دليل المعهد | طريقة الدراسة| التأصيل العلمي| فريق العمل

العودة   معهد آفاق التيسير للتعليم عن بعد > برنامج إعداد المفسر > المستوى الأول > منتدى المجموعة الأولى

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 30 محرم 1441هـ/29-09-2019م, 02:26 AM
هيئة الإشراف هيئة الإشراف متواجد حالياً
معهد آفاق التيسير للتعليم عن بعد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 1,860
افتراضي تسجيل الحضور اليومي بفوائد علمية مما يدرس في (الأسبوع الثالث)

تسجيل الحضور اليومي بفوائد علمية مما يدرس في
(الأسبوع الثالث)

*نأمل من جميع الطلاب الكرام أن يسجلوا حضورهم اليومي هنا بذكر فوائد علمية مما درسوه في ذلك اليوم، وسيبقى هذا الموضوع مفتوحاً إلى صباح يوم الأحد.

  #2  
قديم 30 محرم 1441هـ/29-09-2019م, 07:31 PM
فروخ الأكبروف فروخ الأكبروف غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 33
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله. هذه محاولة مني لتلخيص درس اليوم.
يتكون هذا الدرس من التمهيد وذكر ثمانية أوجه فضل علم التفسير.
افتقار الأمة إلى الهداية دليل واضح على احتياجها إلى تعلم ما أنزل الله في كتابه من الهدى ما يدل على شرف أهل التفسير إذ لا يمكن تعلم كلام الله إلا بتعلم التفسير والرجوع إلى أهله. ومعرفة طالب العلم فضل علم التفسير تعينه على تعلمه بجد واجنهاد حتى يكون ممن يحسن طريقة العلم وأيده الله بتوفيقه، إذ فوائد علم التفسير خاصة لمن يطلبه، وعامة للأمة. وكل ما ذكر في شرف وفضل علم التفسير يرجع إلى سبب واحد، وهو تعلقه بكلام رب العالمين.
ومن أعظم فضائل علم التفسير أنه معين على فهم كلام الله تعالى (وجه أول)، ولا سبيل إلى فهم القرآن إلا بمعرفة تفسيره، وتنوع دلائل ألفاظه على المعاني التي يتفاوت الناس فيها تفاوتا كبيرا. وفهم القرآن يحصل باشتغال بأفضل الكلام وأحسنه، إذ هو كلام الله (وهذا وجه ثان). وقد فصل الله في القرآن كل شيئ، فمن أشتغل بتفسير القرآن يجد فيه كل ما ينفعه في الدنيا والآخرة، وهذا يجمعه قوله تعالى: {إن هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم} -فحذف المتعلق هنا لإرادة العموم- ويظهر من ذلك أنه بتعلم التفسير يكون العبد أعظم الناس حظا وأوفرهم نصيبا من فضائل العلم الذي فضل الله أهله (وجه ثالث). ومن هذه العلوم النافعة تعلم ما يعتصم يه العبد من الضلالة (وجه رابع) إذ قد بين الله في كتابه كيف يكون الاعتصام به. فهداية المؤمن واعتصامه من الضلالة بحسب نصيبه من فهم مراد الله. وبازدياد العلم بمعاني القرآن يزداد العبد بمعرفة الأسباب المعينة على صلاح القلب (وجه خامس). ومن تعلم التفسير وبينه للناس صار من ورثة النبي صلى الله عليه وسلم في أعظم إرثه (وجه سادس)، إذ قد قال صلى الله عليه وسلم: "بلغوا عني ولو آية". رواه البخاري. وتعلم التفسير يتضمن كثرة الاشتغال بالقرآن ومعانيه، ويرجى للمفسر أنه داخل فيمن قال فيهم النبي صلى الله عليه وسلم: "اقرؤوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعا لأصحابه". رواه مسلم (وجه سابع). وبتعلم التفسير يدخل المرء في زمرة خير هذه الأمة (وجه ثامن)، وهم الذين قال فيهم الرسول صلى الله عليه وسلم: "خيركم من تعلم القرآن وعلمه". رواه البخاري

  #3  
قديم 30 محرم 1441هـ/29-09-2019م, 09:28 PM
محمد سليمان محمد سليمان متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 15
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم .... تحديد نقاط ثمانية في بيان أوجه فضل التفسير : مُعين على فهم كلام الله ، ومتعلق به ، وصاحبه من أوفى الناس علمًا ، الاعتصام من الضلال ، صلاح القلب والعمل ، وارث للنبي ، صرف الوقت للمفيد ،زمرة خير هذه الأمة ، هذه هي الثمانية ، ثم ذكر المؤلفه - حفظه الله - بيان حاجة الأمة للتفسير من ذلك : التعامل مع الأعداء ، وبيان صفات المنافقين .

  #4  
قديم 30 محرم 1441هـ/29-09-2019م, 11:35 PM
يوسف الخالدي يوسف الخالدي غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 24
افتراضي

ومما ينبغي أن يُتفطَّن له أنه لا يشترط في وصف المفسّر أن يكون له كتاب تفسير، فالتفسير علمٌ ومَلَكَةٌ؛ فمن حصَّل العلم الذي يكون به مفسّراً، وكانت له ملكة حسنة في التفسير؛ وله اشتغال ببيان معانيه للناس؛ فهو من أهل التفسير.
وكذلك ليس من شرط المفسّر اليوم أن يكون له كتاب تفسير؛ بل من أحسن معرفة أصول التفسير واشتغل بالتفسير تعلماً وتعليماً ودعوةً فهو مفسِّر.

  #5  
قديم 1 صفر 1441هـ/30-09-2019م, 09:01 PM
يوسف الخالدي يوسف الخالدي غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 24
افتراضي

قال الله تعالى: {قُل هـذِهِ سَبيلي أَدعو إِلَى اللَّـهِ عَلى بَصيرَةٍ أَنا وَمَنِ اتَّبَعَني وَسُبحانَ اللَّـهِ وَما أَنا مِنَ المُشرِكينَ (108) }[يوسف].
لو لم يحصل للداعية إلا واو المعيّة هذه مع النبي صلى الله عليه وسلم لكفى بها شرفاً.
فمن عاش حياته بهذه المعيّة في الدنيا، وهي معيّة بالمحبة والاتّباع والدعوة إلى ما كان يدعو إليه النبي صلى الله عليه وسلم؛ فإنه يكون في معيّة النبي صلى الله عليه وسلم في الدار الآخرة.

  #6  
قديم 1 صفر 1441هـ/30-09-2019م, 09:05 PM
فروخ الأكبروف فروخ الأكبروف غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 33
افتراضي

السلام عليكم.
ينبغي لطلاب العلم التنبيه إلى حاجة الأمة إلى تفسير القرآن وبيان معانيه ودعوتهم بالقرآن إذ لا سبيل للناس إلى السعادة إلا باتباع هدى القرآن. والدعوة بالتفسير دعوة مباركة لتعلقها بكلام الله تعالى، ولذلك يجب للطلاب معرفة أساليب هذه الدعوة. وبهذا يكون الطالب سالكا مسلك السلف الصالح.

  #7  
قديم 1 صفر 1441هـ/30-09-2019م, 09:31 PM
محمد عبد العزيز العزاوي محمد عبد العزيز العزاوي غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 9
افتراضي

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله الصادق الامين وعلى اله واصحابه اجمعين :

ان طالب علم التفسير قد يكون في بلد يفشو فيه منكر من المنكرات ، فيتعلم من كتاب الله ما يعرف به الهدى ويدعو به من حوله لعلهم يهتدون .
وكذلك لمراة في المجتمعات النسائية تُبصِر مالا يبصره كثير من الرجال ولا يعرفون قدره من أنواع المنكرات والفتن التي افتتن بها كثير من النساء ، فتتعلم طالبة العلم كيف تدعو بالقرآن بين صفوف النساء ، وكيف تبين الهدى ، وتدعو للحق ، وتعظ من في ايمانها ضعف وفي قلبها مرض .
والحمد لله رب العالمين

  #8  
قديم 2 صفر 1441هـ/1-10-2019م, 05:19 AM
محمد مرتضى محمد مرتضى غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 11
افتراضي تسجيل الحضور

إن صلاحية هذه الأمة فى تمسكها بكتاب الله جل وعلا

  #9  
قديم 2 صفر 1441هـ/1-10-2019م, 11:23 PM
يوسف الخالدي يوسف الخالدي غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 24
افتراضي

معايير التلخيص الجيّد:

التلخيص الجيّد هو الذي يستكمل فيه صاحبه خمسة عناصر، وهي:
- حسن استخلاص المسائل.
- حسن الترتيب.
- التحرير العلمي.
- حسن الصياغة.
- حسن العرض.
فمن كان محسناً في هذه الأمور في تلخيصه؛ فتلخيصه حسن، ومن أخلّ بشيء منها نقص من حسن تلخيصه بقدر إخلاله.

  #10  
قديم 2 صفر 1441هـ/1-10-2019م, 11:30 PM
فروخ الأكبروف فروخ الأكبروف غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 33
افتراضي

السلام عليكم ورحمو الله.
تنوّعت مسالك العلماء في التفسير، وتنوّعت طرائقهم في بيان معاني القرآن بحسب مقاصدهم واعتنائهم بعلم من أنواع العلوم. ومن المفسّرين من جمع في تفسيره العناية بمحاسن بعض تلك المسالك؛ مع العناية بالتحرير وعدم التطويل؛ فجاءت تفاسيرهم حاوية لأنواع من المسائل المتصلة بالآيات؛ فمنها ما يذكرونه نصّاً، ومنه ما يُستخرج من كلامهم بشيء من التأمّل والتيقظ، ومنها ما يُغفلونه في مواضع ويذكرون له أمثلة في مواضع أخرى. ولذلك ينبغي لطالب العلم أن يجتهد في إحسان دراسة التفسير، وتحصيل الملَكة العلمية في طريقة تلخيص التفاسير، والتعرّف على ما يتطلبه ضبط مسائل التفسير من خطوات علمية ينبغي أن يُعتنى بها، وليتبيّن الدارس أنّ الإخلال ببعضها يظهر أثره في تلخيصه فيلحقه من الضعف والخطأ ما يؤثّر على فهمه وتحصيله العلمي. والتلخيص الجيّد له مراحل ومعايير:
المرحلة الأولى: استخلاص المسائل المتعلقة بالآية من كلّ تفسير.
المرحلة الثانية: ترتيب المسائل ترتيباً موضوعياً
المرحلة الثالثة: تحرير القول في كل مسألة
المرحلة الرابعة: الصياغة العلمية
المرحلة الخامسة: تنسيق النص وتحسين عرضه.

  #11  
قديم 3 صفر 1441هـ/2-10-2019م, 10:50 AM
محمد أحمد صخر محمد أحمد صخر متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 16
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
فوائد علمية - الأسبوع الثالث - الأحد ٣٠ محرم
أوجه فضل علم التفسير :
1 تعلّقه بأشرف الكلام وأحسنه وأصدقه وأحكمه ، وأعظمه بركة ، وأجلّه قدراً ، وهو كلام الله تعالى
2 معين علي فهم كلام الله عز وجل ومعرفة مراده
3 متعلّمه من أعظم الناس حظّا وأوفرهم نصيباً من فضائل العلم
4 يدلّ صاحبه على ما يعتصم به من الضلالة
5 من أعظم الأسباب المعينة على صلاح القلب والعمل لمن حسنت نيّته في طلبه
6 المفسِّرَ وارثٌ للنبي ﷺ في أعظم إرثه، وهو بيان معاني القرآن الكريم
7 المفسّر كثير الاشتغال بالقرآن ومعانيه وهداياته ؛ وهذا من أجلِّ أنواع مصاحبة القرآن
8 يدخل صاحبه في زمرة خيرِ هذه الأمة

  #12  
قديم 3 صفر 1441هـ/2-10-2019م, 10:54 AM
محمد أحمد صخر محمد أحمد صخر متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 16
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
فوائد علمية- الاسبوع الثالث - الاثنين ١ صفر
أوجه حاجة الأمّة إلى فهم القرآن :
١) حاجة الأمّة إلى الاهتداء بهدى القرآن في الفتن التي تصيبها على كثرتها وتنوّعها وتتابعها
2) حاجة الأمّة إلى الاهتداء بهدى القرآن في الفتن التي تصيبها على كثرتها وتنوّعها وتتابعها.
3) حاجة الأمة إلى فهم القرآن والاهتداء به في معاملة أعدائها.
4) حاجة الأمة إلى معرفة صفات المنافقين وعلاماتهم وحِيَلِهم وطرائقهم في المكر والخديعة.
5) حاجة الأمّة إلى الاهتداء بهدى القرآن في معاملة من يداخلهم من أصحاب الملل والنحل.
6) الدعوة بالتفسير :
• عناية الصحابة رضي الله عنهم بالدعوة بالتفسير

  #13  
قديم 3 صفر 1441هـ/2-10-2019م, 12:25 PM
محمد أحمد صخر محمد أحمد صخر متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 16
افتراضي

فوائد علمية - الأسبوع الثالث - الثلاثاء 2 صفر
- المهارات الاساسية لطالب علم التفسير :
1 - استخلاص مسائل التفسير من تفسير واحد ، ثم من تفاسير متعددة.
2 - تحرير أقوال المفسرين.
3 - تلخيص مسائل التفسير.
4 - تحرير مسائل التفسير.

- مراحل تلخيص دروس التفسير :
1 - المرحلة الأولى : استخلاص المسائل المتعلقة بالآية من كلّ تفسير :
أنواع المسايل ثلاث أنواع :
(أ) - فمنها مسائل تتعلق بعلوم السورة التي وردت فيها الآية ، ومنها مسائل تتعلق بعلوم الآية نفسها.
(ب) - ومنها مسائل تفسيرية.
(ج) - ومنها مسائل استطرادية.

2 - المرحلة الثانية : ترتيب المسائل ترتيباً موضوعيا :
لتسهيل الرجوع اليها مرة اخري ، وجمع المشترك منها ، واختيار الصياغة الانسب.

3 - المرحلة الثالثة : تحرير القول في كل مسألة :
وهذه المرحلة هي لب عملية التلخيص ، وبها اربعة امور مهمة :
جمع كل ما يتعلق بالمسألة.
تمييز هذه الاقوال ، امتفقة ام مختلفة
حجة كل قول وما يتصل به
اسناد كل قول لقائله ، مع تحرير والتاكد من السند

4 - المرحلة الرابعة : الصياغة العلمية :
بالتاكد من سلامة النص من الاخطاء الاملائية والاسلوبية وركاكة العبارات ، واستخدام علامات الترقيم المناسبة ، وكيفية نسبة الاقوال لقائلها

5 - المرحلة الخامسة : تنسيق النص وتحسين عرضه :
لسهولة القراءة وحسن الفهم وسرعة المراجعة ، وهذه الخطوة ذوقية ، فتختلف فيها الاجتهادات ، لكن هناك معايير يراعي الاخذ بها :
منها : توحيد منهج التنسيق - الوضوح - التنظيم - التناسب - سهولة الوصول للمعلومة

  #14  
قديم 3 صفر 1441هـ/2-10-2019م, 11:19 PM
يوسف الخالدي يوسف الخالدي غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الأول - المجموعة الأولى
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 24
افتراضي

تستخلص المسائل التفسيرية بطريقتين:

الأولى: يتم استخلاصها من كلام المفسّرين.

الثانية: أن تُستخلص المسائل من تأمل الآية نفسها قبل الرجوع إلى كلام المفسرين.

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الحضور, تسجيل

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:16 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir