دليل المعهد | طريقة الدراسة| التأصيل العلمي| فريق العمل

العودة   معهد آفاق التيسير للتعليم عن بعد > برنامج إعداد المفسر > دورات برنامج إعداد المفسّر > فضائل السور والآيات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 11 محرم 1441هـ/10-09-2019م, 10:37 PM
عبد العزيز الداخل عبد العزيز الداخل غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
المشاركات: 11,312
افتراضي فضائل سورة المائدة

##فضائل سورة المائدة
من فضائلها:
1. إكمال الدين بنزولها، كما في الصحيحين من حديث قيس بن مسلم، عن طارق بن شهاب، قال: جاء رجل من اليهود إلى عمر، فقال: يا أمير المؤمنين آية في كتابكم تقرءونها، لو علينا نزلت - معشر اليهود- لاتَّخذنا ذلك اليوم عيدا!
قال: وأي آية؟
قال: {اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا}.
فقال عمر: « إني لأعلم اليوم الذي نزلت فيه، والمكان الذي نزلت فيه، نزلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم بعرفات في يوم جمعة».

2. أنها من السبع الطوال، وقد قال الله تعالى: {ولقد آتيناك سبعاً من المثاني والقرآن العظيم}، ومضى أثر ابن عباس في ذلك، ولا خلاف في أنّ المائدة من السبع الطوال.

3. وحديث عائشة رضي الله عنها، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: «من أخذ السبع فهو حَبْر» وقد تقدّم أنّه حديث حسن.

4. وقال أبو عبد الرحمن الحُبُلّي قال: سمعت عبد الله بن عمرو، يقول: (أنزلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم سورة المائدة وهو راكب على راحلته، فلم تستطع أن تحمله، فنزل عنها). رواه الإمام أحمد من طريق ابن لهيعة، عن حيي بن عبد الله عن أبي عبد الرحمن الحبلي، وهذا إسناد ضعيف معتبر، وله شواهد منها:
أ- حديث أسماء بنت يزيد بن السكن، رواه إسحاق بن راهويه وأحمد وابن جرير والطبراني في الكبير والبيهقي في شعب الإيمان كلهم من طريق ليث بن أبي سليم عن شهر بن حوشب عن أسماء بنحوه، وليث وشهر ضعيفان يعتبر حديثهما.
ب- ومرسل محمد بن كعب القرظي رواه أبو عبيد في فضائل القرآن من طريق عمرو بن طارق، عن يحيى بن أيوب، عن أبي صخر، عن محمد بن كعب القرظي قال: نزلت سورة المائدة على رسول الله صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع فيما بين مكة والمدينة وهو على ناقته فانصدع كتفها، فنزل عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم.
وأبو صخر هو حميد بن زياد الخراط، مختلف فيه، وقد روى له مسلم.
ج- ومرسل الربيع بن أنس البكري رواه ابن جرير الطبري في تفسيره من طريق عبد الله بن أبي جعفر الرازي عن أبيه عن الربيع بنحوه.
وقد روى عبد الرزاق في مصنّفه عن معمر عن هشام بن عروة عن أبيه أن النبي صلى الله عليه وسلم: «كان إذا أوحي إليه وهو على ناقته وَضَعت جِرَانها فما تستطيع أن تتحرَّك حتى يُسَرَّى عنه». وهذا إسناد صحيح إلى عروة، وقد رواه الإمام أحمد والحاكم موصولاً عن عروة عن عائشة من طريق عبد الرحمن بن أبي الزناد عن هشام بن عروة، والمرسل أصح.
فالحديث بمجموع هذه الشواهد حسن إن شاء الله تعالى من غير الزيادات التي في بعض الروايات كزيادة أنها نزلت جميعاً وزيادة أنها نزلت بمنى.
وقد ذكره الألباني رحمه الله في صحيح السيرة النبوية.

5. وتقدّم قول عمر بن الخطاب رضي الله عنه: «تعلموا سورة البقرة، وسورة النساء، وسورة المائدة، وسورة الحج، وسورة النور، فإنَّ فيهنَّ الفرائض»، وأنّه صحيح الإسناد.
يريد أنها اشتملت على أكثر فرائض الدين وأحكامه.

6. وقال جبير بن نفير: حَجَجْتُ فدخلتُ على عائشة؛ فقالت لي: يا جبير، هل تقرأ المائدة؟
قلت: نعم.
قالت: (أما إنها آخر سورة نزلت، فما وجدتم فيها من حلال فاستحلّوه، وما وجدتم فيها من حرام فحرّموه). رواه أبو عبيد في فضائل القرآن، وإسحاق بن راهويه، وأحمد بن حنبل، والنسائي في الكبرى، والطحاوي في مشكل الآثار، والطبراني في مسند الشاميين، والحاكم في مستدركه، والبيهقي في الكبرى كلهم من طرق عن معاوية بن صالح، عن أبي الزاهرية حدير بن كريب عن جبير بن نفير، وهذا إسناد حسن.

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 11 محرم 1441هـ/10-09-2019م, 10:47 PM
عبد العزيز الداخل عبد العزيز الداخل غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
المشاركات: 11,312
افتراضي

## ضعيف ما روي في فضائل سورة المائدة
مما لا يصحّ من المرويات في فضلها:
1. حديث عتاب بن بشير، عن خصيف، عن مجاهد، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «علموا رجالكم سورة المائدة وعلموا نساءكم سورة النور». رواه سعيد بن منصور والبيهقي في شعب الإيمان.
وهو ضعيف الإسناد لإرساله، ولضعف رواية عتاب عن خصيف.

2. وحديث إبراهيم بن الحكم عن أبيه عن عكرمة، قال: قال ابن عباس رضي الله عنهما: إن النبي صلى الله عليه وسلم قرأ في خطبته سورة المائدة وسورة التوبة، ثم قال النبي صلى الله عليه وسلم: «أحلوا ما أحل الله فيهما، وحرموا ما حرم الله فيهما». رواه عبد بن حميد كما في المطالب العالية، وإبراهيم بن الحكم بن أبان متروك الحديث.

3. وحديث أبي بكر بن عبد الله بن أبي مريم، عن ضمرة بن حبيب، عن عطية بن قيس الكلابي، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «المائدة من آخر القرآن تنزيلا، فأحلوا حلالها وحرموا حرامها» رواه أبو عبيد في فضائل القرآن.
وهو على إرساله ضعيف الإسناد؛ فابن أبي مريم متروك الحديث على ما يذكر من صلاحه، وذلك لسوء حفظه وكثرة خطئه.

4. حديث سلام بن سليمٍ، حدّثنا هارون بن كثيرٍ، عن زيد بن أسلم، عن أبيه، عن أبي أمامة، عن أبيّ بن كعبٍ قال: قال رسول اللّه صلّى الله عليه وسلّم: «من قرأ سورة المائدة أعطي من الأجر بعدد كلّ يهوديٍّ ونصرانيٍّ يتنفّس في دار الدّنيا عشر حسناتٍ، ومحي عنه عشر سيّئاتٍ، ورفع له عشر درجاتٍ» رواه الثعلبي والواحدي في تفسيريهما وهو جزء من خبر موضوع.

5. وقال مكي بن أبي طالب القيسي (ت:437هـ): (روي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: «سورة المائدة تدعى في ملكوت الله: المنقذة، تنقذ صاحبها من أيدي ملائكة العذاب وتخلصه». وذكره ابن الفرس الأندلسي وابن عطية والقرطبي وابن عادل الحنبلي والمراغي وابن عاشور في تفاسيرهم، وهو موضوع لا أصل له.

6. وقال ابن عطية الأندلسي (546هـ): (وذكر النقاش عن أبي سلمة أنه قال: لما رجع رسول الله صلى الله عليه وسلم من الحديبية قال: «يا عليّ أشعرت أنه نزلت علي سورة المائدة ونعمت الفائدة»).
وتفسير أبي بكر النقاش مفقود، وهو من تلاميذ ابن خزيمة، وقد أخذ عليه عدم التثبّت.
قال ابن عطية: «وهذا عندي لا يشبه كلام النبي صلى الله عليه وسلم ».
وقال ابن العربي: «هذا حديث موضوع، لا يحلّ لمسلم اعتقاده، أما إنَّا نقول: سورة المائدة نعمت الفائدة فلا نأثره عن أحد، ولكنه كلام حسن».
وقد نقله القرطبي وابن عادل الحنبلي في تفاسيرهم.

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
سورة, فضائل

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:50 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir