دليل المعهد | طريقة الدراسة| التأصيل العلمي| فريق العمل

العودة   معهد آفاق التيسير للتعليم عن بعد > برنامج إعداد المفسر > المستوى الثاني > منتدى المستوى الثاني (المجموعة الثانية)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #26  
قديم 10 شوال 1441هـ/1-06-2020م, 10:00 AM
هيئة التصحيح 3 هيئة التصحيح 3 غير متواجد حالياً
معهد آفاق التيسير
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
المشاركات: 2,986
افتراضي

تابع تقييم المتأخرات:

فلوترا صلاح الدين أ
أحسنت وفقك الله وسددك.
2:فاتك الاشارة إلى قول السعدي والأشقر:
" أن التين والزيتون كنايةٌ عَن الْبِلادِ المُقَدَّسَةِ الَّتِي اشْتُهِرَتْ بِإِنْبَاتِهما وهي محل نبوة عيسى بن مريم عليه السلام".

رد مع اقتباس
  #27  
قديم 11 ذو القعدة 1441هـ/1-07-2020م, 01:30 PM
عبد العزيز صالح بلا عبد العزيز صالح بلا غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الثاني
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 103
افتراضي

مجلس مذاكرة القسم الثالث من الحزب 60.
تفسير سور: التين وحتى الزلزلة.
1. (عامّ لجميع الطلاب)
استخرج خمس فوائد سلوكية من سورة الزلزلة، وبيّن وجه دلالة السورة عليها.
الجواب:
١-أن على العبد أن يتقي الله في السر والعلن،وليعلم أن كل ما فعله من خير أو شر ستخبر به الأرض إذا بعث يوم القيامة،وسيحاسب عليه.لقوله تعالى:((يومئذ تحدث أخبارها))
٢-أن البعث والحساب والجزاء حق،فلا ينبغي للعبد أن ينكر شيئا من ذلك.لقوله تعالى؛((إِذَا زُلْزِلَتِ الْأَرْضُ زِلْزَالَهَا (1) وَأَخْرَجَتِ الْأَرْضُ أَثْقَالَهَا (2) وَقَالَ الْإِنْسَانُ مَا لَهَا))
٣-أن يوم القيامة كل عبد سيكون عليه آثار ما عمل في الدنيا من خير أو شر،فمن الناس من هو خائف ،ومنهم من هو آمن،منهم من هو بلون أبيض ،ومنهم من هو بلون أسود،بعضهم يذهبون إلى جهة اليمين وبعضهم إلى جهة الشمال،فلذلك على العبد أن يحسن العمل ويدعوا برحمة الله.لقوله تعالى ؛((يَوْمَئِذٍ يَصْدُرُ النَّاسُ أَشْتَاتًا لِيُرَوْا أَعْمَالَهُمْ))
٤-أنه لا ينبغي للعبد أن يستصغر الذنب مهما كان حجمه،ولا يحقر المعروف ،مهما كان صغره،لأنه سيلقاه ويحاسب عليه يوم القيامة.لقوله تعالى:((فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْراً * يَرَهُ وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ))*
٥-أن ينبغي على العبد أن يمتثل أوامر الله ويجتنب محارمه،حتى يفوز في الآخرة،فحتى الأرض سمعت وأطاعت لأمر ربها فأخرجت كل ما فيها من الأموات، وأخبرت عن كل ما فُعل فوقها.لقوله تعالى:((وَأَخْرَجَتِ الْأَرْضُ أَثْقَالَهَا)) ولقوله:((يَوْمَئِذٍ تُحَدِّثُ أَخْبَارَهَا * بِأَنَّ رَبَّكَ أَوْحَى لَهَا))
2. أجب على إحدى المجموعتين التاليتين:
المجموعة الأولى:
1. فسّر*قول الله تعالى:
{لَمْ يَكُنِ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَالْمُشْرِكِينَ مُنْفَكِّينَ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ الْبَيِّنَةُ (1) رَسُولٌ مِنَ اللَّهِ يَتْلُو صُحُفًا مُطَهَّرَةً (2) فِيهَا كُتُبٌ قَيِّمَةٌ (3)} البينة.
الجواب:
((لَمْ يَكُنِ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَالْمُشْرِكِينَ مُنْفَكِّينَ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ الْبَيِّنَةُ))
أي: لا يزال الكفار من اليهود والنصارى والمشركين،على غيهم وكفرهم،حتى تأتيهم الحجج والبراهين الواضحة.
((رَسُولٌ مِنَ اللَّهِ يَتْلُو صُحُفًا مُطَهَّرَةً))
وهذه الحجج ،هي مجيء رسول الله صلى الله عليه وسلم،يتلوا عليهم القرآن الذي فيه هدى ونور،ليهديهم إلى الحق،وهذا القرآن مكتوب في صحف عند الملائكة لا يمسه إلا المطهرون،محفوظ من الشياطين،ومطهر من الكذب والشبهات والكفر.
(( فِيهَا كُتُبٌ قَيِّمَةٌ))
في هذه الصحف،آيات وأحكام وأخبار صادقة،فهي مستقيمة محكمة.
2. حرّر القول في المسائل التالية:
1: هل كانت ليلة القدر*في الأمم الماضية أم هي من خصائص هذه الأمة؟
الجواب:
فيه قولان:
القول الأول : أن ليلة القدر خصت بها أمة محمد صلى الله عليه وسلم،لما لهم من أعمار قصيرة بالنسبة للأمم الماضية،رحمة لهم لكي يدركوا أجر عمل هؤلاء الأمم وأكثر،رحمة لهم.قاله مالك،ونقله صاحب العدة من أئمة الشافعية،وهو قول جمهور العلماء ،وحكى الخطابي عليه الإجماع.ذكره ابن كثير.
القول الثاني: أنها كانت في الأمة الماضية كما كانت أمتنا،وستظل موجودة في كل سنة إلى قيام الساعة.ذكره ابن كثير والسعدي.واستدل ابن كثير بما رواه الإمام أحمد عن مرثد قال؛ سألت أبا ذرٍّ، قلت: كيف سألت رسول الله عن ليلة القدر؟ قال: أنا كنت أسأل الناس عنها، قلت: يا رسول الله، أخبرني عن ليلة القدر، أفي رمضان هي أو في غيره؟ قال: ((بل هي في رمضان)). قلت: تكون مع الأنبياء ما كانوا، فإذا قبضوا رفعت أم هي إلى يوم القيامة؟ قال: ((بل هي إلى يوم القيامة)). قلت: في أيّ رمضان هي؟ قال: ((التمسوها في العشر الأول والعشر الأواخر))....
ورد ابن كثير قول الشيعة بأنها رفعت بالكلية،وفسر لهم الحديث على فهم السلف الصالح ليس على ما فهم المعكوس.
2: المراد بالتين والزيتون.
الجواب:
المراد بالتين :
ورد فيه ستة أقوال:
القول الأول: أن المراد به مسجد دمشق.ذكره ابن كثير.
القول الثاني: هي مدينة دمشق.ذكره ابن كثير.
القول الثالث:أنه جبل الذي في دمشق .ذكره ابن كثير.
القول الرابع: أنه مسجد نوح الذي على الجودي.قاله ابن عباس.
القول الخامس: أنه مسجد أصحاب الكهف.قاله القرظي.ذكره ابن كثير.
القول السادس:أنه شجر التين المعروف الذي يأكله الناس.قاله مجاهد وعكرمة.ذكره ابن كثير والسعدي والأشقر.
المراد بالزيتون:
فيه قولان:
القول الأول: هو مسجد بيت المقدس.قاله كعب الأحبار وقتادة وابن زيد وغيرهم.ذكره ابن كثير.
القول الثاني: هي شجرة الزيتون التي يُصر منها الزيت.قاله مجاهد وعكرمة.ذكره ابن كثير.
3. استدلّ لما يلي مع بيان وجه الدلالة:
أ: خطر الغنى.
الغنى يجعل الإنسان يطغى ويتجبر عن الهدى،ويتجنب الهدى والطريق المستقيم ،ويصد الناس عنه،ظانا منه أن ماله وجاهه وعلمه يغنيه ويفديه عند الله
لقوله تعالى:((كَلَّا إِنَّ الْإِنْسَانَ لَيَطْغَى*أَنْ رَآَهُ اسْتَغْنَى)) ولقوله:((أَرَأَيْتَ الَّذِي يَنْهَى* عَبْدًا إِذَا صَلَّى))
ب: فضل العلم.
الجواب:
العلم له فضل كبير،ومكانة عظيمة،لذلك كان أول شيء نزل على الرسول صلى الله عليه وسلم،هو أمره بالقراءة والتعلم،فقال تعالى :((اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ)) وعلمه القرآن فشرفه به وأعجز به كل الأمم.لقوله ((عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ))
ج: فضل الصلاة.
إن للصلاة فضل عظيم،وأجر جسيم،وهي عماد الدين،من تركها فقد كفر،وقد توعد الله الذي يصد الناس عنها،ويهددهم بتركها،أن يأخذ بناصته ويرسل له الزبانية فيأخذوه ويجروه إلى النار ،فبئس المصير،لقوله:((أَرَأَيْتَ الَّذِي يَنْهَى* عَبْدًا إِذَا صَلَّى))

رد مع اقتباس
  #28  
قديم 16 ذو القعدة 1441هـ/6-07-2020م, 11:25 PM
هيئة التصحيح 3 هيئة التصحيح 3 غير متواجد حالياً
معهد آفاق التيسير
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
المشاركات: 2,986
افتراضي

تابع تقييم المتأخرات:


عبد العزيز صالح بلا أ
أحسنت أحسن الله إليك.
خصم نصف درجة للتأخير.

رد مع اقتباس
  #29  
قديم 1 ذو الحجة 1441هـ/21-07-2020م, 10:15 AM
مشاعر الماحي مشاعر الماحي غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الثاني
 
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 56
افتراضي

استخرج خمس فوائد سلوكية من سورة الزلزلة، وبيّن وجه دلالة السورة عليها.
1- (اذا زلزلت الأرض زلزالها) الاعتبار بما يحدث من كوارث – الزلازل- على اهوال يوم القيامة وكثرة الاستغفار والتوبة الى الله عند حدوثها وعدم نسبتها للطبيعة بل استشعار قدرة الله وعظمته. وزلزلة الأرض من علامات يوم القيامة.
2- (بان ربك أوحى لها) ان يخضع الانسان ويستسلم لامر ربه وما انزل من الوحي. فقد خضعت له ما هو أعظم منه من المخلوقات.
3- (مثقال ذرة خيرًا) الا يحقر الانسان من المعروف شيئًا ولو كان شيء بسيط كتبسمك في وجه اخيك او إماطة اذى عن الطريق. فهو عند الله مكتوب وسيرقى الانسان اجر عمله.
4- (مثقال ذرة خيرًا) ان يحرص الانسان على فضائل الاعمال. والمفاضلة بين اعمال البر ولا ينشغل بالأدنى عن الأعلى. لان كل عمل له ثقل في الميزان.
5- ( ليروا أعمالهم) ان يستعد الانسان ليوم الحساب.

🔴🔴🔴🔴
2. أجب على إحدى المجموعتين التاليتين:
المجموعة الأولى:
1. فسّر قول الله تعالى:
{لَمْ يَكُنِ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَالْمُشْرِكِينَ مُنْفَكِّينَ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ الْبَيِّنَةُ (1) رَسُولٌ مِنَ اللَّهِ يَتْلُو صُحُفًا مُطَهَّرَةً (2) فِيهَا كُتُبٌ قَيِّمَةٌ (3)} البينة.
( لَمْ يَكُنِ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَالْمُشْرِكِينَ مُنْفَكِّينَ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ الْبَيِّنَةُ)
أي ان الكافرين من اليهود والنصارى والمشركين من الكفار لم يكونوا بتاركي دينهم وماهم عليه من ضلال حتى يأتيهم الله ببينة وبرهان وحجة قوية من ربهم.
والبينة قد تكون القرآن او النبي صلى الله عليه وسلم.
(رَسُولٌ مِنَ اللَّهِ يَتْلُو صُحُفًا مُطَهَّرَةً (2) )
اخبر الله تعالى انه ارسل اليهم الرسول صلى الله عليه وسلم ليبين لهم ويبين لهم ضلال ماهم فيه ويدعوهم الى اخلاص العبادة لله تعالى وحده ويتلو عليهم القرآن الذي لا يمسه الا الطاهرون.
(فِيهَا كُتُبٌ قَيِّمَةٌ (3)} وان هذا القرآن فيه الدلائل الواضحة التي توصل الى الطريق البين والصراط المستقيم.

🔴🔴🔴
2. حرّر القول في المسائل التالية:
1: هل كانت ليلة القدر في الأمم الماضية أم هي من خصائص هذه الأمة؟
اختلف العلماء على قولين:
1- تخصيص هذه الأمّة بليلة القدر. وقد نقله صاحب العدّة أحد أئمّة الشافعيّة، عن جمهور العلماء.. وحكى الخطّابيّ عليه الإجماع. وقال مالك : حدّثنا مالكٌ، أنه بلغه أنّ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم أري أعمار الناس قبله، أو ما شاء الله من ذلك، فكأنّه تقاصر أعمار أمّته ألاّ يبلغوا من العمل الذي بلغ غيرهم في طول العمر، فأعطاه الله ليلة القدر خيرٌ من ألف شهرٍ. وهذا القول ذكره ابن كثير.
2- أنها كانت في الأمم الماضية، كما هي في أمّتنا. ذكره ابن كثير.

🔴🔴🔴
2: المراد بالتين والزيتون.
اختلف المفسّرون ههنا على أقوالٍ كثيرةٍ: المراد بالتين:
1- مسجد دمشق.
2- دمشق نفسها.
3- الجبل الذي عندها.
4- مسجد أصحاب الكهف. قول القرظيّ
5- مسجد نوحٍ الذي على الجوديّ. قول ابن عباس
جميع الاقوال السابقة ذكرها ابن كثير.
6- التين المعروف، وهو قول مجاهد وذكر ذلك ابن كثير والسعدي والأشقر. وهو القول الراجح.
{والزّيتون}:
1- مسجد بيت المقدس. قول كعب الأحبار، وقتادة، وابن زيدٍ، وغيرهم كما ذكر ابن كثير.
2- الزيتون المعروف كما ذكر الن كثير والسعدي والأشقر.


🔴🔴🔴🔴
3. استدلّ لما يلي مع بيان وجه الدلالة:
أ: خطر الغنى.
(كلا ان الانسان ليطغى. ان راءه استغنى) ان المال قد يكون سبب في طغيان الانسان وتكبره لانه يرى نفسه قد استغنى عن ربه بما معه من مال.

ب: فضل العلم.
(اقرا باسم ربك الذي خلق) حيث انها اول ما انزل الله. وقد امر الله بالعلم وطاب الزيادة منه.

ج: فضل الصلاة.
(كلا لا تطعه واسجد واقترب) امر الله نبيه بعدم طاعة الكفار وأمره باللجوء اليه سبحانه وتعالى وخص بالذكر الصلاة وكثرة السجود
لما فيهما من القرب منه تعالى.

رد مع اقتباس
  #30  
قديم 10 ذو الحجة 1441هـ/30-07-2020م, 01:48 AM
عبير الغامدي عبير الغامدي غير متواجد حالياً
برنامج إعداد المفسّر - المستوى الثاني
 
تاريخ التسجيل: May 2011
المشاركات: 192
افتراضي

مجلس مذاكرة القسم الثالث من الحزب 60.
تفسير سور: التين وحتى الزلزلة.

استخرج خمس فوائد سلوكية من سورة الزلزلة، وبيّن وجه دلالة السورة عليها.
١- أهوال يوم القيامة تبعث على تعظيم الله سبحانه والاستعداد بالعمل الصالح٠
(إذا زلزلت الأرض).
٢- من أعظم العبادات مراقبة الله في السر والعلن في أعماله فالأرض ستشهد عليه ٠(يومئذ تحدث أخبارها)٠
٣-لا تحقر من العمل الصالح شيئا مهما كان قليلا فالله لن ينسى مثقال ذرة (فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره).
٤- لاتستهن بالذنب مهماصغر فالله سيحاسبنا على مثقال الذر٠
(ومن يعمل مثقال ذرة شرا يره).
٥- املأ صحيفة عملك كل يوم بمايسرك أن تراه في صحيفتك فالله عدل سيري كل واحد صحيفة عمله٠

المجموعة الأولى:
1. فسّر قول الله تعالى:
{لَمْ يَكُنِ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَالْمُشْرِكِينَ مُنْفَكِّينَ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ الْبَيِّنَةُ (1) رَسُولٌ مِنَ اللَّهِ يَتْلُو صُحُفًا مُطَهَّرَةً (2) فِيهَا كُتُبٌ قَيِّمَةٌ (3)} البينة.
ماكان الكافرين تاركين لدينهم إلا بعد أن تأتيهم حجة وبينة؛ وهم الرسل والكتب٠


2. حرّر القول في المسائل التالية:
1: هل كانت ليلة القدر في الأمم الماضية أم هي من خصائص هذه الأمة؟
اختلف العلماء في ذلك على قولين:
١- خاص بهذه الأمة ٠
٢- كان في الأمم الماضية




2: المراد بالتين والزيتون.
اختلف المفسرون فيها على عدة أقوال:
١- مسجد دمشق٠
٢- دمشق٠
٣- الجبل الذي عندها٠
٤- مسجد أصحاب الكهف٠⬅️القرظي٠
٥- مسجد نوح على الجودي⬅️ابن عباس٠
٦- التين المعروف⬅️مجاهد٠وذكره السعدي والأشقر٠
٧- الزيتون: بيت المقدس⬅️كعب الأحبار وقتادة وزيد وغيرهم٠٧
٨- الزيتون الذي يعصر⬅️مجاهد وعكرمة
وذكره السعدي والأشقر
وذكرهذه الأقوال ابن كثير في تفسيره٠


3. استدلّ لما يلي مع بيان وجه الدلالة:
أ: خطر الغنى.
(ثم لتسألن يومئذ عن النعيم)


ب: فضل العلم.
(الذي علم بالقلم٠علم الانسان مالم يعلم)



ج: فضل الصلاة.
(أرأيت الذي ينهى٠عبدا إذا صلى).

رد مع اقتباس
  #31  
قديم 16 ذو الحجة 1441هـ/5-08-2020م, 12:43 PM
هيئة التصحيح 2 هيئة التصحيح 2 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Oct 2012
المشاركات: 3,241
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مشاعر الماحي مشاهدة المشاركة
استخرج خمس فوائد سلوكية من سورة الزلزلة، وبيّن وجه دلالة السورة عليها.
1- (اذا زلزلت الأرض زلزالها) الاعتبار بما يحدث من كوارث – الزلازل- على اهوال يوم القيامة وكثرة الاستغفار والتوبة الى الله عند حدوثها وعدم نسبتها للطبيعة بل استشعار قدرة الله وعظمته. وزلزلة الأرض من علامات يوم القيامة.
2- (بان ربك أوحى لها) ان يخضع الانسان ويستسلم لامر ربه وما انزل من الوحي. فقد خضعت له ما هو أعظم منه من المخلوقات.
3- (مثقال ذرة خيرًا) الا يحقر الانسان من المعروف شيئًا ولو كان شيء بسيط كتبسمك في وجه اخيك او إماطة اذى عن الطريق. فهو عند الله مكتوب وسيرقى الانسان اجر عمله.
4- (مثقال ذرة خيرًا) ان يحرص الانسان على فضائل الاعمال. والمفاضلة بين اعمال البر ولا ينشغل بالأدنى عن الأعلى. لان كل عمل له ثقل في الميزان.
5- ( ليروا أعمالهم) ان يستعد الانسان ليوم الحساب.
أحسنتِ وفقكِ الله، اعتني بهمزة القطع.
🔴🔴🔴🔴
2. أجب على إحدى المجموعتين التاليتين:
المجموعة الأولى:
1. فسّر قول الله تعالى:
{لَمْ يَكُنِ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَالْمُشْرِكِينَ مُنْفَكِّينَ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ الْبَيِّنَةُ (1) رَسُولٌ مِنَ اللَّهِ يَتْلُو صُحُفًا مُطَهَّرَةً (2) فِيهَا كُتُبٌ قَيِّمَةٌ (3)} البينة.
( لَمْ يَكُنِ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَالْمُشْرِكِينَ مُنْفَكِّينَ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ الْبَيِّنَةُ)
أي ان الكافرين من اليهود والنصارى والمشركين من الكفار لم يكونوا بتاركي دينهم وماهم عليه من ضلال حتى يأتيهم الله ببينة وبرهان وحجة قوية من ربهم.
والبينة قد تكون القرآن او النبي صلى الله عليه وسلم.
(رَسُولٌ مِنَ اللَّهِ يَتْلُو صُحُفًا مُطَهَّرَةً (2) )
اخبر الله تعالى انه ارسل اليهم الرسول صلى الله عليه وسلم ليبين لهم ويبين لهم ضلال ماهم فيه ويدعوهم الى اخلاص العبادة لله تعالى وحده ويتلو عليهم القرآن الذي لا يمسه الا الطاهرون.
(فِيهَا كُتُبٌ قَيِّمَةٌ (3)} وان هذا القرآن فيه الدلائل الواضحة التي توصل الى الطريق البين والصراط المستقيم.

🔴🔴🔴
2. حرّر القول في المسائل التالية:
1: هل كانت ليلة القدر في الأمم الماضية أم هي من خصائص هذه الأمة؟
اختلف العلماء على قولين:
1- تخصيص هذه الأمّة بليلة القدر. وقد نقله صاحب العدّة أحد أئمّة الشافعيّة، عن جمهور العلماء.. وحكى الخطّابيّ عليه الإجماع. وقال مالك : حدّثنا مالكٌ، أنه بلغه أنّ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم أري أعمار الناس قبله، أو ما شاء الله من ذلك، فكأنّه تقاصر أعمار أمّته ألاّ يبلغوا من العمل الذي بلغ غيرهم في طول العمر، فأعطاه الله ليلة القدر خيرٌ من ألف شهرٍ. وهذا القول ذكره ابن كثير.
2- أنها كانت في الأمم الماضية، كما هي في أمّتنا. ذكره ابن كثير.

🔴🔴🔴
2: المراد بالتين والزيتون.
اختلف المفسّرون ههنا على أقوالٍ كثيرةٍ: المراد بالتين:
1- مسجد دمشق.
2- دمشق نفسها.
3- الجبل الذي عندها.
4- مسجد أصحاب الكهف. قول القرظيّ
5- مسجد نوحٍ الذي على الجوديّ. قول ابن عباس
جميع الاقوال السابقة ذكرها ابن كثير.
6- التين المعروف، وهو قول مجاهد وذكر ذلك ابن كثير والسعدي والأشقر. وهو القول الراجح.
{والزّيتون}:
1- مسجد بيت المقدس. قول كعب الأحبار، وقتادة، وابن زيدٍ، وغيرهم كما ذكر ابن كثير.
2- الزيتون المعروف كما ذكر الن كثير والسعدي والأشقر.


🔴🔴🔴🔴
3. استدلّ لما يلي مع بيان وجه الدلالة:
أ: خطر الغنى.
(كلا ان الانسان ليطغى. ان راءه استغنى) ان المال قد يكون سبب في طغيان الانسان وتكبره لانه يرى نفسه قد استغنى عن ربه بما معه من مال.

ب: فضل العلم.
(اقرا باسم ربك الذي خلق) حيث انها اول ما انزل الله. وقد امر الله بالعلم وطاب الزيادة منه.

ج: فضل الصلاة.
(كلا لا تطعه واسجد واقترب) امر الله نبيه بعدم طاعة الكفار وأمره باللجوء اليه سبحانه وتعالى وخص بالذكر الصلاة وكثرة السجود
لما فيهما من القرب منه تعالى.
أحسنتِ بارك الله فيكِ.
الدرجة:أ

رد مع اقتباس
  #32  
قديم 16 ذو الحجة 1441هـ/5-08-2020م, 01:27 PM
هيئة التصحيح 2 هيئة التصحيح 2 غير متواجد حالياً
 
تاريخ التسجيل: Oct 2012
المشاركات: 3,241
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبير الغامدي مشاهدة المشاركة
مجلس مذاكرة القسم الثالث من الحزب 60.
تفسير سور: التين وحتى الزلزلة.

استخرج خمس فوائد سلوكية من سورة الزلزلة، وبيّن وجه دلالة السورة عليها.
١- أهوال يوم القيامة تبعث على تعظيم الله سبحانه والاستعداد بالعمل الصالح٠
(إذا زلزلت الأرض).
٢- من أعظم العبادات مراقبة الله في السر والعلن في أعماله فالأرض ستشهد عليه ٠(يومئذ تحدث أخبارها)٠
٣-لا تحقر من العمل الصالح شيئا مهما كان قليلا فالله لن ينسى مثقال ذرة (فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره).
٤- لاتستهن بالذنب مهماصغر فالله سيحاسبنا على مثقال الذر٠
(ومن يعمل مثقال ذرة شرا يره).
٥- املأ صحيفة عملك كل يوم بمايسرك أن تراه في صحيفتك فالله عدل سيري كل واحد صحيفة عمله٠

المجموعة الأولى:
1. فسّر قول الله تعالى:
{لَمْ يَكُنِ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَالْمُشْرِكِينَ مُنْفَكِّينَ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ الْبَيِّنَةُ (1) رَسُولٌ مِنَ اللَّهِ يَتْلُو صُحُفًا مُطَهَّرَةً (2) فِيهَا كُتُبٌ قَيِّمَةٌ (3)} البينة.
ماكان الكافرين تاركين لدينهم إلا بعد أن تأتيهم حجة وبينة؛ وهم الرسل والكتب التفسير جدا مختصر!!!٠


2. حرّر القول في المسائل التالية:
1: هل كانت ليلة القدر في الأمم الماضية أم هي من خصائص هذه الأمة؟
اختلف العلماء في ذلك على قولين:
١- خاص بهذه الأمة ٠
٢- كان في الأمم الماضية أين الأدلة ونسبةالأقوال.؟




2: المراد بالتين والزيتون.
اختلف المفسرون فيها على عدة أقوال:
١- مسجد دمشق٠
٢- دمشق٠
٣- الجبل الذي عندها٠
٤- مسجد أصحاب الكهف٠⬅️القرظي٠
٥- مسجد نوح على الجودي⬅️ابن عباس٠
٦- التين المعروف⬅️مجاهد٠وذكره السعدي والأشقر٠
٧- الزيتون: بيت المقدس⬅️كعب الأحبار وقتادة وزيد وغيرهم٠٧
٨- الزيتون الذي يعصر⬅️مجاهد وعكرمة
وذكره السعدي والأشقر
وذكرهذه الأقوال ابن كثير في تفسيره٠


3. استدلّ لما يلي مع بيان وجه الدلالة:
أ: خطر الغنى.
(ثم لتسألن يومئذ عن النعيم)


ب: فضل العلم.
(الذي علم بالقلم٠علم الانسان مالم يعلم)



ج: فضل الصلاة.
(أرأيت الذي ينهى٠عبدا إذا صلى).
وفقكِ الله وبارك فيكِ..
الدرجة:ج+

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المجلس, الرابع

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:31 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir