تنصدع الأرض للنبات قول السعدي .
القول الثالث : تنصدع الأرض عن الأموات قول السعدي .
القول الرابع : ما تتصدع عنه الأرض من النبات والثمار والشجر قول الأشقر.

علة الصدع :
فيعيش بذالك الآدميون والبهائم قول السعدي.
__________________

(إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ)
معنى فصل :
القول الأول : حق :قول ابن عباس وأورده ابن كثير.
القول الثاني حكم عدل : أورده ابن كثير .
القول الرابع حق وصدق بين واضح :قول السعدي.
المراد بالقول الفصل : هذه مسألة مرجع الضمير في "إنه"
إن القرآن لقول يفصل بين الحق والباطل :قول الأشقر.
________________

(وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ)
معنى هزل :
القول الأول : حق :قول ابن كثير .
القول الثاني جد ليس بالهزل قول السعدي
كيف يكون معنى الهزل: حق أو جد؛ فالهزل ضد الجد .
المراد بالهزل :
القول الأول:هو القول الذي يفصل بين الطوائف والمقالات وتنفصل به الخصوم :قول السعدي هذا في سبب التسمية بالفصل .
القول الثاني : لم ينزل باللعب فهو جد ليس بالهزل :قول الأشقر. ارجعي للتعليق قبل السابق .

________________
2. حرّر القول في:
معنى قوله تعالى: {لتركبن طبقا عن طبق}.
١-حالا بعد حال : ذكره ابن عباس وأورد عنه البخاري ،وسعيد بن النضر وهشام، وابو بشر ،ومجاهد ،وابن جرير،وعكرمه ومرة الطيب ومجاهد والحسن ،والضحاك وأورده عنهم ابن كثير.
٢- المراد بهم نبيكم صلى الله عليه وسلم ذكره ابن عباس،وأبو داود الطيالسي ،وغندر ،وشعبة ،وأبي بشير ،وسعيد بن جبير وأورده ابن كثير.
٣- سماء بعد سماء والمراد به محمد صلى الله عليه وسلم ذكره ابن مسعود ومسروق وأبي العالية ،وأبي حاتم ،وأبو سعيد الأشج ،وأبو أسامة ،واسماعيل ،والشعبي وأورده ابن كثير.
٤-منزلا على منزل ذكره العباس والعوفي والسدي وأورده ابن كثير.
٥-في كل عشربن سنه تحدثون أمرا لم تكونوا عليه: ذكره مكحول واورد عنه ابن جابر ،وهشام بن عمار ،وأورد عنهم ابن كثير ذالك القول.
٥- السماء تنشق ،ثم تحمر ثم تكون لونا بعد لون: ذكره :عبد الله ، وإبراهيم ،والأعمش وارورده ابن كثير.
٦- قوما كانوا في الدنيا خسيس ،فارتفعوا في الآخرة وآخرون كانوا أشرافا في الدنيا فاتضعوا في الآخرة :ذكره سعيد بن جبير وأورده ابن كثير.
٧- حالا بعد حال ،فطيما بعدما كان رضيعا ، وشيخا بعدما كان شابا :ذكره عكرمه وأورده ابن كثير وذكره السعدي .
٨- حالا بعد حال ،رخاء بعد شده ، وشدة بعد رخاء ، وغنى بعد فقر ،وفقرا بعد غنى ، وصحة بعد سقم ، وسقما بعد صحة :ذكره الحسن البصري ، وأورده ابن كثير.
٩-لتركبن ايها الناس حالا بعد حال ،من الغنى والفقر ، والموت والحياة ،والحشر والحساب ،ودخول الجنة والنار :ذكره الأشقر.
أحسنت بارك الله فيك ونفع بك. ب

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المجلس, الحادي

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:47 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir